الاتحاد

الإمارات

خليفة ونائبه يهنئان نجاد بالعيد الوطني

أبوظبي (وام) - بعث صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله برقية تهنئة إلى فخامة الرئيس الدكتور محمود أحمدي نجاد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية وذلك بمناسبة العيد الوطني لبلاده.
كما بعث صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي برقية تهنئة مماثلة إلى فخامة الرئيس الدكتور محمود أحمدي نجاد.
إلى ذلك، أشاد معالي عبدالعزيز عبدالله الغرير رئيس المجلس الوطني الاتحادي بالدعم الذي يلقاه المجلس من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ليؤدي دوره الرقابي والتشريعي المنوط به بما يرسخ قيم المشاركة والمسؤولية التضامنية بين سلطات الدولة ويصب في صالح تعزيز مسيرة الدولة الناجحة في جميع المجالات.
وقال معاليه في رسالة شكر بعث بها أمس الى صاحب السمو رئيس الدولة بمناسبة انتهاء الفصل التشريعي الرابع عشر للمجلس الوطني الاتحادي “أرفع إلى سموكم تقديرنا وامتنانا لرؤيتكم الحكيمة في تمكين المجلس الوطني الاتحادي لتحقيق طموحات المواطنين عبر تفعيل دوره الدستوري”.
وفيما يلي نص الرسالة: أتشرف بأن أرفع إلى مقام سموكم تقديرنا وامتنانا لرؤيتكم الحكيمة في تمكين المجلس الوطني الاتحادي لتحقيق طموحات المواطنين تفعيل دوره الدستوري.
كما نعبر عن خالص شكرنا لاهتمامكم المتواصل وسياستكم الرشيدة في أن تعكس مسيرة المجلس الوطني الاتحادي في حاضره ومستقبله في تحقيق مبتغى التقدم والتنمية للوطن والمواطنين، ولعل ما جاء في رسالة سموكم الأخيرة للمجلس بمناسبة انتهاء الفصل التشريعي الرابع عشر يمثل لمجلسنا الوطني الاتحادي فخرا واعتزازا بقيادتكم التي ترسخ قيم المشاركة والمسؤولية التضامنية بين سلطات الدولة بما يحقق إنجازات ذات شأن عظيم في رخاء وازدهار الدولة.
تقبل منا يا صاحب السمو جزيل العرفان وكل الامتنان وعظيم الثناء، حفظكم الله وجعلكم ذخرا لوطنكم وأبنائه حتى نحقق بكم وبقيادتكم غايات دروب التنمية والاستقرار والتقدم.
كما أكد معالي عبد العزيز عبدالله الغرير رئيس المجلس الوطني الاتحادي أن ما شهده الفصل التشريعي الرابع عشر للمجلس من إنجازات في جميع مجالات عمله ما كان ليتحقق لولا التفاعل الحيوي الإيجابي بين المجلس والحكومة والترجمة الحقيقية للدور الذي تلعبه القيادة الرشيدة في ضمان الانسجام بين مؤسسات الدولة وتكامل جهودها في مسيرة التطور السياسي في الإمارات.
وأشاد الغرير في رسالة شكر بعث بها أمس إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بدعم سموه للمجلس عبر توجيهاته لأعضاء الحكومة بالمساهمة بفعالية في إنجاح أعمال ودور المجلس الوطني الاتحادي من أجل تمكينه من أداء الاختصاصات الدستورية الموكلة إليه تشريعيا ورقابيا. وفيما يلي نص الرسالة «إنه لمن دواعي الفخر والاعتزاز والسرور أن أرفع الى مقام سموكم جزيل الشكر والعرفان لدعم سموكم المتواصل لمسيرة المجلس الوطني الاتحادي على مدار فصوله التشريعية المتتالية والذي تجسد بإصرار وبوتيرة عالية في الفصل التشريعي الرابع عشر للمجلس الذي تشرفت برئاسته.
لقد كان للدعم اللامحدود عبر توجيهات سموكم لأعضاء الحكومة في المساهمة بفعالية في إنجاح أعمال ودور المجلس الوطني الاتحادي عظيم الأثر في تمكين المجلس من تأدية أمانة الاختصاصات الدستورية الموكلة إليه تشريعيا ورقابيا.
إن ما شهده الفصل التشريعي الرابع عشر من إنجازات في جميع مجالات عمل المجلس ما كان ليتحقق لولا التفاعل الحيوي الإيجابي بين المجلس والحكومة والترجمة الحقيقية للدور الذي تلعبه القيادة الرشيدة في ضمان الانسجام بين مؤسسات الدولة وتكامل جهودها في مسيرة التطور السياسي في الإمارات.
وإنني إذ أرفع إلى مقام سموكم أجمل آيات الشكر والامتنان أدعو الله العلي القدير أن يديم على سموكم موفور الصحة والعافية وأن يجعلكم ذخرا للوطن والمواطنين، وتفضلوا سموكم بقبول أسمى آيات الشكر والعرفان.

اقرأ أيضا