الرياضي

الاتحاد

النصر يواجه لوكوموتيف بحثاً عن بطاقة التأهل إلى «المجموعات»

النصر يعود إلى البطولة الآسيوية بطموح كبير

النصر يعود إلى البطولة الآسيوية بطموح كبير

(دبي) - في الساعة الثامنة مساء اليوم، يبدأ فريق النصر لكرة القدم مسيرته في دوري أبطال آسيا 2013، وذلك في مواجهة فريق لوكوموتيف الأوزبكي، باستاد آل مكتوم في اللقاء المؤهل لدوري المجموعات، حيث يأمل «العميد» تجاوز مباراة الليلة لزيادة المقاعد القارية المخصصة للكرة الإماراتية، وذلك في المشاركة الآسيوية الثانية للفريق في تاريخ النادي، بعد أن شارك في الموسم الماضي للمرة الأولى في بطولة دوري الأبطال.
ويتأهل الفريق الفائز من لقاء الليلة للعب في المجموعة الثالثة لبطولة دوري الأبطال إلى جوار الفرق الثلاثة المتأهلة مباشرة دون خوض «الملحق»، وهي الأهلي السعودي والغرافة القطري وسباهان أصفهان الإيراني، وهو الهدف الذي يسعى إليه لاعبو النصر وجهازهم الفني وجماهيرهم لدخول سباق المنافسة على اللقب، أو تحقيق نتائج أفضل من التي تحققت في المشاركة الأولى خلال الموسم الماضي، وذلك بعد تزايد خبرة اللاعبين الآسيوية.
ويعلم لاعبو النصر وجهازهم الفني مدى أهمية المباراة التي يخوضونها اليوم، ومدى انتظار الجماهير لتحقيق فوز يغلق ملف الإخفاقات المحلية، بعد تراجع فرص المنافسة على لقب الدوري، ثم الخروج من سباق كأس صاحب السمو رئيس الدولة وكأس المحترفين أيضاً، حيث لم يعد هناك سوى هدف اللعب لتحقيق النتائج المتميزة في دوري أبطال آسيا لإنقاذ الموسم كاملاً، على أن تكون البداية أمام الفريق الأوزبكي مساء اليوم.
أنهى «العميد» تدريباته استعدادا للمواجهة بمران قوي مساء أمس، بمشاركة جميع اللاعبين المرشحين لخوض اللقاء، وركز الجهاز الفني بقيادة الإيطالي والتر زنجا مدرب الفريق على كيفية استغلال نقاط ضعف الفريق الأوزبكي، مثل الاندفاع الهجومي الزائد، رغم تميز المنافس في أشياء كثيرة، منها سرعة لاعبيه ومهارة بعض لاعبي خط الوسط، وهو ما أفرزته شرائط مباريات الفريق السابقة التي درسها زنجا ومعاونوه بشكل جيد خلال الأيام الماضية.
التشكيلة المتوقعة
ومن المنتظر أن يلعب النصر بالتشكيلة الأساسية التي خاض بها المباريات الأخيرة، التي يغيب عنها بدر ياقوت ومحمد علي للإصابة التي تبعدهما طويلاً، وأيضاً يغيب لاعب الوسط حميد عباس، لعدم اكتمال شفاءه من الإصابة التي لحقت به مؤخراً، وكذلك يغيب اللاعب المنضم حديثاً من الوصل عيسى علي لعدم التمكن من قيده في قائمة المباراة في الموعد القانوني، على أن يتمكن من المشاركة في المباريات الأخرى عقب التأهل لدوري المجموعات.
ومن المتوقع أن يلعب زنجا المباراة بتشكيلة تضم الحارس الصاعد أحمد شمبيه، وأمامه في الدفاع أحمد معضد وهلال سعيد ومحمود حسن وراشد مال الله، وفي الوسط حبيب الفردان والبرازيلي ليو ليما وحميد أحمد والإيطالي جيوسيبي ماسكارا، وفي الهجوم البرازيلي برونو سيزار والياباني موريموتو، مع توافر العديد من البدائل أمام المدرب خارج الخطوط، مثل الحارس الأكثر خبرة عبد الله موسى وخالد سرواش وحسن أمين وخليفة مبارك ويونس أحمد وجمال إبراهيم وحسن محمد.
ومن الصعب على زنجا تأخير الاعتماد على حبيب الفردان لاعب المنتخب الوطني العائد من فيتنام أمس الأول، وذلك رغم الخوف من تعرض اللاعب للإجهاد، وذلك بعد الجهد الكبير الذي بذله في مباراة المنتخب الوطني، خاصة في ظل النقص العددي للاعبي الوسط في الوقت الحالي، وحاجة الفريق الشديدة إلى جهود اللاعب، الذي يعد أحد أهم ركائز الفريق والأكثر جاهزية حالياً.
ويلعب زنجا بطريقة متوازنة بين الدفاع والهجوم، مع الميل إلى الهجوم لحسم المباراة على ملعبه وبين جماهيره، في وقت مبكر قبل الدخول في حسابات أخرى، وعمل المدرب الإيطالي على تحفيظ لاعبيه كيفية مواجهة ذلك، والتعامل مع كل ظروف المباراة، مع التحذير من خطورة الهجمات المرتدة التي يعتمد عليها «الضيوف».
حكام المباراة
يدير اللقاء اليوم، طاقم تحكيم يضم حكم الساحة الياباني توما ماساكي حكم الساحة، ومعه المساعد الأول الياباني أوتساكا هاريرو، والمساعد الثاني الكوري لام تشي، والحكم الرابع الياباني ياما موتو، ويراقب الحكام البحريني جاسم محمد عبد الكريم، ويراقب المباراة الأردني منعم فخوري.
وعقد ظهر أمس الاجتماع الفني الخاص بالمباراة «أهلية اللاعبين»، بحضور مديري الفريقين والحكام والمراقبين، وذلك بمقر شركة النصر لكرة القدم، وتم خلال الاجتماع الفني تحديد كل ما يخص المباراة والوقت المخصص لتدريبات الإحماء وموعد دخول الفريقين لأرض الملعب والزي الذي يرتديه كل فريق، حيث سيلعب النصر بالزي الأزرق التقليدي.
وعبرت العديد من روابط المشجعين عن عزمها التواجد في مدرجات ستاد آل مكتوم الليلة من أجل دعم ومؤازرة «العميد» باعتباره ممثل الإمارات، وذلك من أجل زيادة المقاعد المخصصة للأندية الإماراتية للتنافس على اللقب الآسيوي الكبير.

من ناحية أخرى، نجحت جهود جماهير النصر، من خلال دعوات أطلقها محبو «العميد» عبر كل الوسائل في زيادة الإقبال على تذاكر المباراة من جماهير «الأزرق»، وأيضاً في إبداء جماهير العديد من الأندية الأخرى الوقوف بجوار النصر في مباراة اليوم، وخاصة جماهير أندية الشباب والأهلي وعجمان.

خالد عبيد: نثق في قدرتنا على التفوق في المشهد الأول
دبي (الاتحاد) – عبر خالد عبيد مدير فريق النصر عن تفاؤله الكبير بإمكانية تحقيق الفريق الفوز المطلوب في لقاء اليوم والتأهل لدوري المجموعات، مع اعترافه بعدم سهولة المباراة أمام الفريق الأوزبكي، وقال: درس الجهاز الفني فريق لوكوموتيف بشكل جيد، ونحن نعلم الآن نقاط قوته ونقاط ضعفه، ونعرف كيف سنواجهه في اللقاء المرتقب الليلة، وأنا أثق في قدرة اللاعبين على التفوق في أول مشهد لهم في بطولة دوري أبطال آسيا الجديدة.
وأضاف: لدينا عناصر صغيرة السن كبيرة الطموح ضمن التشكيلة لكننا أيضاً نمتلك بعض الخبرات التي لا يمكن التقليل منها، خاصة بعد أن شارك الفريق الموسم الماضي في بطولة آسيا، وأصبح متعوداً على هذه الأجواء، وهو ما يزيد من الثقة والتفاؤل داخل صفوف الفريق بتحقيق نتائج جيدة هذا الموسم ترضي الجماهير.
وأكد مدير النصر أن الفريق يلعب في البطولة الآسيوية دون أي ضغوط لأن الإدارة لم تطلب سوى اللعب بروح عالية، وبذل الجهد من أجل تشريف كرة الإمارات، وهو ما يجعل اللاعبين في حالة جيدة من الراحة النفسية قبل بدء المهمة، وقال: نحن لا نخشى أي فريق، ونثق في قدرات لاعبينا وحماسهم ورغبتهم في عمل تاريخ جديد لنادي النصر من خلال البطولة القارية التي نشارك فيها للمرة الثانية.

اقرأ أيضا

«الحكام» تطبّق غرامات «القرارات الخاطئة»