الاتحاد

الإمارات

كلية آل مكتوم في اسكتلندا تحتفل بتخريج «برنامج التعددية الثقافية»

دندى - اسكتلندا (وام)

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، احتفلت كلية آل مكتوم للتعليم العالي في دندى باسكتلندا، مساء أمس، بتخريج الدورة الـ 25 لبرنامج التعددية الثقافية ومهارات القيادة «‏‏‏برنامج الاعتماد الأكاديمي».
شارك في الدورة التي بدأت فعالياتها في 5 فبراير الحالي 53 مشاركة من جامعات الإمارات وأبوظبي وزايد والشارقة وأميركية الشارقة والجامعة البريطانية بدبي وكليات التقنية العليا وكلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي وكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة وجامعة المالايا الماليزية، بالإضافة إلى مشاركة خمس منتسبات من وزارة الداخلية.
حضر حفل التخرج الذي أقيم في مقر الكلية ميرزا الصايغ رئيس مجلس أمناء الكلية، ولورد بروفوست لاين بورتويك عمدة مدينة دندى والدكتور الطيب كمالي مدير التطوير الأكاديمي بوزارة الداخلية، ومديرو ومسؤولو الجامعات والكليات المشاركة ولورد ايلدر مستشار الكلية.
وقام ميرزا الصايغ والدكتور أبوبكر جابر أبوبكر مدير عام كلية آل مكتوم بالإنابة لورد بروفوست واللورد ايلدر بتسليم شهادات التخرج للمشاركات وهدايا تذكارية بهذه المناسبة.
وألقى الدكتور أبوبكر جابر أبوبكر مدير عام الكلية بالإنابة كلمة هنأ فيها الخريجات، منوهاً بأن هذا اليوم يوم مهم لـ 53 خريجة أكملن بنجاح برنامج التدريب الأكاديمي، وسيتوجهن إلى لندن للأسبوع الرابع من فعاليات البرنامج.
وأشار إلى الجهود التعاونية المشتركة التي أسهمت في نجاح البرنامج التعليمي في كلية آل مكتوم، معرباً عن الفخر بالتعاون مع الجامعات المشاركة في الإمارات ومصر وماليزيا.
وأضاف مؤكداً العزم على تطوير وتنمية البرامج التعليمية التي تقدمها كلية آل مكتوم مرحبا بأي توجيه ومساعدة للوصول إلى أهداف الكلية لهذا البرنامج.
وأعرب عن اعتزاز إدارة الكلية بوصولها للدورة الـ 25 وبالمستوى العالي للمشاركات اللاتي قطعن آلاف الأميال بعيداً عن أسرهن وانخرطن في فعاليات البرنامج وقبلن التحدي بالحضور إلى اسكتلندا، مشيراً إلى سرور الكلية لانتظام المشاركات في جميع المحاضرات والمناقشات والفعاليات الأكاديمية، موضحاً أن رسالة الكلية أن تكون جسراً للثقافة والتفاهم المشترك بين العالم الإسلامي والغربي، وأضاف أن برنامج التدريب الأكاديمي معتمد من هيئة الاعتماد الأكاديمي الاسكتلندية التي قدمت شهاداته لأول مرة عام 2015 م.

اقرأ أيضا