صحيفة الاتحاد

الإمارات

دبي تستضيف مؤتمر الاتحاد العالمي للصحف وناشري الأنباء (وان-إيفرا)

دبي(الاتحاد)

يجتمع أكثر من 300 خبير إعلامي دولي مرموق للمشاركة في فعاليات الدورة الثالثة عشرة من مؤتمر الاتحاد العالمي للصحف وناشري الأنباء (وان-إيفرا) في الشرق الأوسط، الذي يتم تنظيمه بالتعاون مع مدينة دبي للإنتاج تحت عنوان «خريطة طريق نحو التحول»، وذلك لإطلاع مسؤولي الصحف والناشرين على أحدث التوجهات وأفضل الممارسات الإقليمية والعالمية في هذا القطاع. ويقام المؤتمر يومي 28 فبراير و1 مارس 2018 في منتجع ومارينا ويستين دبي شاطئ الميناء السياحي في دبي.
وللمرة الثانية على التوالي، يتعاون الاتحاد العالمي للصحف وناشري الأنباء (وان-إيفرا) مع مدينة دبي للإنتاج كجهة خارجية في استضافة هذا الحدث السنوي المرتقب الذي يجمع بين أشهر دور النشر الإعلامية والصحفيين، وصانعي السياسات والأطراف المعنية في المنطقة، بهدف اجتذاب المواهب الإبداعية وتمكينها، واستطلاع أوضاع المؤسسات الإخبارية والإعلامية وآفاق تطورها مع انتشار المحتوى الرقمي.
وسيلقي معالي عمر بن سلطان العلماء، وزير الدولة للذكاء الاصطناعي، كلمة المؤتمر الرئيسية، كما سيتحدث خلاله أيضاً إبراهيم بديع، عضو مجلس إدارة «دار الحياة» للنشر وجو موريسون، مدير التلفزيون الرقمي في مجموعة مسقط للإعلام، عمان، وأنتوني تان، نائب الرئيس التنفيذي لشركة سنغافورة بريس هولدينغ المحدودة، وألفونسو دي غايتانو، مدير الشراكات العالمية في غوغل للأسواق الناشئة، وغونيلا أسكر، الرئيس التنفيذي سفينسكا داغبلاديت، ومحمد فهد الحارثي، رئيس تحرير مجلات سيدتي، والجميلة، والرجل.
وبهذه المناسبة، قال ماجد السويدي، المدير العام لمدينة دبي للإنتاج: من المهم بالنسبة إلينا التعامل بذكاء مع التحديات والسلبيات التي يواجهها هذا القطاع، كما ينبغي على الناشرين تحويل المحتوى الإعلامي ونماذج التوزيع المعتمدة، واعتماد منهجيات أكثر تعاونية وتفاعلاً تتيح لهم اكتشاف قيمة المحتوى الذي يساهم به المستخدمون، وأصحاب المدونات، والناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي والصحافة القائمة على البيانات.
وفي معرض تعليقها على المؤتمر، قالت ميشثيلد شيمب، مدير الاتحاد العالمي للصحف وناشري الأنباء (وان-إيفرا) الشرق الأوسط: «من جانبنا في «وان-إيفرا» نعتبر المعلومات المباشرة والمشاركة في المعرفة والتواصل حوافز قوية لا يمكن الاستغناء عنها لإنجاز التحول وتحقيق النمو الناجح، فالنمو المتسارع واعتماد التقنيات الاستهلاكية المبتكرة يؤدي إلى ظهور أنماط جديدة في الوسائل الإعلامية تجبر الناشرين على التجاوب السريع وضبط أعمالهم وفقاً لها».