أرشيف دنيا

الاتحاد

تقديم خدمات طبية لكبار السن بشوكة والمناطق المجاورة في رأس الخيمة

 مسن يتلقى فحصاً طبياً في إطار الزيارة (من المصدر)

مسن يتلقى فحصاً طبياً في إطار الزيارة (من المصدر)

رأس الخيمة (الاتحاد) - نظمت وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع خلال اليومين الماضيين، مجموعة من الزيارات الميدانية لأهالي منطقة شوكة والمناطق المجاورة، بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية ودائرة الخدمات الاجتماعية بالشارقة، لتقديم الخدمات الطبية لكبار السن والمرضى والمساندة والدعم للقائمين على رعايتهم، وصولاً إلى منازلهم.
وزار الوفد نحو 40 منزلاً من سكان منطقة شوكة والمناطق المجاورة التابعة لإمارة رأس الخيمة، بهدف دمجهم في المجتمع والسعي لتطوير قدراتهم، وتقديم الخدمات الطبية للقاطنين من كبار السن وسكان المنطقة بشكل عام. ودعا الوفد سكان شوكة والمناطق المجاورة لحضور فعاليات القافلة الثقافية.
وكانت الوزارة نظمت هذه الفعاليات على هامش مبادرة القافلة الثقافية الـ14 لوزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع والأولى، التي تنطلق فعالياتها في 14 فبراير الجاري، وتستمر ليومين وصولاً لتعزيز التلاحم الوطني والمجتمعي.
وعلى هامش فعاليات القافلة نظمت وزارة الثقافة ورشة تدريبية قدمها المستشار المالي صلاح الحليان لطلاب مدرسة شوكة للتعليم الأساسي والثانوي تحت عنوان «ثقافة الادخار والاستثمار» حضّ خلالها الطلاب على تبني ثقافة التوفير والادخار منذ الصغر.
وأوضح وكيل الوزارة المساعد لتنمية المجتمع حكم الهاشمي أن الزيارة المجتمعية لوفد وزارة الثقافة لسكان منطقة شوكة والمناطق المجاورة يصاحبها في الوقت ذاته عمل المسح الميداني، من منطلق أن مبادرة القوافل الثقافية التي تجوب أرجاء الإمارات تحرص على تلبية احتياجات المجتمع الإماراتي الثقافية والمجتمعية.
وأضاف أن مشاركة الوزارات والهيئات الحكومية والخاصة في أنشطة القوافل الثقافية يضفـي على الفعاليــات الحيويــة، ويسـمح للمشاركين بالتعرف عن قرب إلى طبيعة الحياة في المناطق البعيدة، ويسمح بحدوث التفاعل المطلوب بين المقيمين بالمدن وأهالي تلك المناطق، ما يؤكد قدرة القوافل الثقافية على تكريس قيم التلاحم الوطني.??


-

اقرأ أيضا