الاتحاد

الرياضي

اتفاقية تعاون بين الأولمبياد الخاص الإماراتي والصيني

الهاملي ووفد الدولة خلال تفقده إحدى المدارس

الهاملي ووفد الدولة خلال تفقده إحدى المدارس

عقد محمد محمد فاضل الهاملي رئيس مجلس إدارة الأولمبياد الخاص الإماراتي مساء أمس الأول اجتماعا مع وانغ نائب عمدة مدينة ووهو الصينية التي تبعد أكثر من ساعتين بالطائرة عن شنغهاي مستضيفة الألعاب الصيفية العالمية في إطار اهتمام مجلس إدارة الأولمبياد الخاص بتطوير برامجه والاطلاع على تجارب الآخرين وصولا إلى أهدافه المنشودة، وضم الوفد ماجد العصيمي رئيس بعثة منتخبنا المشاركة في الألعاب العالمية وأمينة الدبوس مديرة المبادرات والأسر بالأولمبياد وفواز السيد الهاشمي عضو البعثة وهمة عبد اللطيف لاشين منسقة الفعاليات ومترجمة الوفد إضافة إلى البعثة الإعلامية المرافقة لمنتخبنا·
واستهل وانغ نائب عمدة ووهو الحفل بكلمة ترحيبية نيابة عن 2,3 مليون نسمة عدد سكان المدينة مثمنا زيارة وفد الإمارات وحرصه على الالتقاء بالمسؤولين عن رياضة المعاقين بووهو في إطار التعاون المشترك بين الإمارات والصين·
وقال : الحكومة الصينية تولي اهتماماً خاصا بذوي الاحتياجات الخاصة وتسعى لدفع عجلة رياضة هذه الشريحة إلى الأمام، وأضاف: لن نألو جهدا في توفير كل عوامل النجاح لذوي الاحتياجات الخاصة في أعقاب اهتمام الحكومة الصينية والتي أصدرت قانونا خاصا بالمعاقين في مجال الرياضة والتعليم وغيره حتى يحس المعاق بهذا الاهتمام الذي يصب في مصلحة كل شرائح المعاقين، وأشاد نائب عمدة ووهو بترجمة الإمارات لكتيبها الخاص بمشاركتها في الألعاب العالمية إلى اللغة الصينية مما يسهل من مهمتنا للوقوف على تجربة الأولمبياد الخاص الإماراتي·
من جانبه قال محمد محمد فاضل الهاملي إن زيارتنا إلى ووهو تأتي في إطار البرنامج الموضوع من قبل مجلس الإدارة للتعرف على الإمكانيات المتوفرة في الصين لذوي الاحتياجات الخاصة على هامش مشاركة منتخبنا في هذه التظاهرة العالمية، ومضى في حديثه قائلاً: إن مدينة ووهو لها قدرات خاصة في رياضة المعاقين حيث نسعى للاطلاع على تجربتها في هذا المجال، وأضاف: للإمارات تجربة خاصة مع الصم حيث قمنا باستقطابهم في مراكز تأهيلية خاصة بغية التفاعل مع المجتمع والاندماج فيه·
وقال ماجد العصيمي المدير الوطني الأولمبياد الخاص الإماراتي ورئيس البعثة إن مجلس الإدارة وضع خطة للاطلاع على تجارب الدول التي تقدمت في رياضة المعاقين، منتهزين فرصة تواجدنا في شنغهاي للاطلاع على التجربة الصينية·
وكشف عن أوجه التعاون المشترك الذي سيرى النور قريبا بين الأولمبياد الخاص الإماراتي والصيني في تبادل الخبرات وتأهيل الكوادر المواطنة واللاعبين وخاصة في أعقاب النقص الذي نعانيه في الكوادر المؤهلة لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة، وقال إن مجلس ادارة الأولمبياد الخاص سيعمل على الاهتمام ببرامج تأهيل اللاعبين اجتماعيا ورياضيا وإقامة معسكرات مشتركة بين الأولمبياد الخاص الإماراتي والدول التي سنوقع معها اتفاقيات تعاون مشترك ومنها الصين·
كما تحدث شو مدير مدرسة الصم عن برامج المدرسة في التواصل مع أولياء أمور الطلبة بغية تشجيعهم وخاصة بعد قرار الحكومة الصينية في منح المعاقين مزايا أكثر من الأسوياء·
وأوضحت أمينة الدبوس مديرة المبادرات والأسر بالأولمبياد الخاص أن المجلس سيعمل على تطبيق المنهج العالمي للأولمبياد '' لنغير العالم '' وتنفيذه على ارض الواقع حيث يهدف إلى إدماج ذوي الإعاقة الذهنية في المجتمع·
وقالت سنركز في الأيام المقبلة على المدارس بغية الوصول إلى المعاقين ذهنيا والعمل على إقامة دورات تأهيلية للمعلمين في كيفية التعامل مع هذه الفئة·
وتم ظهر أمس توقيع اتفاقية مبدئية للتعاون بحضور نائب رئيس مكتب الخارجية بمدينة ووهو ورئيس غرفة التجارة والمسؤول عن حقوق المعاقين حيث نصت الاتفاقية على تبادل الخبرات وتعزيز كافة المجالات الخاصة بالمعاقين والبرامج الخاصة بالأولمبياد الخاص والمعاقين بصفة عامة، كما زار الوفد مدرسة ووخو للصم مطلعا على دور المدرسة في تنمية قدرات ومواهب الطلبة حيث سجل الهاملي كلمة شكر في سجلات المدرسة، مقدما الدعوة الى الصم المتميزين لزيارة الإمارات، كما واصل الوفد زياراته التي استمرت 48 ساعة حيث تفقد المركز الأولمبي حيث أبدى إعجابه بما شاهد من تطور لرياضة المعاقين، وطلب العصيمي من المسؤولين في المركز التعاون من خلال إقامة معسكر تحضيري لمنتخب الإمارات بالمدينة الأولمبية قبل خوض غمار اولمبياد بكين 2008.

اقرأ أيضا

العصيمي: اهتمام القيادة يترجم أحلامنا إلى حقيقة