الاتحاد

عربي ودولي

29 شهيداً بينهم 7 من عائلة واحدة في اليوم الـ 15 للعدوان

فلسطينية تحمل ما تبقى من متعلقات منزلها الذي دمرته الغارات الإسرائيلية في رفح

فلسطينية تحمل ما تبقى من متعلقات منزلها الذي دمرته الغارات الإسرائيلية في رفح

واصلت إسرائيل امس، حربها على قطاع غزة لليوم الخامس عشر ، مطلقة العنان لقذائف طائراتها ودباباتها وبوارجها، لتوقع المزيد من الشهداء والجرحى·
واعلن الجيش الإسرائيلي ان طيرانه قصف الليلة قبل الماضية 40 هدفا في قطاع غزة،من بينها 10 نقاط لإطلاق الصواريخ،مشيرا الى ان 30 صاروخا اطلقتها المقاومة سقطت على مناطق في جنوب اسرائيل·
وقالت مصادر سياسية اسرائيلية امس، إن الآلاف من جنود الاحتياط انتهوا من التدريبات العسكرية، التي أجروها بعد أن تم استدعاؤهم، وأنهم على أهبة الاستعداد للانضمام الى القوات الموجودة في قطاع غزة، للدخول في المرحلة الحاسمة في الأماكن السكنية في قطاع غزة·
وقالت الاذاعة الاسرائيلية، ان تلك القوات تنتظر ''الضوء الأخضر'' من وزير الدفاع ايهود باراك والمجلس الوزاري الأمني المصغر للبدء بالعملية الحاسمة (ج) حيث سيتم بحث إعطائهم الاوامر في جلسة تعقد اليوم· وفي الوقت نفسه،أعلن رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية السابق العميد زئيفي فركش، أن الجدول الزمني للهجوم على غزة، يتراوح من 4 إلى 6 أسابيع·
وحسب المصادر الطبية الفلسطينية، فإن عدد الشهداء امس قد بلغ حتى ظهر امس 29 شهيدا وعشرات الجرحى، في حين أحصيت أكثر من 40 غارة جوية في غضون ساعات·
وقد استشهد 7 اشخاص من عائلة واحدة ظهر امس في قصف مدفعي اسرائيلي استهدف منازل عزبة عبد ربه شرق جباليا في شمال القطاع·
وأفاد شهود عيان أن الاهالي الذين استشهدوا كانوا داخل أحد محلات البقالة للتزود بالمواد التموينية، عندما سقطت قذيفة على البقالة، وهم جميعاً من عائلة عبد ربه ويسكنون في منزل واحد· والشهداء هم: رندا جمال عبد ربه ( 45 عاماً) وابنها سفيان عبد الحي عبد ربه ( 21 عاما) ومصطفى ربحي حسن عبد ربــــه (17 عاماً) وسامي محمد صالح عبد ربه (27 عاماً) وصامد محفوظ عبد ربه (13 عاماً) ويسري محمود عبد ربه (15 عاماً) ورامز جمال عبد ربه ( 32 عاماً)·
وفي وقت سابق استهدف جيش الاحتلال بقذيفة صاروخية مصنعاً شرق خان يونس ،استشهد اثنان من حراسه وهما من عائلة الاسطل، بينما استشهد جهاد السميري واصيب ثلاثة آخرون في قصف منزل في بلدة القرارة جنوب قطاع غزة·
وأعلنت ''سرايا القدس'' الجناح العسكري لحركة ''الجهاد الاسلامي'' استشهاد شمس عمر أحد ناشطيها، في قصف استهدف منزله بمخيم الشاطئ غرب غزة، قائلة إنه ''شارك في العديد من المهمات الجهادية في المعارك الأخيرة''·
وقالت مصادر طبيبة في مستشفى كمال عدوان، إن جثتي اثنين من الاهالي وصلتا صباح امس من منطقة السكة في مخيم جباليا، كما استشهد شخصان في قصف لمنزل عائلة أبو الخير في حي الزيتون شرق غزة، وعائلة البلبيسي في النصيرات وسط القطاع·
واستهدفت الطائرات الاسرائيلية بصواريخها تسعة منازل في مناطق متفرقة بينها ثلاثة منازل في مدينة غزة، ومنزلان في رفح، وآخر قرب مستشفى النصر للاطفال· وبعد قصف ''برج الجوهرة'' حيث تجمع المكاتب الصحافية، تم قصف منزل الصحافي علاء مرتجى الذي يعمل في ''اذاعة ألوان'' المحلية، ما ادى الى استشهاده واصابة والدته بجروح خطرة·
وأصابت قذيفة منزل الصحافي سمير خليفة في حي الزيتون بعد استهداف منزل مجاور له وقال خليفة إن عائلته نجت من الموت بعد قيامه بانزالها الى الدور الارضي، مؤكداً احتراق منزله بالكامل·
وقصفت الطائرات الاسرائيلية مجمع الدوائر الامنية وسط خان يونس ومقر الدفاع المدني،،منزل الشهيد محمود عاشور في مخيم البريج وسط قطاع غزة، ما أدى الى وقوع عدد من الإصابات·

ليفني : لا إطار زمنياً للهجوم

عواصم (وكالات) - رفضت وزيرة الخارجية الاسرائيلية تسيبي ليفني في مقابلة نشرت امس تحديد اطار زمني للهجوم الاسرائيلي على قطاع غزة، مؤكدة ان اسرائيل بحاجة الى تحقيق اهدافها· وقالت ليفني في مقابلة مع صحيفة ''واشنطن بوست''، ''نحن لا نسعى الى اعادة احتلال قطاع غزة· لكننا نريد ان نحقق اهدافنا''·
وردا على سؤال لمعرفة ما اذا كانت العملية العسكرية ستنتهي بحلول موعد تنصيب الرئيس الاميركي المنتخب باراك اوباما في 20 يناير، اكتفت ليفني بالقول ان من الافضل لاسرائيل ان تنتهي العملية في اقرب وقت ممكن· لكنها اضافت ''في نهاية المطاف انها حرب متواصلة ضد الارهاب· لا نطلب من المجتمع الدولي ان يحارب نيابة عنا· نطلب من المجتمع الدولي ان يعطينا بعض التفهم والوقت''·
وقالت ليفني ان اسرائيل تريد ان تتأكد في نهاية هجومها ''بانها لا ترى حركة حماس تعيد تسليح نفسها''· لكنها اقرت بان اسرائيل للحصول على هذه الضمانات عليها ان تعالج قضية حصول حركة حماس على صواريخ من ايران فضلا عن تأمين الحدود بين قطاع غزة ومصر·
الى ذلك يتوجه رئيس الهيئة السياسية والأمنية في وزارة الدفاع الإسرائيلية عاموس جلعاد إلى القاهرة مرة أخرى خلال الأسبوع الجاري·
وذكرت الإذاعة الإسرائيلية امس أن جلعاد سيجري في القاهرة مباحثات مع مدير الاستخبارات المصرية اللواء عمر سليمان وغيره من المسؤولين حول المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار ومنع عمليات تهريب الأسلحة إلى قطاع غزة·

أميركا تستعد لشحن أسلحة إلى إسرائيل

واشنطن (وكالات) - طرحت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاجون) مناقصة لشحن أسلحة إلى إسرائيل بغرض إيصالها في مدة لا تتجاوز نهاية الشهر الجاري، نافية أن تكون لها علاقة بالحرب التي تشنها تل أبيب حاليا على غزة·
وقال متحدث باسم ''البنتاجون'' إن هذه الشحنة تشمل مخزونا أميركيا من الذخيرة في إسرائيل· وقال العقيد باتريك ريدر المتحدث باسم ''البنتاجون'' إن''توريد الذخيرة لمخزون الذخيرة الأميركية الموضوعة سلفا في إسرائيل يتماشى مع اتفاقية أجازها الكونجرس عام 1990 بين الولايات المتحدة وإسرائيل''· ويضع الجيش الأميركي مسبقا مخزونات في بعض الدول لتكون جاهزة عند احتياجها بشكل سريع·
وفي المقابل نفى البنتاجون أن تكون لشحنات الذخيرة التي تضمها 325 حاوية علاقة بالحرب التي تشنها إسرائيل حاليا على قطاع غزة·
وقال ريدر ''هذه اتفاقية روتينية مقررة من قبل، وليست دعما للوضع الحالي في غزة''· وسيتم نقل هذه الأسلحة في رحلتين عن طريق سفن تجارية مستأجرة تبحر من ميناء أستكوس في اليونان إلى ميناء أسدود الإسرائيلي·
الى ذلك تبنى ''الكونجرس'' الاميركي بالاجماع قرارات تدعم اسرائيل وتعترف بحقها في الدفاع عن نفسها حيال الهجمات الصاروخية التي تشنها حركة ''حماس'' وتدعو الى وقف لاطلاق النار في غزة·
وقد تبنى مجلس النواب قرارا، على غرار ما فعل مجلس الشيوخ الخميس الماضي· وقالت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي التأكيد ان من حق اسرائيل الدفاع عن نفسها عندما تتعرض لهجوم''·

14 طبيباً عربياً وأجنبياً يدخلون إلى غزة عبر رفح

رفح (الاتحاد) - أفادت مصادر فلسطينية أن اربعة عشر طبيباً اجنبياً وعربياً وصلوا مساء امس الى قطاع غزة للمساعدة في إجراء عمليات جراحية للجرحى الفلسطينيين الذين اصيبوا في سلسلة الغارات الاسرائيلية المتواصلة· وقالت المصادر ان الاطباء هم نرويجي ودنماركي وبريطاني واردنيان وتسعة مصريين''·
واستقبل معبر رفح أمس 33 من الجرحى والمصابين الفلسطينيين قادمين من القطاع فيما تم ادخال نحو 140 طناً من الأدوية والمستلزمات الطبية والقمح والبسكويت إلى غزة·
وقال المتحدث الرسمي باسم ''الخارجية'' المصرية إن السلطات المصرية أدخلت أكثر من 900 طن من المساعدات الطبية والدوائية إلى غزة عبر معبر رفح البري منذ بدء العدوان الإسرئيلي· وأضاف المتحدث الرسمي أن السلطات تبذل قصارى جهدها، بل وسخرت كافة طاقاتها لضمان التعامل السريع والمنظم مع هذا الكم الهائل من المعونات الذي يتدفق على مصر لإيصاله إلى أهالي غزة·
وشهد مطار العريش أمس أعلى معدل لوصول طائرات الإغاثة منذ بدء الجسر الجوي الدولي لتقديم المساعدات لقطاع غزة· فقد استقبل المطار أمس 12 طائرة من بينها 3 طائرات إسعاف مغربية وسعودية و9 طائرات شحن تحمل مواد طبية وغذائية ليرتفع عدد طائرات الإغاثة التي استقبلها مطار العريش منذ بدء العدوان الإسرائيلي على غزة إلى 90 طائرة·

اعتصام للصحفيين الفلسطينيين احتجاجاَ على استهدافهم عمداً

غزة (الاتحاد) - اعتصم العشرات من الصحفيين الفلسطينيين، امس السبت، أمام برج الصحفيين الذي يضم العشرات من القنوات العربية والدولية في قطاع غزة، احتجاجاً على استهدافهم المباشر من قبل الطائرات الاسرائيلية، رافعين شعاراً بأنهم ''جميعاً في دائرة الاستهداف''·
وندد الصحفيون بالقصف الذي تعرض له برج الجوهرة الليلة قبل الماضية أثناء وجود الصحفيين داخله، بالاضافة الى استهداف منازل الصحفيين، والذي أدى لاستشهاد مراسل ''اذاعة الوان'' المحلية علاء مرتجى، ومنزل الصحفي سمير خليفة وحرقه بالكامل·
ومع دخول الحرب العدوانية الاسرائيلية أسبوعها الثالث امس، تواصلت عمليات استهداف الصحفيين والإعلاميين الفلسطينيين الذين فقدوا فجر امس الأول زميلهم الصحفي علاء مرتجى خلال قصف استهدف منزل عائلته في حي الزيتون جنوب شرق مدينة غزة، لينضم الى ثلاثة صحفيين استشهدوا هم: علاء السيلاوي مصور ''فضائية الاقصى''، وباسل فرج مصور التلفزيون الجزائري، وايهاب الوحيدي مصور ''تلفزيون فلسطين''، بينما اصيب صحفيون آخرون بجروح·

اقرأ أيضا

تشيلي تعلن اختفاء طائرة على متنها 38 شخصاً