الاتحاد

عربي ودولي

عباس: مؤتمر الخريف سيبارك الاتفاق بين الفلسطينيين والإسرائيليين

عبد الله الثاني وعباس خلال مباحثاتهما في عمان

عبد الله الثاني وعباس خلال مباحثاتهما في عمان

حصر الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس ،مهمة المؤتمر الدولي ''بمباركة ما تتوصل إليه السلطة الفلسطينية من اتفاق مع الإسرائيليين''· وقال في تصريحات صحفية عقب لقائه العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في عمان :''نحن حاليا نتفاوض مع الإسرائيليين، وسيحصل اتفاق سنحمله إلى المؤتمر الدولي الذي سيبارك هذا الاتفاق ويعتمده، ومن ثم تبدأ المفاوضات في التفاصيل''·
وأكد أن الاتفاق ''يجب أن يكون شاملا لكل قضايا المرحلة النهائية، بما في ذلك القدس واللاجئين والحدود والمستوطنات والامن والمياه''·
وقال: ''اذا وجدت حلول لكل هذه القضايا ولشكل الدولة الفلسطينية، نذهب بها الى المؤتمر الدولي''·
وأوضح أن الأداء العربي سيكون مكثفا في المؤتمر الدولي حيث ستدعى لحضور المؤتمر لجنة المتابعة العربية المكونة من 12 دولة بالإضافة الى الأمين العام للجامعة العربية، معتبرا ذلك حضورا عربيا مكثفا وقويا علاوة عن مشاركة 25 دولة من دول العالم بما في ذلك الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن وأعضاء اللجنة الرباعية وعدد من الدول الإسلامية كتركيا وماليزيا وإندونيسيا·
وأشار عباس الى انه سيتابع التشاور مع الملك الاردني،بعد لقائه غدا الأربعاء مع رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت·
وأفاد بيان صادر عن الديوان الملكي الهاشمي أن الرئيس عباس أطلع الملك عبد الله على نتائج لقائه الاثنين الماضي في نيويورك، مع الرئيس الأميركي جورج بوش على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة ،حيث يسعى الفلسطينيون للدخول في مفاوضات تشمل جميع قضايا الحل النهائي مع الإسرائيليين تنتهي بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة استنادا إلى مبادرة السلام العربية والقرارات الدولية ذات الصلة·
وأكد الملك عبد الله الثاني والرئيس عباس حرصهما على إدامة التنسيق والتشاور فيما يتصل بالمؤتمر لدفع عملية السلام · وشددا على ضرورة أن يبحث ذلك اللقاء القضايا الجوهرية وأن ''يخرج بنتائج عملية ملموسة تؤدي إلى تسوية عادلة للقضية الفلسطينية تطلق مرحلة جديدة من التعايش المشترك بين الفلسطينيين والإسرائيليين ،استنادا إلى حل الدولتين الذي جددت الإدارة الأمريكية التزامها به مؤخرا''·

اقرأ أيضا

بريطانيا لن تعترف بضم إسرائيل للجولان رغم تصريحات ترامب