الاتحاد

الاقتصادي

استقالة ألفي طبيب بولندي احتجاجاً على تدني الأجور

استقال نحو 2000 طبيب بولندي في احتجاج تصعيدي مطالبين برفع رواتبهم وتحسين التمويل لقطاع الصحة التابع للدولة الشيوعية السابقة·
وتضرر من الاضراب نحو 10 في المئة من 800 مستشفى تديره الدولة في البلاد· وفي مطلع الاسبوع تم اجلاء أكثر من 30 مريضا من مستشفى في شمال بولندا بعد ان استقال أكثر من نصف الاطباء هناك·
وقالت وزارة الصحة ان 2000 طبيب تقريبا تركوا عملهم وان هناك محادثات تجري بين الادارة واطباء في 13 مستشفى·
وقال زبيجنييف ريليجا وزير الصحة البولندي في مؤتمر صحفي ''لن يترك مريض من دون رعاية طبيب·'' وحصل العاملون في مجال الصحة البولندية على زيادة في رواتبهم بلغت نحو 30 في المئة العام الماضي لكن اجورهم ظلت اقل كثيرا من نظيراتها في الدول الاخرى في الاتحاد الاوروبي·
وغادر كثير من الاطباء وافراد التمريض بولندا سعيا وراء أجور أعلى في اماكن اخرى·
وتسببت الاحتجاجات التي تأتي قبل انتخابات برلمانية بثلاثة اسابيع احراجا للمحافظين الحاكمين الذين يتزعمهم رئيس الوزراء ياروسلاف كاتشينسكي وتوأمه الرئيس ليخ كاتشينسكي· وانتقدت بعض الجماعات المدافعة عن حقوق المرضى الاحتجاجات وقالت إنها تعرض حياة المرضى للخطر·
ورفضت الحكومة من قبل الرضوخ لإضراب العاملين في الرعاية الصحية وقالت إن رفع الرواتب قد يعرض الأموال العامة للخطر· لكن ريليجا قال إن صندوق الصحة الوطنية سيحول الآن أموالاً إضافية إلى المستشفيات للمساعدة في تلبية مطالب الأطباء·

اقرأ أيضا

%0.8 معدل انخفاض التضخم في أبوظبي