الاتحاد

الإمارات

الاتحاد النسائي و «الفاو» ينفذان برنامجاً لنشر الوعي الغذائي في المدارس

أبوظبي(وام)- ينفذ الاتحاد النسائي العام ومنظمة” الفاو” برنامجاً للتثقيف المدرسي في الدولة حول أهمية تناول الأغذية الصحية والاهتمام بنشر الزراعة العضوية الخالية من الملوثات الكيماوية، وذلك تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، السفيرة فوق العادة لمنظمة الأغذية والزراعة “ الفاو” التابعة للأمم المتحدة .
وينفذ البرنامج بالتعاون مع وزارتي التربية والتعليم والبيئة والمياه بهدف رفع درجات الوعي لدى طلبة وطالبات المدارس في المرحلة العمرية ما بين 10 و 14 سنة حول ضرورة الاهتمام بتناول الطعام الصحي الذي يوفر لهم حياة سليمة.
وأعرب جاك ضيوف مدير عام منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة عن ارتياحه لاهتمام سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك السفيرة فوق العادة لمنظمة الأغذية والزراعة “الفاو” ببرامج المنظمة ودعم سموها لقضايا المرأة وتنميتها.
وأكد أن رعايتها لبرنامج التثقيف التغذوي لتلاميذ المدارس وتعلمهم المستند إلى الحدائق المدرسية ستعم فائدته على مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة ودول كثيرة في العالم لكونه يهتم بمشاكل الأمن الغذائي والتغذية التي تؤثر على تلاميذ المدارس.
من جانبه أكد معالي حميد محمد عبيد القطامي وزير التربية والتعليم أهمية مثل هذه المشاريع والتي تأتي ضمن اهتمام الوزارة حيث تنفذ الوزارة بعض المشاريع المشابهة لها في المدارس. وقال إن التعاون المشترك سيؤدي إلى تحقيق نقلة نوعية في البرامج ومخرجاتها.
كما أشادت نورة خليفة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام بدور سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الإنساني العالمي، والذي يتجسد في دعم سموها المتواصل لبرامج المنظمات الدولية العاملة في مجال حقوق الإنسان.
وقالت إن هذه المبادرة تأتي في إطار سعي سموها لتهيئة فرص للأطفال لاكتساب المعارف والمهارات المهمة لكي يتسنى لهم أن ينموا ويتعلموا ويزدهروا ويصبحوا أفراداً موفوري الصحة ومعتمدين على أنفسهم ومنتجين في المجتمع.
ويهدف البرنامج أيضا إلى توعية طلبة وطالبات المدارس بأهمية الزراعة العضوية لإنتاج الخضراوات والفواكه المفيدة لجسم الإنسان في الدولة.
ويشارك في تنفيذ هذا البرنامج الطموح مديرو المدارس والمدرسون والطلبة وأولياء الأمور لإشراك جميع الفئات لنشر الوعي في المجتمع على مراحل.
ومن المقرر تنفيذ هذا البرنامج في المرحلة الأولى في مدرسة واحدة بحيث يكون متوسط عدد الطلبة المشاركين ما بين 20 و 30 طالباً ولسنة دراسية واحدة، علي أن يتم تقييم البرنامج ودراسة إمكانية تعميمه على مدارس الدولة.
ويتطلع القائمون على البرنامج إلى بحث تطويره مستقبلا ليصبح أكثر شمولا ليتضمن تدريبا للمدرسين والمشرفين للقيام بالتوعية اللازمة علي أسس علمية ومدروسة نظرا لسعي المشروع إلى تحسين معرفة ومهارات طلاب وطالبات المدارس وأولياء الأمور بشأن الأمن الغذائي والتغذية السليمة.
ويتضمن البرنامج التثقيفي إقامة حدائق مدرسية لتدريب الطلاب على الزراعة وتوعيتهم بأهمية تناول الخضراوات والفواكه مع الوجبات اليومية. ومن المقرر أن يقدم البرنامج أفكارا لإنشاء حديقة للخضار والفواكه وتربية الدواجن لنشر الوعي حول التغذية الصحية لدى الطلاب والطالبات وتعليمهم أساليب الزراعة العضوية التي لا تلحق ضرراً بالبيئة الطبيعية.
ويهدف البرنامج كذلك إلى جعل البيئة المدرسية صحية وآمنة من خلال تعليم الطلاب والطالبات كيفية غرس الشتلات وإزالة الأعشاب الضارة والري والحصاد للمنتجات الزراعية.

اقرأ أيضا

إعادة تشكيل «العليا للتظلمات» في حكومة عجمان