الاتحاد

الرياضي

«أربطة الركبة» تبعد ديوب شهراً عن الملاعب

الإصابة تطارد ديوب من جديد (الاتحاد)

الإصابة تطارد ديوب من جديد (الاتحاد)

منير رحومة (دبي)

أظهر الكشف الطبي الذي أجراه السنغالي ماكيتي ديوب، لاعب شباب الأهلي دبي، معاناته من تمدد في أربطة الركبة، وبالتالي يبعده عن الملاعب لأكثر من شهر، بعد الإصابة التي لحقت به في مباراة الوحدة، خلال «الجولة 17»، في أول مشاركة له في الدوري، بعد غياب 77 يوماً.
ويعد ابتعاد ديوب عن تشكيلة شباب الأهلي دبي «ضربة موجعة» للفريق، نظراً للأهمية الكبيرة التي يمثلها في خط الهجوم، خاصة أمام انتهاء موسم المالدوفي لوفانور هنريكي، وعدم نجاح إدارة النادي في استبداله بلاعب أجنبي آخر.
ويغيب ديوب عن سلسلة من المباريات القوية والمهمة، سواء في الدوري أو كأس الخليج العربي، وكأس صاحب السمو رئيس الدولة، الأمر الذي يجعل الجهاز الفني بقيادة مهدي علي، في اختبار صعب لإنقاذ الموسم، خاصة أن شباب الأهلي دبي يعول كثيراً على كأس الخليج العربي، وكأس رئيس الدولة، من أجل التتويج بلقب في هذا الموسم.
من جهة أخرى، تفقد «فرقة الفرسان» نخبة من اللاعبين المميزين الذين انتهى الموسم مبكراً بالنسبة لهم، مثل سعيد أحمد وسعود عبد الرزاق وعبد العزيز صنقور وراشد حسن، بسبب انضمامهم إلى الخدمة الوطنية، بالإضافة إلى إصابة مانع محمد ولوفانور هنريكي وأخيراً ماكيتي ديوب، الأمر الذي يرفع العدد إلى سبعة لاعبين مهمين يشكلون الثقل الفني المهم للفريق.

اقرأ أيضا

فاران وماريانو يعودان للمران الجماعي قبل مواجهة جيرونا