الاتحاد

الرياضي

هيكسبيرجر: لم أتوقع خماسية الكأس ولن نستسلم في الدوري

علي معالي (دبي) - حقق الوحدة ما أراده في 45 دقيقة فقط عندما التهم عجمان بأربعة أهداف في الشوط الأول من المباراة التي انتهت لصالح أصحاب السعادة بخمسة أهداف لهدف وجرت على ملعب الوصل في زعبيل بدبي.
فرض المنطق نفسه تماماً على المباراة من خلال الأداء المتزن والقوي للوحدة والذي يؤكد استعادته مستواه الطبيعي مباراة بعد أخرى، وربما تكون مثل هذه المباريات أفضل الحلول أمام هيكسبيرجر مدرب الفريق ليستعيد الفريق توازنه من جديد في دوري المحترفين.
عبر هيكسبيرجر عن سعادته بالفوز الكبير على عجمان بخماسية، وقال: “ولم أكن أتوقع الفوز بهذا العدد الكبير من الأهداف، حيث إن عجمان فريق جيد وقوي، والنتائج السابقة لعجمان في الكأس جيدة، وهذا ما دفعني إلى القول إنني لم أكن أتوقع الفوز بهذه النتيجة العريضة، ولذلك لعبت بالقوة الضاربة من اللاعبين من بداية المواجهة وفي الشوط الثاني أجريت العديد من التغييرات وعندما تأكدت من أن المباراة تسير في طريق فريقي، قمت بعمل العديد من التغييرات لمنح لاعبي بعض الراحة، والدفع بوجوه أخرى للاستفادة من اللقاء”.
وأضاف: “أنا مرتاح تماما لأداء فريقي في الشوط الأول، حيث حققنا العديد من الأهداف، وسيطرنا على المجريات تماماً، حيث انتهت المباراة لصالحنا في هذا الشوط تقريباً”.
رفض هيكسبيرجر القول إن مستوى الوحدة يرتفع كثيراً، بعد انتهائه من المشاركة في كأس العالم للأندية، وقال: “فقدنا مباراتين بعد كأس العالم أمام بني ياس والظفرة، وكان الأسبوع الأسوأ بالنسبة لي، حيث خسرت مباراتين، والتحسن لفريقي ظهر في كأس الرابطة، حيث ظهر التناسق ومعنويات الفريق ارتفعت في ظل الانتصارات التي تحققت، وتأهل فريقي لنصف النهائي في كأس الرابطة اعتبرها انطلاقة حقيقية للوحدة، لأننا بدأنا في مرحلة التنظيم وليس بعد كأس العالم للأندية”.
وعن قناعته بمستوى وترتيب الوحدة في دوري المحترفين، قال المدرب: “لم أكن مع الفريق في بداية الموسم ، وضاعت من الفريق العديد من النقاط المهمة وموقع النادي في الجدول لا يليق بفريق في حجم الوحدة، منذ أن وصلت لتولي المهمة، وعلى الرغم الفارق الحالي مع الجزيرة، لكننا لن نستسلم وسوف نواصل حتى الرمق الأخير في البطولة لتقليص الفارق في محاولة لتغيير الوضع ، وما حدث الموسم الماضي خير دليل على ذلك حيث انتهى الدور الأول بتفوق الجزيرة بفارق خمس نقاط، ولكن الوحدة استطاع أن يعود للبطولة، ويفوز بها في النهاية بفارق 7 نقاط لصالحنا عن نفس الفريق، ولذلك أعتبر أن الأمل موجود وما زال فريقي في صلب المنافسة”.

اقرأ أيضا

فيفا يعين فينجر مديراً لتطوير كرة القدم العالمية