الإمارات

الاتحاد

«الأرشيف الوطني» يزوِّد «إكسبو 2020» بالصور التاريخية والأفلام الوثائقية للدولة

منصور بن زايد

منصور بن زايد

دبي (الاتحاد)

بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وقع الأرشيف الوطني للدولة مذكرة تفاهم مع مكتب إكسبو دبي 2020 بحضور معالي حمد عبد الرحمن المدفع الأمين العام لشؤون المجلس الأعلى للاتحاد في وزارة شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة الأرشيف الوطني.
وترمي المذكرة إلى بناء شراكة مثمرة، وتعزيز العلاقات وتطويرها، ودعم أواصر التعاون الاستراتيجي وتعزيزها بين الطرفين بهدف التنسيق بينهما وإثراء هذا الحدث الكبير بالبعد التاريخي لدولة الإمارات العربية المتحدة.
وقع مذكرة التفاهم عن الأرشيف الوطني الدكتور عبد الله محمد الريسي مدير عام الأرشيف، وعن مكتب إكسبو دبي 2020 نجيب العلي المدير التنفيذي للمكتب وذلك في الحفل الذي أقيم بهذه المناسبة في موقع الحدث العالمي بدبي.
وبموجب المذكرة سيقوم الأرشيف الوطني بتزويد مكتب إكسبو بالصور التاريخية والأفلام الوثائقية، والمعلومات المتعلقة بتاريخ دولة الإمارات وثقافتها بالوقت المناسب؛ لكي يتم تضمينها بين محتويات إكسبو2020، وعلى صعيد آخر يتم تعاون الطرفين من أجل تحويل وتخزين أرشيف إكسبو في الأرشيف الوطني للمحافظة على هذا الإرث للأجيال القادمة بين كنوز ذاكرة الوطن.
ورفع معالي عبد الرحمن المدفع - بهذه المناسبة - أسمى آيات الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، على متابعته لمشاريع الأرشيف الوطني، ودعمه الكبير للأنشطة المؤسسية والابتكارات كافة.
وأشاد معاليه بالجهود الكبيرة التي يبذلها مكتب إكسبو دبي 2020 من أجل التحضير لاستضافة الحدث الكبير، موجها شكره أيضا إلى إدارة وموظفي الأرشيف الوطني على جهودهم من أجل إنجاح استضافة أبوظبي لكونجرس المجلس الدولي للأرشيف 2020، وتمنى للحدثين نجاحا باهرا ينسجم مع تطلعات دولة الإمارات ورؤيتها في 2021.
وأكد أن هذه المذكرة تأتي ضمن جهود ومبادرات الأرشيف الوطني لدعم الفعاليات الوطنية المهمة كافة، مشيرا إلى أهمية الحدث العالمي إكسبو 2020 في تعزيز المكانة العالمية للدولة كوجهة مهمة في دعم وتحفيز النمو الاقتصادي والثقافي والعلمي، وعرض الابتكارات المهمة.
وتمنى معاليه نجاح مذكرة التفاهم في تحقيق أهدافها المنشودة، والتي ستتخطى حدود الإمارات لتقدم للعالم البعد التاريخي والوجه الحضاري الأمثل للدولة.
حضر مراسم التوقيع جمعة الرميثي عضو مجلس الإدارة رئيس اللجنة التنفيذية وكبار المسؤولين في الأرشيف الوطني ومكتب إكسبو 2020.
تجدر الإشارة إلى أن بنود مذكرة التفاهم ركزت على أهمية بناء أطر ومجالات التعاون وتوسيعها بين الطرفين، وتعزيز التواصل الفعال، وتمتين العلاقات والتعاون في المجالات الأساسية، واستهدفت المذكرة تسهيل حصول مكتب إكسبو دبي 2020 على المواد والوثائق الأرشيفية، والسرعة في الحصول على المعلومات المتعلقة بتاريخ وثقافة دولة الإمارات، وقيام الأرشيف الوطني بأرشفة السجلات والمواد الخاصة بإكسبو 2020 وحفظها للأجيال.

..ويشارك في ملتقى المواد الدراسية
شارك الأرشيف الوطني للمرة الثالثة في ملتقى المواد الدراسية للمعلمين لدعم الدراسات الاجتماعية والتاريخ ومدرسي الحلقة الأولى ورياض، وذلك في كل من: أبوظبي والعين، وعجمان والشارقة، وتشمل مشاركات الأرشيف الوطني التعريف بالمهام الوطنية للأرشيف الوطني وبخدماته، وبدوره الوطني في حفظ الوثائق التاريخية التي توثق ذاكرة الوطن.
وقدم الأرشيف الوطني في معهد تدريب المعلمين في عجمان ورشة مطولة عن جائزة المؤرخ الشاب في دورتها الحادية عشرة، وعن مبادرة «حكاياتنا الملهمة»، وهي موضوع النسخة الجديدة من مشروع نادي المؤرخين الطلابي، وجائزة المؤرخ الشاب، وكلتاهما أطلقهما الأرشيف الوطني، بالتعاون مع قطاع الرعاية والأنشطة بوزارة التربية والتعليم الإماراتية في إطار التنشئة الوطنية لأجيال الطلاب وأهمية تعزيز الانتماء للوطن والولاء لقيادته الرشيدة، وترسيخ الهوية الوطنية لدى الطلبة، وتعزيز الوعي التاريخي لديهم، وحثهم على التفكير والتعبير والابتكار في مجال البحث العلمي التاريخي، وتشجيعهم على الاهتمام بتراث الإمارات العريق وبتاريخها الذي يدعو للفخر.
وبالإضافة إلى جائزة المؤرخ الشاب، ومبادرة «حكاياتنا الملهمة»، فقد روجت الورش التي نظمها الأرشيف الوطني لأبرز خدماته في قطاع التعليم، مثل: المسابقات والأنشطة الخاصة بالطلبة، والبرامج الجديدة التي تهمّ المعلمين، والمسابقات الترفيهية والتثقيفية، مثل لعبة المسيرة التي سيفعّلها في مختلف الجهات التعليمية للطلبة.

 

اقرأ أيضا

قرقاش: محمد بن زايد يدرك أهمية تعاضد الأمم والشعوب