الاقتصادي

الاتحاد

حمدان بن راشد يفتتح «جلفود 2015» في دبي

حمدان بن راشد يستمع لشرح من أحد العارضين وفي الصورة راشد بن فهد

حمدان بن راشد يستمع لشرح من أحد العارضين وفي الصورة راشد بن فهد

يوسف العربي (دبي)

افتتح سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، أمس فعاليات معرض «جلفود 2015» بمركز دبي التجاري العالمي، بمشاركة 4800 عارض من 120 دولة.

وقال مارك نايبر، مدير معرض «جلفود»، إن المعرض أصبح أكبر فعالية سنوية في مجال الأغذية على مستوى العالم بعد أن بلغت مساحته 120 ألف متر.

وأكد نايبر أن معرض «جلفود» سيظل لسنوات المعرض السنوي الأكبر والأهم في العالم في مجال الأغذية نتيجة للنجاحات الكبيرة التي حققها، مستفيداً من انطلاقته من الإمارات التي تعد بوابة لإعادة تصدير الغذاء لدول منطقة الشرق الأوسط.

وأوضح نايبر أن نسبة الإشغال بالمعرض بلغت 100%، مشيراً إلى أنه على الرغم من إضافة مساحات عرض مؤقتة تبلغ 27 ألف متر إلا أن عدداً كبيراً من الشركات ظلت على قائمة الانتظار ولم تستطع أن تجد لها مكان داخل المعرض.
وقال إن وجود قوائم انتظار للمشاركة في عرض جلفود أصبح أمراً معتاداً حيث تعتمد إدارة المعرض على اختيار الشركات وتوزيعها حسب النوع والتخصص على الأقسام المختلفة داخل المعرض.
وقال نايبر إن الدورة السابقة لمعرض جلفود، شهدت عقد صفقات بمليارات الدولارات، متوقعاً أن تزيد قيمة الصفقات المبرمة خلال العام الحالي مع نمو نسبة المشاركة بشكل كبير عن العام الماضي.

وأشار نايبر، إلى أن المسابقات التي تقام على هامش معرض جلفود تعتبر من أهم الأنشطة المحفزة للمعرض الأهم في العالم، حيث تستقطب منافسات «صالون كولينير الإمارات الدولي» التي تنظمها «جمعية الإمارات للطهي» أفضل المواهب والخبرات في الطهو بالمنطقة إلى أرض «جلفود».
وتقام هذه المسابقة الكبيرة بمشاركة ما يزيد على 1300 من الطهاة المحترفين، الذين يحكّم بينهم 25 من الخبراء العالميين بتكليف من «الاتحاد العالمي لجمعيات الطهاة».
وينعقد «جلفود» في إطار الدورة الثانية من «مهرجان دبي للمأكولات»، الحدث الاحتفالي الذي يقام خلال فبراير في أرجاء مدينة دبي.
وإلى جانب هذه المسابقة هناك العديد من المسابقات الأخرى التي تقام على هامش المعرض، فهناك مسابقة القهوة أو صانعي القهوة وهي من المسابقات الأكبر في هذا الجانب وتركز على تحضير القهوة وأهم الطرق الموجودة فيها.

حضر الافتتاح، هلال سعيد المري، المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، الرئيس التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي، ومسؤولون حكوميون كبار، إلى جانب موفدين دوليين رفيعي المستوى من وزراء وسفراء ومسؤولين.
قالت تريكسي لوه ميرماند، النائب الأول للرئيس في مركز دبي التجاري العالمي، الجهة المنظمة للحدث الدولي الكبير، إن «جلفود» أتاح طيلة ثلاثة عقود تقريباً، منصة استثمارية استراتيجية مكّنت تجار الأغذية والموردين من جميع أنحاء العالم من الالتقاء في دبي.

وأضافت: «من المتوقع أن تسجل الدورة العشرون التاريخية أعلى مستوى من التعاملات التجارية، مع وصول حجم التداولات التي تتمّ سنوياً على أرض المعرض إلى مليارات الدولارات، ما من شأنه تعزيز مكانة دبي كمركز بارز للتجارة الدولية والإسهام في تنمية الاقتصاد الإماراتي القائم على التنوع المتزايد». ويشهد «جلفود» بعد غد الأربعاء انعقاد «منتدى تراخيص الامتياز الغذائي»، الذي يشكّل منبراً مختصاً يتيح إقامة تواصل بنّاء بين رواد الأعمال وأصحاب تراخيص الامتياز والحاصلين عليها والمستثمرين، بُغية تبادل الأفكار والرؤى فيما بينهم حيال التوجّهات والفرص في مجال تراخيص امتياز الأغذية، الذي بات أحد محركات النمو الرئيسية في سوق الضيافة الإقليمية.

ويحظى المؤتمر، الذي يُقدّم دليلاً إرشادياً مهماً في مجال تراخيص امتياز الأغذية، بأهمية خاصة، نظراً لأن دولة الإمارات تشكّل بوابة استراتيجية لدخول عدد متنامٍ من العلامات التجارية العالمية إلى دول مجلس التعاون الخليجي والمنطقة.

يجري في المعرض كل عام طرح آلاف المنتجات والخدمات في مجالات الأغذية والمشروبات، فيما تمثل «جوائز جلفود»، في دورتها السادسة هذا العام، فرصة لتكريم التميز في تلك المنتجات والخدمات.

اقرأ أيضا

«أدنوك للتوزيع» توفّر السلع الأساسية بأسعار مخفضة