الاقتصادي

الاتحاد

1,7 مليون درهم دعماً من الإمارات لبرامج «إيكاو»

سيف محمد السويدي

سيف محمد السويدي

أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني أمس دعم برامج منظمة الطيران المدني الدولي “الإيكاو” بتبرعها بمنحة مالية قيمتها 500 ألف دولار كندي “1.7 مليون درهم” لاستخدامها ضمن برامج المنظمة الهادفة إلى تعزيز مستويات الأمن والسلامة الجوية في قطاع الطيران المدني في مختلف مناطق العالم.
وتأتي هذه المنحة، التي تم إقرارها وفق مرسوم صادر عن مجلس الوزراء، ضمن برنامج الهيئة العامة للطــيران المدني لدولــة الإمارات التنموي للمساهمة في تطوير العمليات وبرامج التطويــر المختلـفــة لقطاع الطيران المدني في العديد من الدول العربيــة، ودول أفــريقيا وأميــركا اللاتينـية.
وقال سيف محمد السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني لدولة الإمارات في بيان أمس: نجحت دولة الإمارات التي تشغل حالياً عضوية مجلس منظمة الطيران المدني الدولي، ان تحقق العديد من الإنجازات وان تتبوأ مرتبة متقدمة على الصعيد العالمي في هذا المجال، بما أهلها للمشاركة بصوت مسموع في صنع القرار الدولي الخاص بالطيران المدني من خلال المشاركة في اجتماعات المجلس ومختلف اللجان وفرق العمل التابعة للمنظمة، بالإضافة إلى المشاركة الفعالة في تطوير عمليات هذا القطاع في العديد من مناطق العالم تحت مظلة المنظمة الدولية للطيران المدني.
وأضاف: إيماناً بالدور الإقليمي والعالمي الذي تلعبه الدولة في مجال الطيران المدني، أقرت الإمارات هذه التبرعات المالية ووضعتها تحت تصرف منظمة الطيران المدني الدولي لتعزيز البرامج التي تنفذها المنظمة الدولية والهادفة إلى تطوير عمليات الأمن والسلامة والإنقاذ، والعمليات البيئية في قطاع الطيران المدني في أفريقيا، كما تأتي هذه التبرعات أيضاً ضمن الجهود التي تقوم بها الدولة للارتقاء بهذا القطاع، وهو ما يفرضه عليها مكانتها الدولية كواحدة من أكثر الدول تقدماً في هذا المجال.
وسيتم تخصيص قيمة المنحة المالية للمساهمة في تطوير عمليات السلامة الجوية ضمن برامج المنظمة الدولية للطيران المدني “الإيكاو”، وكذلك لمساهمات المنظمة في الحفاظ على البيئة وتطوير عمليات البحث والإنقاذ في دول جنوب أفريقيا تحت إشراف “الإيكاو”.
يذكر أنه تم اختيار دولة الإمارات ضمن الدول القليلة التي قامت بصياغة إعلان منظمة الطيران المدني الدولي المنبثق عن الاجتماع رفيع المستوى الخاص بالبيئة والانبعاثات الكربونية الناتجة عن أنشطة الطيران، والذي تلقت على إثره الكثير من الإشادات من الدول الأعضاء تقديراً للدور البناء الذي قامت به للتوفيق بين الاتجاهات المختلفــة للأعضاء وصولاً إلى استصدار الإعلان الذي تم تبنيــه في نهايــة الاجتمـاع.
ويذكر أن منظمة الطيران المدني الدولي “الإيكاو” هي منظمة دولية مسؤولة عن وضع المعايير الدولية لقطاع الطيران المدني، فضلاً عن تطوير وسن التشريعات والأنظمة والسياسات لهذا القطاع، بما في ذلك عمليات النقل الجوي، والسلامة، والأمن، والملاحة الجوية، بالإضافة إلى عمليات المطارات وتصميم الطائرات والعديد من الأمور ذات الصلة. ويعتبر كل الدول الأعضاء في الأمم المتحدة، أعضاء بالتبعية في منظمة الطيران المدني الدولي، إلا أنه يتم اختيار 36 دولة فقط لتشكيل مجلس منظمة الطيران المدني الدولي، الذي يعد بمثابة الجهة التشريعية لـ”الإيكاو”.

اقرأ أيضا

«أدنوك» توقع اتفاقية مع «شيامن سينولوك أويل»