الاتحاد

الإمارات

شرطة الشارقة: 26% انخفاض الجرائم المقلقة

كشف العميد سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، عن انخفاض في حدوث الجرائم المقلقة، مثل القتل والسطو والاعتداء والسرقة من المنشآت، التي وقعت في الإمارة خلال العام الماضي مقارنة بالعام الذي سبقه، بنسبة 26%، حيث سجل الحالي 1511 جريمة، مقارنة بـ 2040 في 2015.

وأكد أن نسبة الجرائم الجنائية خلال العام الماضي، وصلت إلى 13638 جريمة على مستوى الإمارة، بينما في 2015 سجل 15114 جريمة وبانخفاض يصل لنحو 10%، وبفارق 1476 جريمة، وأن 50% من هذه البلاغات تتعلق بالأمور المالية.

جاء ذلك في لقاء مفتوح عقدته القيادة مع وسائل الإعلام، الأسبوع الماضي في الشارقة، حضره العقيد عبدالله مبارك بن عامر نائب قائد عام شرطة الشارقة والعقيد محمد راشد بيات مدير عام العمليات الشرطية والعقيد محمد عمر عبدالله السويدي نائب مدير عام الموارد والخدمات المساندة والعقيد عارف الشريف نائب مدير عام العمليات المركزية والعقيد عارف حسن بن هديب مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة، وعدد من القيادات الشرطية بالإمارة.

وأكد العقيد عبدالله مبارك بن عامر أن مشروع «الشارقة مدينة آمنة»، مستمر وهو يتعلق بتركيب كاميرات المراقبة في الدوائر والمؤسسات الحيوية مثل الأسواق ومحال الذهب والبنوك والصرافة ومحطات الوقود وغيرها.

وأضاف: أن هناك نحو 7 آلاف كاميرا مرتبطة بغرفة العمليات في هذا الشأن وأن هناك 250 كاميرا تم تركيبها في شوارع حيوية داخل المدينة خلال الأيام الماضية ذات تقنيات حديثة وسيتم ربطهم بغرفة عمليات متطورة في مركز واسط سيتم افتتاحها خلال الأسبوع الجاري، وهناك دوريات بها كاميرات متواجدة في شوارع الإمارة، ومرتبطة بغرفة العميات، كما سيتم تركيب كاميرات إضافية في الشوارع الحيوية الأخرى وكذلك في المنطقتين الوسطى والسرقية لاحقاً.

كما استعرض العقيد محمد راشد بيات في المحور الجنائي، أبرز أنواع الجرائم المقلقة خلال العام المنصرم، ومنها جرائم السرقة من المرافق العامة، والتي انخفضت بنسبة 54%، والسرقة من منشأة خاصة وقد انخفضت بنسبة 43.5%، وجرائم القتل والتي انخفضت بنسبة 30%، بالإضافة لانخفاض نسبة الجرائم بصورة عامة.

وأرجع أسباب انخفاض هذه الجرائم للتنسيق بين الجهات المعنية وقسم متابعة المخالفين لقوانين الإقامة داخل الدولة وضبط عدد كبير منهم من خلال حملات مستهدفة ركزت على المناطق «الساخنة»، والتي تتكرر فيها مثل هذه الجرائم ومن بينها المناطق الصناعية.

وبين أن عدد قضايا المخدرات التي تم ضبطها خلال عام 2016 بلغت 643 قضية بزيادة بنسبة زيادة 15%عن العام الذي سبقه والذي سجل 453 قضية وبلغ عدد الفعاليات التي تم تنظيمها للتوعية بأضرار المخدرات 53 فعالية توعوية استفاد منها نحو 5150 شخصاً. وأشار إلى أن عد الحالات المتقدمة للعلاج وصل إلى 24 حالة، وبفارق يقارب الضعف عن عددهم العام قبل الماضي والذي سجل 13 حالة، ومن بين القضايا المهمة التي تم ضبطها العام الماضي ضبط 4 ملايين قرص مواد مخدرة في حوزة سبعة متهمين، في 4 عمليات.

من جهته أكد العقيد عارف الشريف أن إجمالي عدد المخالفات المرورية التي سجلت عام 2016 وصلت إلى مليون و478 ألف مخالفة وأن معدل الوفيات الناتجة عن الحوادث المرورية انخفض بنسبة 17,6%، مسجلة 131 حالة، مقارنة بمعدل الوفيات خلال عام 2015، والذي سجل 159 حالة وفاة.

وقال إن الحوادث المرورية بشكل عام فقد انخفضت بنسبة 10,6% خلال عام 2016 مقارنة بـ 2015، بفارق 72 حادثا، وكان مجموع الحوادث بوجه عام خلال العام الماضي 607 حوادث.

وأكد المقدم الدكتور أحمد الناعور نائب مدير إدارة المرور والدوريات في القيادة العامة لشرطة الشارقة، أن أعلى خمس مخالفات مرورية خطرة في شوارع الشارقة خلال الفترة الماضية تتعلق بتجاوز الإشارة الحمراء ومخالفة تجاوز الحد الأقصى للسرعة المقررة وقيادة المركبة بتهور وقيادة المركبة بصورة تشكل خطراً على الجمهور وقيادة المركبة بصورة تشكل خطراً، يتمثل في التسابق على الطريق.

وذكر المقدم جاسم بن هده مدير إدارة العمليات أن عدد المكالمات الواردة إلى مركز الاتصال 999 بلغ خلال العام الماضي بلغت 727,767 مكالمة، وأن المكالمات غير الهامة التي وردت على خط الطوارئ 999 نحو43251 مكالمة متوسط زمن الاستجابة للبلاغات الطارئة منذ استلام البلاغ وحتى وصول دورية الشرطة سجل 10,75 دقيقة، بلغ عدد المكالمات الواردة إلى مركز الاتصال 901 نحو 116,762 مكالمة.



  

اقرأ أيضا

سعيد بن طحنون يشهد احتفالات النادي المصري بالعيد الوطني