الاتحاد

الرئيسية

زوجات رؤساء دول إسلامية يناشدن العالم إنهاء معاناة غزة

من اليمين رانيا العبدالله زوجة العاهل الأردني وأمينة أردوجان زوجة رئيس الوزراء التركي والشيخة موزة المسند زوجة أمير قطر وأسماء الأسد زوجة الرئيس السوري

من اليمين رانيا العبدالله زوجة العاهل الأردني وأمينة أردوجان زوجة رئيس الوزراء التركي والشيخة موزة المسند زوجة أمير قطر وأسماء الأسد زوجة الرئيس السوري

أدانت زوجات زعماء سبع دول إسلامية أمس الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة ووجهن دعوة إلى المجتمع الدولي لإنهاء معاناة النساء والأطفال في القطاع، عقب اجتماع في اسطنبول أمس تحت عنوان ''نساء للسلام في فلسطين''·
ونظمت اللقاء أمينة أردوجان زوجة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوجان·
وشاركت في الاجتماع ملكة الأردن رانيا العبدالله، والشيخة موزة المسند زوجة أمير دولة قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وأسماء الأسد زوجة الرئيس السوري بشار الأسد، وعائشة قذافي ابنة الزعيم الليبي معمر القذافي ووفاء سليمان زوجة الرئيس اللبناني ميشال سليمان·
وقالت أردوجان في كلمة في الاجتماع الذي بثه التلفزيون التركي مباشرة ''آمل أن يشكل اجتماعنا أداة ضغط على إسرائيل لتوقف الهجمات على غزة على الفور''·
وتحدثت زوجة أرودجان عن ''مأساة إنسانية'' في غزة وحثت المجتمع الدولي على إنهاء ''معاناة النساء والأطفال'' في فلسطين، مؤكدة أن ما يحدث هو ''هجوم على الحرية الأساسية وهي حرية الحياة''·
وفي وقت سابق أمس التقت المشاركات في الاجتماع مع ممثلين لمنظمات إغاثة تركية تعمل في غزة·
إلى ذلك طالبت الامانة العامة لرابطة العالم الاسلامي المجتمع الدولي بالعمل على إلزام إسرائيل بوقف عدوانها على قطاع غزة وأدانت رفض إسرائيل الاستجابة لقرار مجلس الأمن الدولي رقم ''''1860 الذي دعا إلى وقف فوري للعدوان على غزة·
وأعربت الأمانة العامة عن قلق المسلمين في العالم وشجبهم لاستمرار إسرائيل في شن حربها الشرسة وارتكاب فظائع الإبادة الجماعية في قطاع غزة·
وحذر الأمين العام للرابطة الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن التركي في بيان أمس من خطورة موقف إسرائيل على الأمن والسلام في المنطقة· وأعرب عن الاستنكار الشديد للرابطة والمنظمات والمراكز والجمعيات الإسلامية في العالم لاستخدام إسرائيل أسلحة الإبادة المحرمة دولياً في قصف أهالي غزة·
ودعا المفوضية السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة إلى متابعة مخالفات إسرائيل وتجاوزها مبادئ القانون الدولي· وإلى العمل على متابعة محاسبتها من قبل الجهات الدولية المختصة على ما ارتكبته من جرائم الإبادة والتدمير في غزة، متجاهلة في ذلك الاتفاقات الدولية التي تمنع هذه الأساليب البشعة التي قتل بسبها حوالي 900 شخص نصفهم من الأطفال والنساء، بينما زاد عدد الجرحى على ثلاثة آلاف جريح·
وطالب التركي مجلس الأمن الدولي بالعمل على تطبيق القرار الذي أصدره وحمل إسرائيل على وقف عدوانها على غزة·
وناشد منظمات العون وهيئات الإغاثة الإسلامية والدولية نجدة أهالي غزة وتقديم الغذاء والدواء لهم·

اقرأ أيضا

السعودية تُحبط عملاً إرهابياً استهدف مركز مباحث الزلفي