الاقتصادي

الاتحاد

الإمارات تشارك في ندوة «الإيكاو» حول الجيل التالي من العاملين في صناعة الطيران

شاركت دولة الإمارات في ندوة استضافتها منظمة الطيران المدني الدولي”الإيكاو” خلال الفترة من 1 إلى 4 مارس الجاري، تحت عنوان “الجيل التالي من العاملين في صناعة الطيران”.

ومثلت الإمارات الكابتن عائشة الهاملي الممثل الدائم للدولة في مجلس المنظمة، وحضر الندوة أكثر من 300 مشارك ناقشوا السبل الكفيلة باستقطاب والمحافظة على الأفضل من الجيل التالي من العاملين في مجال الطيران، كما شارك فيها “رايموند بنيامين” السكرتير العام للإيكاو، و”روبرتو كوبيه جونزاليس” رئيس مجلس الإيكاو.
وأكدت منظمة الطيران المدني الدولي “الإيكاو” والأطراف الأخرى التي شاركت في هذه الندوة أن هذا القطاع يواجه نقصاً في رأس المال البشري، بسبب عدم وجود توازن بين نمو الصناعة وطاقتها التدريبية.
وأشارت الكابتن عائشة الهاملي، في بيان للهيئة أمس، إلى أن “منظمة الطيران المدني الدولي “الإيكاو” تسعى من خلال هذه الندوة إلى التعريف بالأهمية الاستراتيجية للموارد البشرية المؤهلة من أجل التطوير الآمن والسليم لنظام النقل الجوي والحاجة إلى توفير أعلى مستويات التعليم والتدريب، وبأسعار معقولة في مجال الطيران وإلى إزالة العقبات والقيود الإدارية التي تعيق تطبيق أفضل الممارسات في القطاع.
وسترفع نتائج هذه الندوة إلى مؤتمر السلامة رفيع المستوى لمنظمة الطيران المدني الدولي “الإيكاو” المزمع عقده ما بين 28 مارس و1 ابريل 2010، ومن ثم إلى الجمعية العمومية للإيكاو.
وكانت الكابتن عائشة الهاملي قد ترأست في الندوة جلسة مناقشة تناولت “الطيار والعمليات” وشارك فيها إلى جانبها الكابتن ديتير هارمز الاستشاري الأول لدى الاتحاد الدولي للنقل الجوي بشأن مبادرة التدريب والتأهيل، وجون جيه، شيهان السكرتير العام للمجلس الدولي لاتحاد ملاك الطائرات والطيارين، والكابتن جورج فونجيرن نائب الرئيس التنفيذي للشؤون المهنية في الاتحاد الدولي لرابطات طياري الخطوط الجوية، كما شاركت الكابتن الهاملي في هيئة الجلسة الختامية للندوة.

اقرأ أيضا

النفط يصعد والأسواق تتابع اجتماع «أوبك+»