الاتحاد

الرئيسية

«نقل أبوظبي» تُطبق «مواقف» في محيط «أبراج البطين» غداً

امرأة تدفع رسم خدمة «مواقف» في شارع بينونة حيث سيبدأ تغريم المخالفين اعتباراً من يوم غدٍ

امرأة تدفع رسم خدمة «مواقف» في شارع بينونة حيث سيبدأ تغريم المخالفين اعتباراً من يوم غدٍ

أكدت دائرة النقل في أبوظبي شروعها في تطبيق خدمة "مواقف" بشكل رسمي في محيط "أبراج البطين" الواقعة في شارع بينونة بأبوظبي، اعتباراً من يوم غدٍ الأحد.

وقال مدير عام إدارة "مواقف" في دائرة النقل المهندس نجيب الزرعوني لـ"الاتحاد"، إنه تم إخضاع 235 موقفاً عاماً للسيارات حول "أبراج البطين" في شارع بينونة لخدمة "مواقف"، وهو ما يمثل نسبة 27% من إجمالي المواقف في تلك المنطقة البالغ عددها 932 موقفاً.
وأضاف أن الدائرة ستبدأ بمراقبة هذه المنطقة اعتباراً من يوم غدٍ الأحد، وبالتالي تطبيق الغرامات التي ينص عليها قانون تنظيم المواقف لإمارة أبوظبي بحق المخالفين.
ويعتبر شارع بينونة، حيث تقع "أبراج البطين" المنطقة الثالثة التي يتم إخضاعها لخدمة "مواقف" على مستوى مدينة أبوظبي ضمن خطة لتطبيق الخدمة في 19 منطقة أخرى بالمدينة على مراحل خلال عام 2010.
وكان قد تم إخضاع المنطقة الواقعة بين شارعي "حمدان" و"زايد الأول" وشارعي "راشد بن سعيد آل مكتوم" (المطار سابقاً) وبني ياس (النجدة) إلى خدمة "مواقف" في نهاية يناير الماضي، وبعد إخضاعها المنطقة الواقعة بين شارعي "خليفة" و"حمدان" وبين شارعي بني ياس وليوا للخدمة نفسها في أكتوبر 2009.
وأشار الزرعوني إلى أن الدائرة قررت الشروع في تطبيق "مواقف" في هذه المنطقة بعد توفيرها مئات المواقف "المجانية" القريبة من "أبراج البطين"، والواقعة خلف مصرف الإمارات المركزي.
ولفت الزرعوني إلى أن "مواقف" قامت بالتزامن مع شروعها في أعمال تركيب أجهزة تحصيل الرسوم وصبغ الأرصفة على مدى عدة أسابيع، بتوزيع آلاف "البروشورات" على أصحاب السيارات في تلك المنطقة لتنبيههم إلى قرب تطبيق خدمة "مواقف" فيها، في إطار خطة الدائرة الشاملة لتوفير مواقف السيارات مدفوعة الأجر في المناطق التي تشهد تجمعاً كبيراً للسيارات في العاصمة أبوظبي.
وتضمنت هذه "البروشورات" عبارة "يمنع وقوف السيارات بطريقة غير قانونية، تجنب الحصول على مخالفات، وتجنب الإزعاج لنفسك وللآخرين، يرجى إيقاف مركبتك في المواقف المخصصة لذلك".
وأوضح الزرعوني أن تطبيق "مواقف" في المناطق التي تشهد تجمعاً كبيراً للسيارات، يهدف إلى حث المستخدمين على تقليل وقت استخدام المواقف، وبالتالي تمكين أكبر عدد من الأشخاص من استخدام الموقف الواحد على مدار اليوم، وكذلك عدم الوقوف بشكل خاطئ. ولفت الكعبي إلى أن منطقة "أبراج البطين" التي ستخضع لخدمة "مواقف" كانت تشهد اختناقات مرورية غالباً ما كانت تتسبب باصطدامات خفيفة بين السيارات بسبب إيقاف البعض سياراتهم "في الممنوع" أو بشكل شكل عشوائي أو خاطئ. وكان لافتاً شروع الجمهور في تلك المنطقة في تطبيق نظام الخدمة قبل إطلاقها رسمياً.
دوريات «ترايك»
ويتزامن تطبيق "مواقف" في محيط "أبراج البطين" مع إطلاق دائرة النقل اعتباراً من يوم غدٍ، نظام دوريات مراقبة المواقف العامة باستخدام دراجات صديقة للبيئة، ثلاثية العجلات "ترايك"، من قبل مفتشيها في جميع المناطق التي تم تطبيق خدمة "مواقف" فيها.
وستتيح الدراجة الجديدة لمراقبي "مواقف" مجالاً للتحرك وتغطية مساحات كبيرة من مناطق عملهم في وقت قصير، حيث تصل سرعة الدراجة "ترايك" إلى حوالي 27 كيلومتراً في الساعة، ويمكن أن تقطع مسافــة تصــل إلى أكثر مــن 30 كيلومتـراً بعد كل عمليـة شحــن لبطاريتها.
يذكر أنه يتم تحصيل الرسوم من 8 صباحاً وحتى 9 مساء من السبت إلى الخميس، باستثناء أيام الجمعة والعطلات الرسمية. ويبلغ رسم المواقف الفرعية الملونة بالتركواز والأسود درهمين لكل ساعة، بحد أقصى للتوقف 24 ساعة بمبلغ 15 درهماً. أما المواقف الرئيسة الملونة بالتركواز والأبيض فيبلغ رسمها 3 دراهم لكل ساعة، بحد أقصى مسموح للتوقف فيها 4 ساعات.
ووفرت الدائرة البطاقة المدفوعة مسبقاً بفئة 50 درهماً و100 درهم. كما يمكن الدفع بالعملات النقدية المستخدمة في الدولة. وتتراوح قيمة المخالفات الخاصة بالنظام من 100 إلى 1000 درهم وصولاً إلى حد سحب السيارة.

اقرأ أيضا

المصريون يقترعون في اليوم الأخير من استفتاء التعديلات الدستورية