الإمارات

الاتحاد

«فاطمة بنت مبارك.. الريادة والرمز» إصدار جديد لمؤسسة «العويس» الثقافية

أصدرت مؤسسة سلطان بن علي العويس كتاباً بعنوان “أم الإمارات .. سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الريادة ... والرمز”، بمناسبة فوز سموها بجائزة الإنجاز الثقافي والعلمي في دورتها الحادية عشرة.
وأعد الكتاب عبدالإله عبدالقادر المدير التنفيذي للمؤسسة وجمع بين صفحاته إنجازات سموها داخل وخارج الإمارات، مدعماً بالوثائق والمراجع المناسبة، فضلاً عن عشرات الصور التي تلقي الضوء على أبرز إنجازات سموها المحلية والعربية.
ووضعت الأمانة العامة للجائزة مقدمة للكتاب أكدت أن هذا التكريم جاء في مكانه وزمانه، إذ تشرفت مؤسسة سلطان بن علي العويس بتكريم شخصية تعتبر رمزاً كبيراً من رموز الأمة ومنارة من منارات الوطن التي يشع نورها فيعم فضاءات مختلفة على المستويين المحلي والإقليمي. كما شددت على أن منح جائزة الإنجاز الثقافي والعلمي لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام لم يأت من فراغ، إنما هو قرار فرضته الشخصية ذاتها لما حققته من إنجازات تعددت وتشعبت فشملت قطاعات المرأة والتعليم والأطفال والمعاقين وقضايا إنسانية مختلفة.
وأشارت المقدمة إلى أن هذه القطاعات لم تكن محلية فحسب، بل عربية وعالمية أيضا، فتجاوزت الشخصية المكرمة حدود الوطن إلى ساحات مختلفة كان لأم الإمارات دور أساسي ومبادرات انعكست بشكل واضح على هذه القطاعات، فحظيت المرأة باهتمام ورعاية سموها. لقد تحققت خلال المسيرة الطويلة والمتميزة لـ”أم الإمارات” العديد من الإنجازات التي صبت جميعها في تحسين حياة المرأة داخل الوطن وخارجه، حيث احتلت ابنة الإمارات مواقع متميزة على مستوى القيادة، فأصبحت وزيرة ونائبة في المجلس الوطني.
لقد جاء هذا التكريم منصفاً وعادلاً لامرأة رهنت حياتها منذ بداية وعيها وحتى الآن لخدمة قضايا الإنسان ليضيف اسماً متميزاً لامرأة استثنائية جديرة بالتكريم وجديرة بأن يعتز بها الوطن مع كوكبة من المبدعين. يذكر أن الكتاب جاء في 124 صفحة من القطع المتوسط وتقوم مؤسسة العويس بتوزيعه مجاناً.

اقرأ أيضا

«الإمارات الصحية» توفر الرعاية الطبية بمعايير عالمية