الاتحاد

الرياضي

عمر بطل «الكبرى» وبندر يكسب «الصغرى» وبراء تحلق بـ «الوسطى»

جانب من منافسات اليوم الأول

جانب من منافسات اليوم الأول

العين (الاتحاد) - تختتم اليوم منافسات بطولة العين الدولية لقفز الحواجز التي ينظمها نادي العين للفروسية والرماية والجولف، تحت رعاية سمو الشيخ محمد بن خليفة بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي رئيس مجلس إدارة النادي، والتي كانت قد انطلقت أمس الأول.
وتشهد البطولة في منافسات اليوم الثاني شوط الجائزة الكبرى الذي يتأهل منه فارسان إلى نهائي بطولة كأس العالم لقفز الحواجز 2013، والتي ستقام في السويد في أبريل من هذا العام.
وفي اليوم الافتتاحي، فاز الفارس التركي عمر كارافيل بلقب فئة الجائزة الكبرى، فيما حصد الفارس السعودي بندر سامي بن محفوظ لقب فئة الجائزة الصغرى، وحلقت الفارسة السورية براء جبوري بلقب الجائزة الوسطى.
وأقيمت في اليوم الافتتاحي ثلاث جولات، واستهل الفرسان المنافسة بجولة الفئة الصغرى التي شارك فيها 80 فارساً وفارسة، والمكونة من مرحلتين وللفارس أن يشارك بجوادين، ورصدت اللجنة المنظمة للبطولة جوائز مالية للفائزين في هذه الجولة قيمتها 21600 درهم، وقد بلغ ارتفاع حواجزها (120 سم)، وأسفرت النتائج النهائية عن فوز الفارس السعودي بندر سامي بن محفوظ الذي تفوق في جولة التمايز بالجواد (ويلسون) مسجلاً 25:72 ثانية، وأكمل المرحلتين من الجولة دون أخطاء، وحصل على جائزة قدرها 5 آلاف درهم.
وجاء مواطنه الفارس هشام السويني في مركز الوصيف على صهوة الجواد (لكي ليدي) بـ 26:60 ثانية، ولم يرتكب أيضاً أي أخطاء ليحصل على 4 آلاف درهم، وحل فارسنا سالم خميس السويدي في المركز الثالث دون أخطاء بالجواد (لابيرلا) محققاً 27:01 ثانية لينال 3 آلاف درهم، تلاه كل من السعودي مشعل الحربي على صهوة الجواد (ليدي لوسيفير) بـ 27:90 ثانية، والقطري علي حمد العطية بالجواد (لاست جانص 9) مسجلاً 28:27 ثانية، ثم الكويتي غازي الجيراوي على صهوة الجواد (بليميت 18) بـ 28:52 ثانية، بعد أن أكملوا السباق دون أخطاء ليحصلوا على المراكز الرابع والخامس والسادس، ونالوا جوائز بلغت 2000 و1400 و1100 درهم على التوالي.
وحصل الفرسان أصحاب المراكز من السابع وحتى العشرين على جوائز مالية تراوحت بين 200 إلى 800 درهم، بعد أن أكمل جميعهم المنافسة دون أخطاء في المرحلتين الأولى والثانية.
شهد المنافسات في يومها الأول، وقام بتوزيع الجوائز المالية على الفرسان الفائزين محمد راشد الناصري المدير العام لنادي العين للفروسية والرماية والجولف، وصلاح المرزوقي منسق الأنشطة الرياضية بمجلس أبوظبي الرياضي، ومجد الخولي عضو مجلس إدارة النادي المدير المالي.
واختتم اليوم الأول بمنافسة الفئة الكبرى من جولتين، والتي بلغت جوائزها 45000 درهم، وصممت حواجزها بارتفاع (140) سنتيمتراً، وشارك فيها 39 فارساً وفارسة، وتوج الفارس التركي عمر كارافيل بطلاً لهذه الجولة على صهوة الجواد (كوينتو 2) بـ 30:14 ثانية وحصل على 11250 درهماً.
ولم يرتكب الفرسان الذين حققوا المراكز السبعة الأولى أي أخطاء، وحل في المركز الثاني الفارس الفرنسي ميشيل هيكارت بالجواد (بيمان ديفينير) بـ 32:31 ثانية الذي نال 9000 درهم، وجاء في المركز الثاني الفارس الأيرلندي ميشيل متشينسون على صهوة الجواد (لو روا 10) بـ 32:36 ثانية وحصل على 6750 درهماً، تلته فارستنا نادية عبدالعزيز تريم في المركز الرابع على صهوة الجواد (كالاو)، بعد أن أكملت السباق في 32:42 ثانية، ونالت 4500 درهم ثم زميلها سالم خميس السويدي صاحب المركز الخامس الذي حققه بالجواد (فيلين اس) 33:09 ثانية وبلغت جائزته 3150 درهماً، تلاه الأمير عبدالله آل سعود في المركز السادس بالجواد (دونا إيفيتا) بـ 34:10 ثانية ونال 2475 درهماً. وشهدت البطولة في يومها الأول منافسات الفئة الوسطى، والتي رصدت لها اللجنة المنظمة جوائز قدرها 31800 درهم، وجاءت من جولة واحدة ضد عقارب الساعة وبلغ ارتفاع حواجزها (130) سنتيمتراً، وشارك فيها 82 فارساً وفارسة لم يرتكب عشرون منهم أي أخطاء.
وبعد أداء مثير، فازت الفارسة السورية براء جبوري بالمركز الأول على صهوة الجواد (سلام سوريا)، بعد أن سجلت 58:21 ثانية لتحصل على جائزة بلغت 7500 درهم، وتلاها الفارس اللبناني توني عساف بالجواد (أشلي) الذي أنهى السباق في 60:35 ثانية لينال 6000 درهم ثم الفارس السعودي بدر مسفر على صهوة الجواد (فور فن) الذي سجل 61:09 ثانية، وبلغت جائزته 4500 درهم، ثم فارسنا راشد محمد الرميثي بالجواد (كيصن) بزمن بلغ (61.83 ) ثانية، ونال جائزة قدرها 3000 درهم، تلاه زميله الفارس عادل خميس علي سعيد على صهوة الجواد (كابوسينو 124) بـ 63:07 ثانية، والفارسة البريطانية ياسمين بنشن بالجواد (زودياك 2) بـ 64:82 ثانية، والفارس السوري ياسر الشريف بالجواد (بالدرو) بـ 64:67 ثانية ليحصلوا على المركز الخامس وحتى والسابع، وينالوا 2100 و1650 و1200 درهم على التوالي، ونال الفرسان من السابع وحتى العشرين جوائز مالية تراوحت بين 200 و900 درهم، بعد أن أكملوا السباق دون أي أخطاء.
يشرف على تنظيم البطولة اتحاد الفروسية ومجلس أبوظبي الرياضي ويشارك فيها 130 فارساً وفارسة من 25 دولة، من بينها 13 دولة عربية ويمثلون نخبة من أميز وأقوى فرسان العالم.
وتضم قائمة الدول المشاركة في هذا الحدث الذي تحتضنه مدينة العين للسنة الثالثة على التوالي: الإمارات، الجزائر، سوريا، قطر، مصر، فلسطين، العراق، الأردن، بريطانيا، ألمانيا، إيران، البحرين، تركيا، البرتغال، أوكرانيا، السعودية، الكويت، لبنان، سلطنة عمان، أيرلندا، إيطاليا، فرنسا، الولايات المتحدة الأميركية، السويد، إسبانيا.
وتعد البطولة إحدى أكبر جولات الدوري العربي البالغ عددها 12 جولة تحظى الإمارات منها بأربع جولات، تبدأ بدبي وأبوظبي والشارقة، وتختتم في العين، وتبلغ قيمة جوائزها المادية أكثر من 650 ألف درهم يخصص منها 230 ألفاً لشوط الجائزة الكبرى المقرراليوم.

اقرأ أيضا

الإمارات والشارقة.. "البقاء والتتويج"