الاتحاد

الرئيسية

المستقبل يتألق عندنا

محمد بن راشد في لقطة جماعية مع طالبات خلال جولته في المرافق التعليمية (وام)

محمد بن راشد في لقطة جماعية مع طالبات خلال جولته في المرافق التعليمية (وام)

الإمارات لا تنتظر المستقبل.. الإمارات تسابق المستقبل، وتبذل جهوداً خارقة لـ «مزامنة» انطلاقتها الجسورة مع تكنولوجيا الغد وتقنياته وتحدياته.
وأقصر الطرق للمستقبل، تبدأ من فصول الدراسة، لذلك، اعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تشييد جيل جديد من المدارس بميزانية مبدئية قدرها 1.5 مليار درهم، لبناء جيل جديد من أبناء الوطن.
هذا الجيل سيحمل بين جوانحه، شعلة المستقبل المتقدة بنور العلم وصلابة الإرادة وطموح الأجداد، لمواصلة مسيرة الآباء المؤسسين على درب التقدم والازدهار. إن المستقبل يستلزم طرقاً إبداعية في التعليم تعتمد بالأساس على مختبرات التصميم والروبوتات والذكاء الصناعي.. وهذا بالتحديد ما سيتم إنجازه بتوجيهات القيادة الحكيمة، لتمكين الطلاب من أدوات الغد، بترسيخ نسق فكري متطور، يعينهم على طرح أفضل الحلول للمتغيرات المقبلة بأفكار مبتكرة.
لقد وضعت الدولة رؤية عريضة وعميقة، للعبور بالمجتمع إلى الضفة الأخرى من المستقبل خلال الأعوام الخمسين المقبلة، بمبادرات تضمن تحقيق أفضل النتائج وأكثرها فعالية.
تعتمد هذه الرؤية على تطوير التعليم الجامعي أيضاً، لإعداد رواد أعمال ومهنيين أكفاء، تدعم نجاحاتهم القطاعات التقليدية والحديثة في الاقتصاد الوطني، بمساعدة الطلاب على شق مسارات مهنية جديدة برؤية مختلفة ومهارات خلاقة.

"الاتحاد"

اقرأ أيضا

ارتفاع حصيلة الوفيات بفيروس "كورونا" في الصين إلى 25 شخصاً