الإمارات

الاتحاد

«أبوظبي للمعارض» تكمل استعداداتها لاستضافة معرض الدفاع الدولي «آيدكس 2013»

أبوظبي (وام) - أكملت شركة أبوظبي الوطنية للمعارض “أدنيك” استعداداتها لاستضافة فعاليات معرض الدفاع الدولي “آيدكس 2013”، أحد أهم وأضخم المعارض المتميزة التي تستضيفها العاصمة أبوظبي والدولة خلال الفترة من 17 إلى 21 من شهر فبراير الجاري، حيث يجذب المعرض أنظار العالم إلى أبوظبي مع إقامة دوراته كل عامين، ويستقطب كبار القادة والمسؤولين والخبراء والزوار من جميع أنحاء العالم.
وتكتسب دورة عام 2013 من المعرض أهمية خاصة، حيث تعكس مسيرته الناجحة خلال السنوات الماضية، بينما تبذل شركة أبوظبي الوطنية للمعارض بالتعاون مع القيادة العامة للقوات المسلحة جهودا كبيرة لتنظيم هذا الحدث العالمي المتميز، والذي يؤكد قدرة أبوظبي على تنظيم واستضافة المعارض الضخمة ويبرز ما تتمتع به من بنية تحتية متكاملة ورائدة في هذا المجال.
وقال على سعيد بن حرمل العضو المنتدب لشركة “أدنيك” بمناسبة استضافة مركز أبوظبي الوطني للمعارض لفعاليات معرضي “آيدكس ونافدكس 2013”، إن الشركة نفذت مجموعة من المشاريع المتطورة في محيط المركز، بجانب الاستثمار في تطوير البني التحتية لمواكبة التطور والنمو الكبير في المعرضين من حيث الشركات المشاركة والعارضين والزائرين على حد سواء.
وأوضح أنه خلال الآونة الأخيرة تم توسعة منطقة “المارينا” الرئيسية المواجهة لمنصة العرض بنسبة 50 في المائة تقريباً، لتكون قادرة على استيعاب القطع البحرية العسكرية المشاركة في معرض “نافدكس”، إضافة للعروض البحرية المتنوعة، مشيراً إلى تعزيز وتطوير جسر المشاة الرابط بين”أدنيك” ومنطقة المارينا، وإنشاء سلالم متحركة تسهم في تحسين وصول الزوار للمارينا بقدرة تصل إلى نحو ثمانية آلاف زائر.
وأضاف ابن حرمل أنه تم تطوير وإعادة تأهيل منطقة “الكابيتال بلازا” الواقعة في منتصف مركز أبوظبي للمعارض، حيث تمت إضافة 12 ألف متر مربع كأماكن لصف السيارات، من خلال إجراء تعديلات شاملة تمثلت في استبدال الإسفلت بالبلاط، وإتاحة المزيد من أماكن العرض الخارجي للشركات الراغبة.
ونوه بأنه تمت إعادة تنظيم منطقة العرض الخارجي أمام منصة “أدنيك” الرئيسية، وتطويرها لتلبية الطلب المتزايد من المنظمين الدوليين، بجانب المنطقة المخصصة لكبار الشخصيات، وإضافة مدخل خاص للسيدات، وشملت عملية التطوير إعادة تنظيم شبكة الطرق المحيطة في مركز المعارض، بشكل كامل، حيث أتاحت هذه التحديثات في توفير موقع متكامل، التي ستسمح بسهولة الوصول من وإلى الموقع، مؤكداً أن هذا التطور هو جزء من التزام “أدنيك” المستمرة لتأسيس وجهة رائدة في عالم صناعة المعارض والمؤتمرات والفعاليات الحية.
وأشار إلى أن أرض المعارض سابقاً التي باتت معروفة بـ مركز أبوظبي الوطني للمعارض “أدنيك” شكلت المنصة المناسبة لنمو وتطور معرض “آيدكس” منذ إطلاقه في عام 1993، وستضافت دوراته الأولى بنجاح كبير.
وأكد ابن حرمل أن استضافة المناسبات والفعاليات العالمية تسهم بلا شك في تأسيس وبناء شراكات جديدة وتعزيز مجالات التفاهم والتعاون مع مختلف الجهات، وبالنسبة لإمارة أبوظبي فهي تعد مناسبة مميزة تسهم في تعزيز مكانة أبوظبي كمركز تجاري واقتصادي رائد على المستويين الإقليمي والعالمي.
وأشار إلى أن المعرض الذي يعد أكبر معرض متخصص في خدمات الدفاع البري والبحري والجوي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سيسهم في ترك انطباعات إيجابية متعددة بين الآلاف من زوار المعرض، والتي سيتم حملها إلى مختلف أنحاء العالم، وهي في نظري قيمة كبيرة لا يمكن قياسها بالمال.
وقال إن “أدنيك” ستواصل التزامها الراسخ بإنجاح معرض “آيدكس”، وستواصل تحديث وتطوير مرافقها بشكل مستمر لتعزيز المكانة والأهمية المتزايدة للمعرض عاما بعد عام بوصفه أحد أبرز المعارض المتخصصة في قطاع الدفاع العسكري في العالم، مؤكداً ثقته من أن الدورة المقبلة للمعرض ستثبت من جديد قدرة “أدنيك” على تقديم حدث عالمي ضخم المستوى بتنظيم احترافي متميز يضاف لسجل نجاحاتها الكبير.
يذكر أنه مع تحقيق المعرض لمعدلات نمو كبيرة ولمواكبة الإقبال والاهتمام العالمي المتزايد بالمعرض ولتعزيز موقع أبوظبي كوجهة عالمية في استضافة أبرز وأكبر المعارض، فقد تم في عام 2007 تدشين مركز جديد للمعارض افتتحت مرحلته الأولى باستضافة الدورة الثامنة لـ”آيدكس”.
وفي عام 2009 وبحلول الدورة التاسعة، دشنت المرحلة الثانية من “أدنيك”، حيث تمت مضاعفة مساحة العرض الداخلية لتصل إلى 55 ألف متر مربع بجانب زيادة أعداد مواقف السيارات لتستوعب ستة آلاف سيارة.
وتم تجهيز منطقة المرسى المقابلة للمعرض على الواجهة المائية وإنشاء رصيف بحري بطول 350 متراً للسماح برسو السفن البحرية من مختلف الأحجام، إضافة إلى ربط منطقة المرسى بشكل مباشر بقاعات العرض في أدنيك ببناء جسر للمشاة يصل بين الجهتين.وبفضل هذه التحسينات والاستثمار الاستراتيجي في تطوير مرافق المعرض فقد تمكنت “أدنيك” من عرض القسم البحري لمعرض “آيدكس” بشكل متكامل، حيث كان يقام قبل ذلك في ميناء زايد.
وأسهمت التجهيزات المتميزة بشكل رئيسي في إطلاق معرض الدفاع البحري “نافدكس” للمرة الأولى بالتزامن مع الدورة العاشرة للمعرض.

اقرأ أيضا

حاكم عجمان يصدر مرسوماً لدعم المجتمع والأعمال