الاتحاد

عربي ودولي

الأونروا تستأنف توزيع المساعدات في غزة

فلسطينيون يتجمعون أمام أحد مراكز الإغاثة الدولية للحصول على مساعدات غذائية في مخيم الشاطئ

فلسطينيون يتجمعون أمام أحد مراكز الإغاثة الدولية للحصول على مساعدات غذائية في مخيم الشاطئ

أعلنت الأمم المتحدة في بيان أمس أن وكالاتها ستعاود توزيع المساعدات للفلسطينيين في قطاع غزة بعد حصولها على ضمانات أمنية من اسرائيل·
وقالت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الاونروا) ومنسق الأمم المتحدة الخاص بعملية السلام في الشرق الاوسط في بيان مشترك أن الأمم المتحدة تلقت ''ضمانات قوية بان سلامة العاملين في الامم المتحدة ومنشآتها وعملياتها الانسانية ستحترم كليا''· وأضاف البيان ''على هذا الاساس سيعاود نشاط العاملين في الامم المتحدة التي أوقفت الخميس في أسرع وقت ممكن''·
وكانت وكالة الأونروا علقت عملياتها في قطاع غزة الخميس بعدما تعرضت احدى قوافلها لقصف اسرائيلي مما ادى الى مقتل سائق وإصابة اخر· وقلصت اللجنة الدولية للصليب الاحمر عملياتها في غزة كذلك بعدما اصيبت احدى سياراتها بنيران اسرائيلية·
وقال مسؤولون في الامم المتحدة إن الضمانات اعطيت خلال اجتماع على مستوى عال عقد الجمعة في وزارة الدفاع الاسرائيلية في تل ابيب وأعربت خلاله اسرائيل عن ''أسفها العميق''، مؤكدة ان هذه الحوادث لا تعكس سياسة الحكومة الرسمية· واوضح البيان ان الامم المتحدة ''ستدرس باستمرار الاوضاع الامنية للعاملين لديها''·
وقال مدير عمليات الاونروا جون جينج في اتصال عبر الفيديو من غزة ان العاملين في الامم المتحدة ''مرتاحون جدا'' لهذا الاتفاق· وأكد أن مئات الاف الاشخاص في قطاع غزة بحاجة ماسة الى اغذية وماء ومواد اساسية اخرى بسبب الهجوم الإسرائيلي على الاراضي الفلسطينية والذي استمر اسبوعين·
وقال مسؤولون في الامم المتحدة ان 80% من اصل 1,5 مليون نسمة في قطاع غزة بحاجة الى مساعدة انسانية والوضع ''مثير جدا للقلق''· والجزء الاكبر من قطاع غزة محروم من التيار الكهربائي والنفايات تتكدس في الشوارع·
واوضح مسؤولو الامم المتحدة ان اكثر من 21 ألف شخص لجأوا الى مدارس تابعة للامم المتحدة في غزة حيث تنقصهم البطانيات ومواد اساسية اخرى· وقال مساعد الامين العام للامم المتحدة للشؤون الانسانية جون هولمز ان ''الضمانات التي اعطتها اسرائيل تشكل نبأ سارا جدا''، مشددين على ان الوضع الانساني في غزة ''يبقى هو ذاته ان لم يكن اسوأ'' وان عدد الضحايا المدنيين يتزايد·
واضاف ان المدنيين ليسوا في امان في اي مكان في غزة، مؤكدا ارتفاع عدد الشهداء الفلسطينيين الذي تجاوز الـ800 كما ارتفع عدد الجرحى الى اكثر من ثلاثة آلاف·
من ناحية اخرى زارت جوسيت شيران المديرة التنفيذية لبرنامج الاغذية العالمي مدينة رفح عند الحدود المصرية مع غزة للاطلاع على الوضع الانساني بنفسها· وتعهدت شيران تقديم المساعدات الغذائية الى نحو 360 ألف شخص من غير اللاجئين في غزة· وكان البرنامج يوفر مساعدات حتى الان لنحو 250 ألفا·
كما ارسلت شيران وفدا رفيع المستوى من برنامج الاغذية العالمي الى القدس لحث السلطات الاسرائيلية على تقديم المساعدات الانسانية بشكل افضل لغزة حتى يتمكن البرنامج من تلبية احتياجاتهم الغذائية العاجلة· وقالت ''من المهم ان يتمتع العاملون في برنامج الاغذية العالمي وغيرهم من العاملين في المجال الانساني بحرية الحركة دون اي اعاقة للوصول الى سكان غزة في هذا الوقت العصيب''·
واضافت ان المواد الغذائية متوافرة في المخازن بانتظار توزيعها على الجياع· من ناحيته اتصل الامين العام للامم المتحدة بان كي مون برئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت ليعرب له عن خيبة امله من رفض قرار مجلس الامن الذي يدعو الى وقف فوري لإطلاق النار في قطاع غزة، حسب المتحدثة باسمه·
وقالت المتحدثة ميشيل مونتاس ان ''الامين العام تحدث الى رئيس الوزراء ايهود اولمرت عبر الهاتف بعد ظهر اليوم واعرب عن خيبة امله من استمرار العنف على الارض في تجاهل لقرار مجلس الامن''· وفي وقت متأخر من الخميس اعتمد مجلس الأمن على قرار يدعو الى وقف اطلاق النار في غزة بعد اسبوعين من الحملة العسكرية التي تشنها اسرائيل على القطاع الفقير·

اقرأ أيضا

الأمم المتحدة ترحب بوقف هجوم تركيا في سوريا