الاتحاد

الرياضي

التاريخ يدعو "الأبيض" إلى التفاؤل بعد "نقطة" الافتتاح

أحمد خليل سجل هدف منتخبنا أمام البحرين (تصوير عادل النعيمي)

أحمد خليل سجل هدف منتخبنا أمام البحرين (تصوير عادل النعيمي)

علي الزعابي (أبوظبي)

لا يمكن النظر إلى التعادل الذي حققه منتخبنا الوطني أمام البحرين في افتتاح بطولة كأس آسيا على أنه «نهاية المطاف»، حيث تُعد النقطة التي حصل عليها «الأبيض» إيجابية بالنظر لنتيجة المباراة التي كانت تشير في الدقيقة 85 لتأخر منتخبنا أمام «الأحمر»، ولولا ركلة الجزاء التي احتسبت بعد ذلك، وسجلها أحمد خليل ليكسب «الأبيض» نقطة، لكان المنتخب البحريني حصد النقاط الثلاث، وظل منتخبنا بلا رصيد.
ورغم الاختلافات الكبيرة بين الجماهير ومحبي «الأبيض» حول سلبية النقطة أو إيجابيتها، وبين مستبشر ومتشائم، تأتي الأرقام التي تبين الوقائع التي حدثت سابقاً، فالتاريخ مدون ومعروف ويمكن أن يستعان به، رغم أنه ليس بقانون لا بد أن يستمر، لكن الأمثلة تعددت وتكررت طوال السنوات الماضية، لتكون مرجعاً يمكن الأخذ به والتفاؤل للمستقبل.
وقبل مواجهة المنتخب الهندي في الجولة الثانية بعد غدٍ، يمكننا العودة إلى تاريخ مشاركاتنا في كأس آسيا، لنجد أن المرة الوحيدة التي نجحنا بها في بلوغ نهائي هذه البطولة كانت في كأس آسيا 1996 على أرض الوطن، وقبل 23 عاماً، وفي تلك البطولة، وبالمباراة الافتتاحية تأخر منتخبنا أمام المنتخب الكوري الجنوبي في الدقيقة التاسعة من عمر اللقاء، لكن «الأبيض» عاد ليدرك التعادل في الدقيقة 40 عن طريق المهاجم خميس سعد، لينتهي اللقاء بعد ذلك بنفس النتيجة، ويواصل بعدها منتخبنا نتائجه المميزة بعد المباراة الافتتاحية بالفوز على الكويت وإندونيسيا في دور المجموعات والعراق والكويت مرة أخرى في الأدوار الإقصائية، ليبلغ النهائي قبل الخسارة من المنتخب السعودي في النهائي. وبالنظر إلى التعادل الذي حققه منتخبنا أمام كوريا الجنوبية في افتتاح نسخة 96، وهذا التعادل أمام البحرين في افتتاح 2019، فإن هذا المثال لم ينطبق على تجربة «الأبيض» في هذه البطولة فحسب، بل تكرر كثيراً، حيث إن المباريات الـ 12، انتهت 10 مباريات منها بالتعادل، و8 من المباريات العشر كانت نتيجة التعادل فيها تشير إلى 1-1. وبالأرقام في تاريخ بطولات كأس آسيا نرى أن البطولة في نسخها الأربع الأولى كانت تقام بنظام المجموعة، ومنذ انطلاق نظام خروج المغلوب في نسخة 1972، أقيمت 12 نسخة قبل البطولة الحالية، وضمن هذه النسخ الـ 12، كانت هنالك 8 بطولات تعرض خلالها طرفا نهائي البطولة أو أحدهما لنتيجة التعادل أو الخسارة في أول لقاء له، لكنه نجح في بلوغ النهائي بعد ذلك، وتحديداً في النسخ الثمانية التي تمثلت بها هذه الظاهرة، فإن 12 منتخباً من أصل 16 وصلوا إلى نهائي البطولات الثمانية تعرضوا لنتيجة التعادل أو الخسارة منذ نسخة 1980 وحتى 2011، ولم تسجل هذه الظاهرة في نسخة 72 و76 و88 و2015 فقط.
ففي نسخة 1980 تعادل المنتخب الكويتي في أولى مبارياته أمام منتخبنا الوطني بنتيجة 1-1، وبعد ذلك وصل إلى النهائي، وحقق اللقب أمام المنتخب الكوري الجنوبي، والذي بدوره تعادل في أول مباراة له بالبطولة أمام ماليزيا بهدف لكل منتخب قبل أن يصل إلى النهائي، وفي نسخة 1984 تعادل المنتخب السعودي مع نظيره الكوري الجنوبي في المباراة الأولى له بنتيجة 1-1، لكنه وصل إلى نهائي البطولة بعد ذلك ليحقق اللقب أمام المنتخب الصيني، والذي تعرض للخسارة في أولى مبارياته أمام المنتخب الإيراني بهدفين دون مقابل، وفي نسخة 1992 تعادل المنتخب الياباني مع المنتخب الإماراتي دون أهداف، لكنه وصل لنهائي تلك النسخة وحقق الفوز على حساب السعودية، والذي أيضاً كان قد تعادل أمام الصين بهدف لكل منتخب في أول مباراة، وفي نسخة 1996 تعادل المنتخب الإماراتي مع المنتخب الكوري الجنوبي، قبل أن يصل «الأبيض» للنهائي ويخسر أمام المنتخب السعودي.
وفي نسخة 2000 خسر المنتخب السعودي أولى مبارياته أمام المنتخب الياباني بنتيجة 1-4، لكنه نجح في بلوغ النهائي ليقابل المنافس نفسه ويخسر أمامه بهدف نظيف، وفي نسخة 2004 تعادل المنتخب الصيني في أول مباراة له أمام المنتخب البحريني بهدفين لكل منتخب، لكنه وصل النهائي قبل أن يخسر أمام اليابان 1-3، وفي نسخة 2007 حقق المنتخب العراقي التعادل أمام المنتخب التايلاندي في مستهل مشاركة المنتخبين في البطولة، قبل أن يصل إلى النهائي وينتصر على المنتخب السعودي، الذي بدوره تعادل أمام كوريا الجنوبية في بداية مشواره 1-1، وفي نسخة 2011 تعادل المنتخب الياباني مع المنتخب الأردني في أولى مباريات المنتخبين بهدف لكل منهما، قبل أن يصل «الساموراي» لنهائي البطولة، وينتصر على أستراليا بهدف نظيف.

بطولات كأس آسيا السابقة: 16
عدد النسخ بنظام خروج المغلوب: 12
النسخ التي تحققت فيها نتيجة التعادل: 8
المنتخبات التي لم تحقق الفوز في أول مباراة: 12
المنتخبات التي حققت نتيجة التعادل: 10
المنتخبات التي حققت التعادل بنتيجة 1-1: 8
نسخة 80
الكويت 1 - 1 الإمارات = الكويت البطل
كوريا الجنوبية 1 - 1 ماليزيا = كوريا الجنوبية الوصيف
نسخة 84
السعودية 1 - 1 كوريا الجنوبية = السعودية البطل
الصين 0 - 2 إيران = الصين الوصيف
نسخة 1992
اليابان 0 - 0 الإمارات = اليابان البطل
السعودية 1 - 1 الصين = السعودية الوصيف
نسخة 2000
السعودية 1 - 4 اليابان = السعودية الوصيف
نسخة 2004
الصين 2 - 2 البحرين = الصين الوصيف
نسخة 2007
العراق 1 - 1 تايلاند = العراق البطل
السعودية 1- 1 كوريا الجنوبية = السعودية الوصيف
نسخة 2011
اليابان 1 - 1 الأردن = اليابان البطل

اقرأ أيضا

أبوظبي تستضيف مونديال السباحة 15 ديسمبر 2020