الإمارات

الاتحاد

حميد النعيمي: التراث الإطار التاريخي للحضارات

حميد النعيمي يتسلم «موسوعة رأس الخيمة» من الباحث نجيب الشامسي (وام)

حميد النعيمي يتسلم «موسوعة رأس الخيمة» من الباحث نجيب الشامسي (وام)

عجمان (وام)

تسلم صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، نسخاً من مؤلفات الباحث نجيب الشامسي منها «موسوعة رأس الخيمة» التي تعتبر أول عمل موسوعي متكامل وتغطي مرحلة تاريخية واسعة من عمر رأس الخيمة تصل إلى أكثر من 80 عاماً، حيث تضم مختلف قطاعات الإمارة ومجالاتها الحيوية وترصد التحولات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والفنية والإعلامية والرياضية وسواها.

وأكد سموه خلال استقباله في مكتبه بالديوان الأميري المؤلف والكاتب والباحث الاجتماعي والاقتصادي نجيب الشامسي مدير عام الهيئة الاستشارية في مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ضرورة الاستمرار في البحث وجمع تراث الإمارات وإصدار مزيد من المؤلفات التي يمكن للدارسين والباحثين الاستفادة منها.

وقال سموه: إن هناك الكثير من الجوانب في حياة الإمارات يجب البحث فيها وتقصي الحقائق عن الموروث الإماراتي وتدوينه، داعيا سموه المواهب والمبدعين والكتاب للتحري عن العادات والتقاليد والمهن التي مارسها الآباء والأجداد والحياة البرية والصحراوية والبحر والزراعة وغيرها والأسماء والأماكن والأشخاص الذين كان لهم دور في تأسيس دولة الإمارات كما أن هناك العديد من العادات والحياة في الماضي ومنها حياة البدو والتي يجب تسليط الضوء عليها.

وأشار سموه إلى أن تراث الشعوب يشكل الإطار التاريخي الذي تنطلق منه حضارة أي شعب وعلى الرغم من النهضة الحضارية التي شهدتها الدولة في مختلف الميادين الحياتية إلا أن اهتمامها بالتراث لم يغب عن نهضتها.

المجتمع الإماراتي

وتناول الحديث بين صاحب السمو حاكم عجمان والمؤلف الشامسي حياة المجتمع الإماراتي في الماضي والحاضر وكيف كان هناك ترابط ومحبة وتعاون بين أفراد المجتمع لذلك يجب الاهتمام بالتراث وجمعه وتوثيقه والعمل على إصدار الكتب عن كل ما يتعلق بالماضي.

واطلع سموه من المؤلف على ما تحتويه هذه المؤلفات من معلومات وتوثيق وموضوعات وقضايا اجتماعية واقتصادية وأدبية تناولت جوانب مضيئة من مسيرة قائمة لشخصيات بارزة من أبناء الإمارة في مختلف القطاعات ودورهم في بناء الوطن.

كما استمع سموه إلى نبذة مختصرة لما تتضمنه «موسوعة رأس الخيمة» وكيفية إنجازها التي استغرقت أكثر من أربع سنوات وتجاوز عدد صفحاتها 1700 صفحة وتضم 3 مجلدات وتغطي مراحل تاريخية واسعة من عمر إمارة رأس الخيمة بدءا من ثلاثينيات القرن الماضي حتى اليوم.

حضر اللقاء معالي الشيخ الدكتور ماجد بن سعيد النعيمي رئيس الديوان وسالم بن أحمد النعيمي مستشار صاحب السمو حاكم عجمان للشؤون الخيرية وحمد راشد النعيمي مدير الديوان والباحث الدكتور سيف البدواوي ويوسف النعيمي مدير عام إدارة التشريفات والضيافة وطارق بن غليطه مدير مكتب صاحب السمو حاكم عجمان وعدد من كبار المسؤولين.

اقرأ أيضا

تعقيم 200 منطقة في دبي