الاتحاد

عربي ودولي

11 جريحاً بإعتداءات إسرائيلية على غزة والضفة

بدوية فلسطينية تراقب جرافة إسرائيلية بينما كانت تهدم بيتها في «خربة طانا» أمس (أ ب)

بدوية فلسطينية تراقب جرافة إسرائيلية بينما كانت تهدم بيتها في «خربة طانا» أمس (أ ب)

(غزة) - أسفرت اعتداءات إسرائيلية جديدة أمس عن جرح 11 فلسطينياً واعتقال 14 آخرين وإعادة تدمير قرية بدوية.
وقال المتحدث باسم اللجنة العليا للإسعاف والطوارئ الطبية في قطاع غزة أدهم أبو سلمية إن طائرة حربية إسرائيلية أطلقت صاروخاً على مستودع للأدوية والمحاليل الطبية في مدينة غزة، مما أدى إلى تدميره واشتعال النيران فيه وإلحاق أضرار بمنجرة مجاورة له، وإصابة طفلين و3 سيدات و3 رجال بجروح طفيفة ومتوسطة الخطورة.
كما شنت طائرات حربية إسرائيلية غارتين على موقع تدريب لحركة “الجهاد الإسلامي” شرق مدينة خان يونس جنوبي القطاع، مما أسفر عن إصابة شخصين بجروح. وأضاف أن طائرة مماثلة أطلقت صاروخين على أرض خالية في منطقة مكب النفايات شرق المدينة.
وأعلن الجيش الاسرائيلي في بيان عسكري أن الغارات الجوية كانت رداً على سقوط 5 قذائف أطلقها مسلحون فلسطينيون من قطاع غزة على أهداف إسرائيلية في النقب الغربي جنوبي فلسطين المحتلة أمس الأول. وذكر أنه تم قصف نفق في وسط القطاع حفره مسلحون بهدف التسلل إلى إسرائيل وتنفيذ هجوم. كما تم قصف مبنيين في وسط وشمال القطاع كانا يستخدمان لأنشطة المسلحين. وتابع “إن قوات الدفاع الإسرائيلية تحمِّل حركة حماس وحدها مسؤولية الحفاظ على الهدوء في قطاع غزة”.
من جهة أُخرى، قال رئيس بلدية بيت فوريك شمالي الضفة الغربية المحتلة عاطف حنني إن قوات إسرائيلية هدمت البيوت والخيام وحظائر الأغنام في قرية “خربة طانا” البدوية التابعة لبلديته والتي تقطنها 45 عائلة رعوية وبيت فوريك للمرة الرابعة على التوالي، بدعوي إقامتها من دون تراخيص بناء من سلطات الاحتلال.
وقالت مصادر أمنية فلسطينية إن شاباً فلسطينياً أصيب بجروح متوسطة الخطورة خلال مداهمة قوات إسرائيلية قرية عوريف قُرب نابلس شمالي الضفة وإطلاقها أعيرة نارية ومطاطية بشكل كثيف علي السكان الذين تصدوا لها.
وأضافت أن قوات الاحتلال اعتقلت، خلال مداهمات شنتها في أنحاء الضفة الغربية، 13 فلسطينياً بدعوى أنهم “مطلوبون” أمنياً. كما اعتقلت الشاب مراد محمد عبد القادر اخليل في بيت أُمَّر جنوبي الضفة بعد استدعائه إلى مركز شرطة إسرائيلي هناك لسماع أقواله بشأن إصابته بجروح استشهاد ابن عم له جراء إطلاق مستوطن يهودي الرصاص عليهما يوم 28 يناير الماضي.

اقرأ أيضا

الصادق المهدي يقترح مجلس سيادة في السودان بأغلبية مدنية ورئاسة عسكرية