الاتحاد

عربي ودولي

تحذير من تصعيد ضد «الأقصى» الأسبوع المقبل

حذرت مؤسسة فلسطينية تعنى بالدفاع عن المقدسات الإسلامية أمس، من تصعيد إسرائيلي “خطير” ضد المسجد الأقصى ومدينة القدس خلال الأسبوع المقبل. وقالت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث في بيان صحفي “هناك برامج ومخططات إسرائيلية تتصاعد بشكل متسارع خلال الأيام القليلة القادمة ضد المسجد الأقصى ومدينة القدس”. واتهمت المؤسسة إسرائيل وأذرعها التنفيذية “ بالإعلان عن برامج تصعد من خلالها استهداف المسجد الأقصى ومدينة القدس في الأسبوع المقبل يمتد تنفيذها على مدار 3 أيام ابتداء من يوم غد الأحد”. وأكدت المؤسسة أن السلطات الإسرائيلية سوف تعلن الثلاثاء المقبل عن “تنظيم يوم عالمي من أجل بناء الهيكل الثالث المزعوم على حساب المسجد الأقصى يتخلله دعوات إلى اقتحام المسجد وعزم جماعات يهودية تنظيم مراسم تقديم قرابين (الفصح العبري) في المسجد الأقصى نهاية مارس الجاري”.
ودعت مؤسسة الأقصى المواطنين الفلسطينيين والمقيمين في القدس إلى تكثيف وجودهم الدائم والمستمر في المسجد الأقصى لحمايته. وأوضحت المؤسسة “أن هذا البرنامج يشمل افتتاح أكبر وأعلى كنيس يهودي في البلدة القديمة في القدس على بعد عشرات الأمتار من المسجد الأقصى وذلك يومي الأحد والاثنين المقبلين” مشيرة إلى أن عمليات بنائه استمرت أربع سنوات. ويعتبر هذا الكنيس “أكبر وأعلى كنيس يهودي يبنى بالقرب من المسجد الأقصى وقد أقيم على حساب المسجد العمري وأرض وقفية إسلامية في حارة الشرف وهو حي إسلامي احتلته إسرائيل عام 1967”.

اقرأ أيضا

دوي انفجار في وسط كابول