الاتحاد

الاقتصادي

النفط يقفز 6,5% مع آمال تثبيت الإنتاج ومؤشرات اقتصادية قوية

فني يعمل في أحد الحقول النفطية البحرية (أرشيفية)

فني يعمل في أحد الحقول النفطية البحرية (أرشيفية)

عواصم (رويترز)

ارتفعت أسعار النفط أمس بنسبة 6,5% مدعومة بتجدد الآمال بتثبيت مقترح لإنتاج الخام وصدور مؤشرات اقتصادية قوية في الولايات المتحدة وألمانيا بما ينعكس إيجاباً على نمو الطلب على الوقود.
وقالت مصادر إن إنتاج النفط الروسي قد يتراجع في أبريل في حين عبر وزير الطاقة الروسي عن أمله بأن تتمكن الدول المنتجة للخام من الاتفاق على تثبيت الإنتاج خلال اجتماع بالعاصمة القطرية الدوحة في وقت لاحق هذا الشهر.
وجرى تداول خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في عقود شهر أقرب استحقاق بارتفاع 1.33 دولار عند 38.59 دولار للبرميل بحلول الساعة 0954 بتوقيت جرينتش بزيادة تتجاوز الثلاثة بالمئة عن سعر الإغلاق السابق.
وقفزت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت إلى 42 دولارا للبرميل مرتفعة بنحو 6,5% عند الساعة السابعة بتوقيت الإمارات..
وأظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة في الولايات المتحدة هبوطاً مفاجئاً في مخزونات الخام الأميركية، حيث انخفضت المخزونات في نقطة التسليم في كاشينج بولاية أوكلاهوما بأكثر من 480 ألف برميل بسبب إغلاق خط أنابيب كيستون.
وقال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك أمس الجمعة إنه يأمل بأن يتفق كبار منتجي النفط على تثبيت إنتاج الخام في الاجتماع المقرر عقده في الدوحة هذا الشهر بما يساهم في إعادة التوازن إلى سوق النفط العالمية.
وكانت روسيا والسعودية وفنزويلا وقطر اتفقت في فبراير على تجميد الإنتاج عند مستويات يناير، لكنها قالت آنذاك إن الاتفاق مشروط بمشاركة المنتجين الآخرين.
ويهدف اجتماع الدوحة المقرر في 17 أبريل إلى تعزيز هذا الاتفاق مع المنتجين الآخرين في أوبك وخارجها بما قد يساهم في تقليص تخمة معروض النفط التي هبطت بالأسعار نحو 60 بالمئة منذ منتصف 2014.
وتشير تقديرات موسكو إلى أن سوق النفط متخمة بفائض في المعروض يقارب 1.5 مليون برميل يومياً.
وقال نوفاك للصحفيين على هامش مؤتمر «بالطبع نأمل (بالتوصل لاتفاق)... وإلا لما كنا سنناقش هذه القضية».
وأضاف: «تجري مناقشة تجميد (الإنتاج) عند مستويات يناير، ولكن قد يتم طرح اقتراحات أخرى».
وأبلغ مصدر من أوبك رويترز أن الإنتاج قد يتم تجميده عند مستويات يناير أو فبراير أو مارس أو حتى مستويات الربع الأول من العام.
وضخت روسيا ومنظمة أوبك كميات قريبة من المستويات القياسية في يناير.
وبلغت إمدادات روسيا ثاني أكبر مصدر للنفط في العالم بعد السعودية أعلى مستوياتها في 30 عاماً الشهر الماضي لتسجل 10.91 مليون برميل يومياً.
وأبلغ مصدران قريبان من وزارة الطاقة الروسية رويترز أمس الجمعة أن إنتاج البلاد قد ينخفض إلى 10.84-10.86 مليون برميل يومياً هذا الشهر مقارنة مع مستويات يناير كانون الثاني التي بلغت 10.88 مليون برميل يومياً.
وقال النائب الأول لوزير الطاقة أليكسي تيكسلر للصحفيين أمس إن إنتاج النفط الروسي قد يتراوح بين 536 مليوناً و540 مليون طن هذا العام أو ما بين 10.73 مليون و10.81 مليون برميل يومياً.
وقد تزيد صادرات النفط 3.5 بالمئة في العام الحالي.
ورفضت إيران تجميد الإنتاج عند مستويات يناير التي قدرتها مصادر ثانوية من أوبك عند 2.93 مليون برميل يومياً، إذ تريد طهران العودة إلى مستويات ما قبل العقوبات.
وكانت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي فرضا عقوبات على إيران في أوائل 2012 بسبب برنامجها النووي، وهو ما قلص صادرات طهران من الخام من ذروتها البالغة 2.5 مليون برميل يومياً قبل 2011 إلى ما يزيد قليلاً على مليون برميل يومياً في السنوات الأخيرة.

تراجع إنتاج النفط الروسي
موسكو (رويترز)

قال مصدران قريبان من وزارة الطاقة الروسية لرويترز أمس الجمعة، إن إنتاج روسيا من النفط قد ينخفض إلى 10.84-10.86 مليون برميل يوميا في أبريل من 10.91 مليون برميل يوميا في مارس.
وذكر نائب وزير الطاقة الروسي كيريل مولودتسوف أمس، أن معدل إنتاج بلاده من النفط بلغ 10.86 مليون برميل يوميا في السابع من أبريل نيسان.
وقال النائب الأول لوزير الطاقة أليكسي تيكسلر للصحفيين أمس، إن إنتاج النفط الروسي قد يتراوح بين 536 مليوناً و540 مليون طن هذا العام، أو ما بين 10.73 مليون و10.81 مليون برميل يوميا.
وأضاف أن صادرات النفط الروسية قد ترتفع 3.5 بالمئة هذا العام بسبب انخفاض أحجام التكرير.

ارتفاع أسعار سلة خامات «أوبك» إلى 34.71 دولار
فيينا(وام)

ارتفعت أسعار سلة خامات منظمة الدول المصدرة للنفط «أوبك» الـ 13 أمس الأول إلى 34.71 دولار للبرميل.
وتضم سلة خامات «أوبك» التي تعد مرجعاً في مستوى سياسة الإنتاج 13 نوعاً هي خام مربان الإماراتي وخام مزيج صحارى الجزائري والإيراني الثقيل والبصرة الخفيف العراقي وخام التصدير الكويتي وخام السدر الليبي وخام بوني الخفيف النيجيري والخام البحري القطري والخام العربي الخفيف السعودي والخام الفنزويلي ميراي وجيراسول الأنغولي وأورينت الاكوادوري وميناس الإندونيسي.

اقرأ أيضا