الاتحاد

عربي ودولي

ابن رئيس تشاد يقود قوات بلاده بمالي

كيدال، مالي (رويترز) - تقدم نحو 1000 من القوات التشادية يقودهم نجل الرئيس نحو الجبال في شمال شرق مالي أمس للانضمام إلى حملة التعقب التي تقودها القوات الفرنسية ضد المتشددين. وتحرك رتل عسكري من مئة مركبة مدرعة تشادية وعربات جيب وشاحنات إمداد من كيدال -البلدة الصحراوية على بعد 1200 كيلومتر إلى الشمال الشرقي من العاصمة باماكو.
وتقوم القوات الفرنسية والتشادية تدعمها الطائرات الحربية الفرنسية انطلاقا من كيدال بمهاجمة مخابئ المتمردين في سلسلة جبال ادرار افوقاس على الحدود بين مالي والجزائر. وكان الجنرال محمد ادريس ديبي اتنو ابن الرئيس التشادي ادريس ديبي على رأس رتل القوات التشادية. وقال ديبي اتنو لرويترز ان مهمة القوات التشادية هي «محاربة الإرهاب واجتثاثه من المنطقة». وتعاون قوات تزيد على 2500 جندي من تشاد والنيجر نحو 4000 جندي فرنسي في المرحلة الثانية للتدخل العسكري الفرنسي الذي بدأ قبل اربعة اسابيع ضد القاعدة وحلفائها في مالي.

اقرأ أيضا

الجيش الجزائري يرفض تشكيل حكومة انتقالية ويدعو لاحترام الدستور