عربي ودولي

الاتحاد

النيابة المصرية تفتح تحقيقاً في تعذيب طبيب مناصر للبرادعي

قالت مصادر قضائية إن النائب العام المصري عبدالمجيد محمود أصدر قرارا أمس بتكليف المحامي العام لنيابة الفيوم ببدء التحقيق مع محمد عبد التواب وهو ضابط في جهاز أمن الدولة برتبة عقيد والمتهم باحتجاز وتعذيب أخصائي العلاج الطبيعي الطبيب طه عبدالتواب بسبب دعمه للدكتور محمد البرادعي كمرشح محتمل للانتخابات الرئاسية المصرية. وذكرت المصادر أن نيابة الفيوم حددت يوم السبت 13 مارس الجاري لاستدعاء الضابط وسماع أقواله.
من جانبه، أعلن الطبيب طه عبدالتواب الذي يرقد بوحدة العناية المركزة بمستشفى سنورس إنهاء إضرابه عن الطعام عقب إخطاره بقرار النائب العام ببدء التحقيق مع الضابط.
وكانت الأجهزة الأمنية المصرية قد نفت تقريراً نشرته منظمة حقوقية مصرية غير حكومية عن تعرض طبيب من أنصار المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي، إلى التعذيب، وهو ما شجبه البرادعي محذراً أجهزة آلأمن المصرية من مغبة ذلك.
وكان مدير الشبكة العربية لحقوق الإنسان جمال عيد قال إن “طه عبدالتواب طبيب من الفيوم (وسط) معروف بتأييده للبرادعي، وقد استدعاه ضابط في أمن الدولة بعدما شارك في لقاء نظمته حركة كفاية (معارضة)”.
واتهم بيان للشبكة العربية لحقوق الإنسان الضابط بتعذيب الطبيب “بشكل سادي وحشي عقابا له على إعلانه لرأيه”. وبحسب عيد، فإن الطبيب الآن موجود في قسم العناية المركزة.
وأوضح أن الرجل تعرض للتعذيب من الثامنة من مساء الأحد حتى الثامنة من صباح الاثنين. وأضاف عيد أن الطبيب “مصاب بالسكري، وأنه لم يأكل طوال الليل. ولدى خروجه صباحاً طلب منا تقديم شكوى باسمه وجرى نقله إلى المستشفى”.
إلا أن أجهزة الأمن المصرية نفت أن يكون الطبيب قد استدعي أو تعرض للتعذيب. وطالبت الشبكة العربية نقل ملف التحقيق إلى القاهرة. واعتبر عيد أن ما جرى يرمي إلى بث الرعب وتوجيه رسالة.
وفي وقت لاحق، حذر البرادعي مما وصفه بـ “لجوء أجهزة الأمن المصرية إلى استخدام أساليب قمعية ضد أنصاره” وضد المطالبين بتغيير الأوضاع السياسية من المصريين.
وأعلن البرادعي في بيان أصدره من كوريا إدانته لما تعرض له الطبيب المصري طه عبدالتواب الذي جرى احتجازه والاعتداء عليه بأحد مقار مباحث أمن الدولة بمحافظة الفيوم بسبب تأييده للبرادعي كمرشح محتمل في الانتخابات الرئاسية المصرية.
وقال البرادعي في بيانه: “تابعت بقلق بالغ أثناء تواجدي في كوريا ما نشرته الصحف المصرية من أنباء حول تعرض السيد الدكتور طه عبدالتواب المواطن المصري المقيم بمحافظة الفيوم، للضرب المبرح والإهانة وإهدار الكرامة من جانب رجال السلطة العامة بمقر مباحث أمن الدولة، مما ترتب عليه دخوله في حالة غيبوبة ونقله إلى غرفة العناية المركزة بمستشفى الفيوم العام وهو في حالة خطرة”.وأضاف البيان “لقد وقع هذا الاعتداء بسبب قيام الدكتور طه عبدالتواب بممارسة حقه المشروع في التعبير السلمي عن رأيه في ضرورة وأهمية تغيير الأوضاع السياسية في مصر نحو الأفضل، وهو ما تطالب به الأغلبية الساحقة من شعب مصر وأنا معهم وفي مقدمتهم ومن ورائهم”.

اقرأ أيضا

مصر تسجل 40 حالة إصابة جديدة بـ«كورونا» و6 وفيات