الاتحاد

الإمارات

14 جهة بأبوظبي تستعرض خطط التحول الرقمي

خلال اجتماع اللجنة (من المصدر)

خلال اجتماع اللجنة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

ناقشت اللجنة الإشرافية للحكومة الرقمية لإمارة أبوظبي، والمكونة من 14 جهة حكومية خلال اجتماعها الثاني، بحضور مستجدات المشاريع والمبادرات الإلكترونية، كما استعرضت خطط التحول الرقمي للجهات الحكومية المشاركة.
ترأس الاجتماع الدكتور مغير خميس الخييلي، رئيس هيئة الصحة رئيس اللجنة، بحضور مديري العموم والوكلاء والمديرين التنفيذيين الممثلين للجهات الحكومية.
وقال الخييلي، «أحرزت اللجنة تقدما ملحوظا منذ تأسيسها في مطلع الشهر الماضي، وساعد تشكيلها على رفد السياسات والخطط والاستراتيجيات الرقمية الداعمة لها، ضمن إطار عمل منظم وذات هيكلية تشغيلية واضحة وعملية تساعد بدورها على تفعيل مختلف جوانب حوكمة التحول الرقمي لتعزيز إنشاء حكومة رقمية مبنية على خدمات متميزة وفعالة لجميع المستفيدين من الأفراد والقطاعين العام والخاص».
وأضاف: «نتطلع إلى المزيد من الإنجازات في الفترة المقبلة ضمن دورنا الإشرافي، وما لمسناه اليوم من مستجدات مهمة لعدد من الخطط والمشاريع الرقمية يشكل دافعاً مهماً للاستمرار بالتنسيق الوثيق والعمل الدؤوب مع الأعضاء وفريق قيادة التحول الرقمي لتحديد وإزالة العقبات التي قد تؤثر على عملية التحول الرقمي الشامل، وتحقيق أهداف اللجنة القائمة على دعم مسيرة التحول الرقمي في الإمارة».
بدوره، قال راشد لاحج المنصوري، مدير عام مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات «تمكن المركز خلال الاجتماع من تسليط الضوء على حقبة من المبادرات التي نقوم بالإشراف عليها حالياً لدعم وتعزيز وتيرة التقدم في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وإرساء معاييرها على المدى الطويل، حيث صممت هذه المبادرات لرفع الإنتاجية، وتحسين جودة الحياة للمستخدمين النهائيين، وتقوية دور الإمارة كوجهة مثالية للاستثمار ومزاولة الأعمال في آن واحد».
وشملت أعمال الاجتماع الثاني للجنة الإشرافية للحكومة الرقمية عروضا من كل جهة حكومية مشاركة في اللجنة.
وتتولى اللجنة الإشرافية للحكومة الرقمية مراجعة واعتماد استراتيجية الحكومة الإلكترونية وخطط التحول الرقمي وأولوياتها والتأكد من مواءمتها مع استراتيجية حكومة أبوظبي، ومراجعة واعتماد كافة السياسات الخاصة بتكنولوجيا المعلومات وتقارير سير العمل وتقييمها وتحديد التحديات أو المخاطر لتحديث الخدمات الحكومية وتقديم التوجيهات اللازمة ذات الصلة.
كما تتضمن مسؤوليات وأدوار فريق قيادة التحول الرقمي الذي يترأسه مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات، مراجعة استراتيجية الحكومة الرقمية ومبادرات تقنية المعلومات التابعة لها ورفع التوصيات اللازمة للجنة الإشرافية للحكومة الرقمية للاعتماد، بالإضافة إلى مراجعة متطلبات الحكومة الرقمية من الجهات الحكومية، وتقييم مواءمة المتطلبات مع استراتيجية الحكومة الإلكترونية وأهدافها.
وتضم اللجنة في عضويتها كلاً من مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات، والقيادة العامة لشرطة أبوظبي، وبلدية مدينة أبوظبي، وبلدية مدينة العين، وبلدية المنطقة الغربية، ودائرة المالية – أبوظبي، ودائرة التنمية الاقتصادية، ودائرة الشؤون البلدية، وهيئة الصحة – أبوظبي، وهيئة مياه وكهرباء أبوظبي، وهيئة أبوظبي للإسكان، ومجلس أبوظبي للتعليم، وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب – أبوظبي.

اقرأ أيضا

محمد بن سعود يكرم الفائزين بجائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي