الاتحاد

عربي ودولي

«الجامعة» : القمة الاقتصادية العربية تبحث أوضاع مصر وليبيا وتونس

القاهرة (وام) - أكد السفير أحمد بن حلي نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية أن القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية الثالثة المقررة الشهر الجاري بالمملكة العربية السعودية ستبحث الوضع الاقتصادي لدول الربيع العربي “مصر وتونس وليبيا” والتي شهدت تغييرات جذرية.
وقال ابن حلي في تصريح أمس الأول، إن هذه الدول تعاني النواحي الاقتصادية وسيكون هناك شكل ما لدعمها عن طريق مشاريع أو إعلان الرياض التي سيخرج عن القمة فضلاً عن أن هناك عددا من الأفكار سيتم بلورتها، مؤكداً أن قمة الرياض الاقتصادية هي أحد القمم المهمة وستضيف كثيرا للعمل العربي المشترك من خلال إنجاز العديد من المشاريع العملية والواقعية التي ستساهم في ربط العالم العربي، ويتضمن أول بنودها الاستثمار وتفعيل الاتفاقية العربية للاستثمار في الدول العربية بعد أن تم تعديلها.
وفي إطار التحضير للأعمال القمة، تستضيف القاهرة تحت رعاية جامعة الدول العربية الأسبوع المقبل منتديين اقتصاديين يفتتحهما الأمين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي حيث يعقد المنتدى الأول تحت عنوان “منتدى الشباب العربي” في الفترة من 6 إلى 8 يناير بأحد فنادق القاهرة لبحث القضايا التي تتعلق بمشكلات الشباب في الوطن العربي من بطالة وعدم تأهيل لسوق العمل، كما سيشمل المنتدى طرح العديد من المبادرات لحل مشكلات الشباب بالمنطقة، وكيفية إشراكهم بشكل فعال في تنمية دولهم، وسيأتي المنتدى الثاني تحت عنوان “منتدى المجتمع المدني” والذي يعقد في الفترة من 9 إلى 10 يناير حيث سيتم بحث كيفية إشراك منظمات المجتمع المدني في الاقتصاد الوطني. كما يعقد مجلس وزراء الخارجية العرب والمجلس الاقتصادي والاجتماعي يومي 18 و19 يناير اجتماعات تحضيرية للقمة بالرياض.
وتعقد اجتماعات لجنة المتابعة والتنمية الاجتماعية أعمالها يوم 18 يناير للإعداد للقمة والتي تضم كلاً من مصر والسعودية والجزائر والكويت وقطر ولبنان وليبيا والمغرب.

اقرأ أيضا

سفينة إنقاذ تبحث مجددا عن ميناء لإنزال 104 مهاجرين