الاتحاد

الرياضي

هاميلتون يتألق تحت المطر

هاميلتون ينطلق تحت الامطار الغزيرة

هاميلتون ينطلق تحت الامطار الغزيرة

حقق البريطاني الشاب لويس هاميلتون سائق ماكلايرن مرسيدس فوزه الرابع لهذا الموسم باحتلاله المركز الاول خلال جائزة اليابان الكبرى، المرحلة الخامسة عشرة من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد التي اقيمت أمس تحت الامطار الغزيرة على حلبة فوجي، ليقترب بالتالي كثيرا من اللقب العالمي بعدما استفاد من انسحاب ملاحقه وزميله الاسباني فرناندو الونسو والاستراتيجية الخاطئة لفريق فيراري·
وسجلت حلبة فوجي عودتها الى سباقات الفئة الاولى بعد غياب 30 عاما بسباق حافل بالاحداث والحوادث صبت جميعها في مصلحة هاميلتون الذي قد يصبح الاحد المقبل في شنغهاي اول ''مبتدىء'' يتوج باللقب وذلك بعدما تقدم بفارق 773ر8 ث على الفنلنديين هايكي كوفالاينن سائق رينو الذي صعد الى منصة التتويج لاول مرة في مسيرته، وكيمي رايكونن سائق فيراري الذي اصبح على بعد 17 نقطة من هاميلتون قبل مرحلتين على نهاية البطولة· واصبحت حظوظ هاميلتون كبيرة جدا لحصد اللقب العالمي في اول موسم في رياضة الفئة الاولى، بعدما وسع الفارق مع زميله الونسو الى 12 نقطة لأن الاخير كان ضحية الامطار الغزيرة التي دفعته لارتكاب الخطأ في اللفة 41 والاصطدام بالحائط بشكل عنيف·
وكانت البطولة أمس كارثية بالنسبة لالونسو وحظوظه بالظفر باللقب للعام الثالث على التوالي بعدما فقد السيطرة على سيطرته عند خروجه من المنعطف الخامس ليصطدم بالحائط بشكل عنيف جدا، ما اجبر سيارة الامان للدخول الى الحلبة مجددا من اصل رفع سيارة الاسباني والاشلاء التي تناثرت منها على الحلبة· وبقي هاميلتون في الصدارة خلف سيارة الامان ومن خلفه ويبر وفيتيل قبل ان يصطدم الاخير بالاسترالي رغم وجود العلم الاصفر وسيارة الامان، ما ادى الى خروج السائقين من السباق وخسارتهما للمركزين الثاني والثالث وبالتالي للنقاط الغالية التي كانت ستحصل عليها ريد بول مالكة الفريقين·
ومع الانسحابات والحوادث الكثيرة، عاد ماسا الى التنافس على المراكز المتقدمة رغم توقفه 3 مرات، اذ كان في المركز الثالث خلف كوفالاينن الثاني وهاميلتون المتصدر، قبل ان يقرر فريقه فيراري وقبل 8 لفات على النهاية فقط ادخاله الى الحظيرة من اجل التزود بالوقود وتبديل الاطارات، ما سمح لرايكونن بان يصبح ثالثا· وحاول رايكونن ان يضغط على كوفالاينن في اللفات الاخيرة من اجل خطف المركز الثاني والحصول على نقطتين اضافيتين قد تبقيا على اماله الضعيفة بالمنافسة على اللقب، الا انه فشل في تخطي مواطنه بعدما خرج عن الحلبة في اكثر من مناسبة، لينتهي السباق وهاميلتون في المقدمة امام الفنلنديين والاسكتلندي المخضرم ديفيد كولتهارد سائق ريد بول وفيزيكيلا وماسا الذي تخطى كوبيستا بطريقة رائعة خلال الامتار الاخيرة من السباق الذي امتد لمسافة 721ر305 كلم و67 لفة·

اقرأ أيضا

182 ميدالية حصاد الإمارات في "العالمية"