الاتحاد

الاقتصادي

«الشؤون الإدارية» بعجمان تركز على تأهيل الكوادر الوطنية

وليد الهاشمي

وليد الهاشمي

أكد وليد الهاشمي مدير عام دائرة الشؤون الإدارية والمالية في عجمان حرص القيادة المحلية على تطوير أجهزتها الحكومية، لاسيما أن الهوية المؤسسية الجديدة للدائرة تركز على استقطاب الكوادر الوطنية المؤهلة لتولي الوظائف القيادية وتدريب الخريجين الجدد للانخراط في سوق العمل.
وأشار الهاشمي إلى أن هذه الخطط والمبادرات تأتي تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، والتي تهدف إلى خدمة المواطنين والمقيمين على أرض الدولة.
وقال إن الهوية المؤسسية والاستراتيجية الجديدة لدائرة الشؤون المالية والإدارية تركز في خطتها على المحاور الرئيسية لدعم العمل المؤسسي في الحكومة من خلال تطوير التشريعات والقوانين والأنظمة المحلية المتعلقة بالشؤون المالية والإدارية والموارد البشرية وتقنية المعلومات بما يضمن تطبيق أفضل الممارسات العالمية والمهنية للحكومة.
ولفت إلى أن الدائرة تهدف إلى تطوير السياسات والإجراءات المالية في الجهات الحكومية المختلفة في الإمارة مع استخدام أفضل الوسائل والأنظمة التقنية اللازمة لتنفيذها.
وتستهدف المرحلة الثانية من المشروع أنظمة الموارد التي سوف يتم الانتهاء منها خلال النصف الأول من العام الحالي، بما يسهم بتطوير الجوانب والتطبيقات المالية والإدارية في الدوائر الحكومية في الإمارة.
وفي هذا الجانب، قال الهاشمي إن صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان أصدر مرسوماً أميرياً بشأن إنشاء دائرة الشؤون المالية والإدارية في الإمارة، بموجب المرسوم رقم 4 لسنة 2010، لكي تقوم وفقاً لمنهجية محددة بإعداد مشروع الموازنة العامة لحكومة الإمارة بالتعاون مع جميع الدوائر الحكومية والإشراف على تنفيذها وإعداد الحسابات والبيانات والتقارير المالية الموحدة لحكومة عجمان لكل سنة مالية على حده.
كما تقوم الدائرة بتنظيم القواعد الحسابية الحكومية وإصدار التعليمات اللازمة لتطبيقها من قبل الدوائر الحكومية ومراقبة تنفيذها والإشراف على الاستثمارات الحكومية ودراسة أية مشروعات استثمارية جديدة.
وتشرف الدائرة على خطط واحتياجات الدوائر الحكومية من الموارد البشرية وإعداد الخطة التدريبية السنوية للحصول على مؤهلات أكاديمية أعلى وتنمية وصقل مهارات موظفي الحكومة ومتابعة تنفيذ تلك الخطة بالتنسيق مع الدوائر الحكومية المعنية والإشراف على استعمال التقنية الإدارية الحديثة.
وأكد الهاشمي أن الدائرة تسعى من خلال تطبيق قانونها إلى إدخال أنظمة الدعم الفني المتطورة إلى أنظمة المعلومات لتحسين الأداء العام للدوائر الحكومية والتنسيق في ما بين الدوائر الحكومية لتطبيق نظام الحكومة الإلكترونية والإشراف عليه وتقديم الدعم الفني للدوائر الحكومية في المجالات المالية والإدارية والموارد البشرية وتقنية المعلومات والمشاركة وتمثيل الحكومة في المؤتمرات واللجان المتعلقة بالنواحي المالية والموارد البشرية وتقنية المعلومات في داخل الدولة أو خارجها.

اقرأ أيضا

«تنظيم الاتصالات» تستضيف مؤتمر الإمارات للجيل الخامس