الاتحاد

الرياضي

عبد الله القاسمي يشارك في «نمشي معاً»

عبدالله بن سالم خلال مشاركته في الفعالية في واجهة المجاز المائية (الصور من وام)

عبدالله بن سالم خلال مشاركته في الفعالية في واجهة المجاز المائية (الصور من وام)

الشارقة (وام)

شارك سمو الشيخ عبدالله بن سالم بن سلطان القاسمي، نائب حاكم الشارقة، نائب رئيس المجلس التنفيذي، في فعالية «نمشي معاً» للأولمبياد الخاص للألعاب العالمية والإقليمية التي أقيمت عصر أمس في واجهة المجاز المائية.
وتأتي الفعالية بتوجيهات المجلس التنفيذي في إمارة الشارقة، حيث تم تشكيل اللجنة المنظمة للبطولة في الإمارة التي ستقوم باستضافة تجريبية لبعض الوفود للوقوف على مدى الاستعدادات اللازمة لاستضافة الوفود الرئيسة، حيث تم تكليف إمارة الشارقة باستضافة الوفد السريلانكي البالغ عدده 44 مشاركاً في مارس 2018 المقبل.
وجرت مراسم الافتتاح بعزف السلام الوطني، لتبدأ بعدها الفعالية الرئيسة، حيث طاف سموه بمشاركة واسعة من مختلف الفئات المجتمعية والرسمية، أرجاء واجهة المجاز المائية، فيما تابع سموه عدداً من المسابقات الرياضية للطلبة ذوي الإعاقة، نظمت على هامش الفعالية.
وأعرب سموه عن سعادته بالمشاركة في الفعالية، وبالحضور المميز لهيئات ومؤسسات ودوائر حكومة الشارقة، وطلبة الجامعات والمدارس، والتي تعكس الاهتمام الكبير الذي تحظى به فئة ذوي الإعاقة في الإمارة.
وأشاد سموه بالدعم اللامحدود الذي توليه إمارة الشارقة للأشخاص ذوي الإعاقة في مختلف المجالات التعليمية والرياضية وفقاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الرئيس الفخري لمدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، ومتابعة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، رئيس المجلس التنفيذي، بالعمل على تقديم أشكال الدعم لذوي الإعاقة كافة، ودمجهم في المجتمع عبر العديد من المؤسسات المتخصصة والفعاليات المتنوعة.
من جانبها، أكدت معالي حصة بنت عيسى بو حميد، وزيرة تنمية المجتمع، أن وصول مبادرة «نمشي معاً» إلى الشارقة، يضفي على الحدث أهمية أكبر نظراً للجهود الحثيثة التي تبذلها الإمارة في ظل توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لتكريس أصحاب الهمم كأولوية في الخطط المستقبلية.
وأضافت: «مشاركة سمو الشيخ عبد الله بن سالم القاسمي، نائب حاكم الشارقة، تمنح مبادرة «نمشي معاً» رصيداً كبيراً من الدعم لما تتمتع به إمارة الشارقة من سمعة محلية وعالمية ليس فقط على صعيد تمكين أصحاب الهمم وإنشاء مراكز لتأهيلهم وتدريبهم على مختلف المهارات، بل أيضاً في غرس ثقافة التنمية لدى الأجيال الجديدة من خلال تشجيعهم على التطوع والعمل الإيثاري بما يصون كرامة كل إنسان في المجتمع».
وتعد الفعالية التي تنظمها إمارة الشارقة على هامش استضافة الوفد التجريبية، مبادرة مجتمعية إنسانية تهدف لتشجيع ودعم وإنجاح دورة الألعاب الإقليمية للأولمبياد الخاص المقرر إقامتها في الفترة من 14 حتى 23 مارس المقبل بالعاصمة أبوظبي، والدورة العالمية للأولمبياد الخاص من 8 إلى 22 مارس 2019.
شارك في الفعالية، إلى جانب سموه، كل من: الشيخ سالم بن عبد الرحمن القاسمي، رئيس مكتب سمو الحاكم، ومعالي حصة بنت عيسى بوحميد، وزيرة تنمية المجتمع، واللواء سيف الزري الشامسي، قائد عام شرطة الشارقة، والدكتور طارق سلطان بن خادم، رئيس دائرة الموارد البشرية، وسعادة الدكتور سعيد مصبح الكعبي، رئيس مجلس الشارقة للتعليم، وعلي سالم المدفع، رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي، ومنى عبد الكريم، مديرة مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية.

اقرأ أيضا