الاتحاد

منوعات

طفل ينقذ 14 بالغا برسالة نصية

أنقذ طفل أفغاني على الأرجح حياته وحياة 14 مهاجرا بالغا من خلال إرسال رسالة استغاثة نصية من شاحنة تبريد كانت تنقلهم بطريقة غير شرعية من فرنسا إلى بريطانيا، على ما أفادت متطوعة في منظمة غير حكومية.



 وكتب أحمد، البالغ من العمر 6 أو 7 سنوات في رسالة نصية وجهها الخميس إلى إنكا سوريل المتطوعة في منظمة "هيلب ريفيوجيز" (ساعدوا اللاجئين) البريطانية غير الحكومية "انقطع عنا الأكسجين".



 لكن هذه الأخيرة كانت حينها في نيويورك للمشاركة في مؤتمر. لكنها سرعان ما أبلغت زميلتها في لندن تانيا فريدمان التي اتصلت بالشرطة.



 ونجحت الشرطة في التواصل مع الصبي في اتصال هاتفي بمساعدة مترجم فوري وحددت موقع الشاحنة وأوقفتها لإخراج اللاجئين الذين كانوا يختنقون فيها.



 وقالت تانيا فريدمان "إنها قصة رائعة، فشبكة دولية قامت بدفع من الصبي بحشد قواها لإنقاذ الأرواح".



 وكانت إنكا سوريل قد تعرفت على أحمد في مخيم كاليه في شمال فرنسا وقدمت له شريحة هاتفية مدفوعة الكلفة مسبقا وأعطته رقمها، طالبة منه الاتصال بها في حالات الطوارئ. وقد أبلغها الصبي في رسالة نصية سابقة بأنه نجح في الوصول إلى بريطانيا.

 

واعترضت الشرطة الشاحنة في وسط إنكلترا.

 

وأكد ناطق باسم الشرطة أنه تم اعتراض الشاحنة بعد ظهر الخميس وتوقيف 14 مهاجرا غير شرعي فيها.

 

واعتمدت قوى الأمن تدابير خاصة لحماية الطفل.

اقرأ أيضا

باحثون يابانيون يخططون لأول تجربة لعلاج القلب بالخلايا الجذعية