الاتحاد

الاقتصادي

98 عارضاً يشاركون في الملتقى 2008

أكد أكثر من 98 عارضا من 31 دولة مشاركتهم في معرض سوق السفر العربي ''الملتقى'' دورة 2008 والتي تقام في مركز دبي العالمي للمعارض في الفترة من 6 الى 9 مايو المقبل، كما تشارك لأول مرة وبكثافة جهات سياحية من الأميركيتين الشمالية والجنوبية، بما في ذلك ''مجلس السياحة البرازيلي''·
وتعتزم ''ريد ترافيل إكزيبيشنز'' ودائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي وطيران الإمارات المشاركة في أهم الفعاليات والمؤتمرات الدولية لتعزيز الوعي بالمقومات السياحية في منطقة الشرق الأوسط، ودور معرض ''سوق السفر العربي'' في دفع عجلة تطور هذا القطاع·
ويقام ''الملتقى'' تحت رعاية صاحــب الســمو الشــيخ محمــد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وبإشراف دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي·
وقال ''سيمون بريس'' مدير معرض ''سوق السفر العربي'' في شركة ''ريد ترافيل اكزيبيشنز'' المُنظمة للحدث: ''يشهد الملتقى ،''2008 تسليط الضوء على آفاق تطور السياحة المتبادلة بين دول الأميركيتين والمنطقة، وهو ما يتزامن مع تعزيز الرحلات الجوية بين الجانبين، لافتا الى أن تدشين الناقلات الوطنية والاقليمية خاصة ''الاتحاد للطيران'' و''طيران الإمارات'' و''الخطوط الجوية القطرية'' رحلات للمدن الأميركية الرئيسية مثل نيويورك وواشنطن وهيوستن ستساهم في دعم خطط تنشيط حركة السياحة بين المنطقة وأميركا الشمالية بصفة عامة''·
ونوه بريس الى أن انضمام جيل جديد من الطائرات طويلة المدى إلى أساطيل هذه الشركات التي ستتمكن من تسيير رحلات مباشرة إلى وجهات بعيدة إلى جانب نقل أعداد أكبر من المسافرين بغرض السياحة والأعمال·
واضاف: ''نستهدف هذا العام استقطاب الجهات المعنية بتنظيم الرحلات والجولات السياحية إلى المعرض للتواصل عن قرب مع موفري الخدمات وممثلي قطاع السياحة الإقليمي، وذلك تحت مظلة برنامج ''استضافة المشترين'' كما سيشهد المعرض سلسلة من ورش العمل والندوات لمناقشة استراتيجيات توثيق أطر التعاون والشراكة مع صناعة السياحة العالمية بصفة عامة والأميركية بصفة خاصة''·
واشار بريس إلى الأهمية السياحية لقيام ''دلتا ايرلاينز'' الأميركية بتدشين خط جوي مباشر يربط دبي بمدينة أتلانتا، وهي أكبر محطة لرحلات الطيران في العالم، علاوة على الأهمية الاخرى لرحلات ''طيران الإمارات'' إلى البرازيل·
وافاد بيرس بان من عوامل النمو السياحي أيضا سعر صرف الدولار الأميركي الحالي، ومساهمته في جذب المزيد من المسافرين إلى الولايات المتحدة، علاوة على ما يساهم به ذلك في استقطاب المشروعات السياحية والعقارية في منطقة الشرق الأوسط واهتمام عدد كبير من المستثمرين وشركات السياحة من أميركا الشمالية والجنوبية·
وأضاف بريس: ''تشكل منطقة الشرق الأوسط سوقاً واعداً لقطاع السياحة في الأميركيتين، نظراً لما توفره من فرص سانحة لتطوير الأعمال مقارنة بالأسواق الأخرى، كما أن معرض سوق السفر العربي ''الملتقى'' يساهم في إتاحة منصة مثالية للتواصل بين صناعة السياحة الإقليمية من جهة، وشركات تنظيم البرامج السياحية في الأسواق الأميركية، لتبادل الآراء وبحث سبل دعم التعاون المتبادل بين الجانبين''· وقال: ''لقد حرصت ''ريد ترافيل إكزيبيشنز'' على إعادة تخطيط نظام توزيع أجنحة المعرض، وهو ما يشهد أيضاً توسعة القسم الخاص بالأميركيتين، لمواكبة الطلب المتوقع على المشاركة في الحدث''·

اقرأ أيضا

الولايات المتحدة تدرس حظر 5 شركات صينية