الاتحاد

الإمارات

«جنايات دبي» تحكم بالإعدام على مندوب هندي قتل خادمة أفريقية

حكمت محكمة الجنايات في دبي في جلسة عقدتها برئاسة القاضي السعيد برغوث صباح أمس بإنزال عقوبة الإعدام بحق مندوب من الجنسية الهندية بعد إدانته بقتل خادمة من الجنسية الأفريقية ورمي جثتها في ساحة رملية.
وعاقبت المحكمة أيضاً بحاراً من الجنسية الإيرانية بالسجن المؤبد بعد أن أدانته بالاتجار بـ 5,45 جرام من مادة الأفيون كان يعتزم بيعها لأحد مصادر الشرطة لقاء 500 درهم.
وتعود وقائع جريمة قتل الخادمة الأفريقية إلى العام 2009، حينما انفرد المندوب الذي تمت إدانته وينتظر البت بالحكم الصادر بحقه من قبل محكمتي الاستئناف والتمييز في وقت لاحق بالخادمة في السيارة التي ينقلها فيها لإتمام معاملة إقامتها بناء على طلب مكفولهما وتحرش بها محاولاً ممارسة الرذيلة معها، إلا أنه وأمام رفضها وتهديدها له بإبلاغ مكفولهما بما قارفه معها أقدم على قتلها.
وتظهر تفاصيل الجريمة أن المندوب أنزل الحجاب الذي كانت ترتديه الخادمة عن رأسها ولفه حول عنقها وشد طرفه مضيقاً الخناق عليها حتى لفظت أنفاسها الأخيرة، ليقوم بعد ذلك برمي جثتها في ساحة رملية مخصصة لوقوف المركبات وغادر إلى مكفوله يبلغه بأن الخادمة هربت منه أثناء توصيله لها.
وأفاد عريف في شرطة دبي أمام المحكمة بأن عمليات البحث والتحري عن الجاني تمت بعد عشرة أيام من نشر صورة المجني عليها في الجريدة، لافتاً إلى أن الكفيل اتصل وأخبر الشرطة بأن المندوب أخذها إلى عيادة البلدية لإجراء فحوص وأنها هربت منه، مبيناً أن كاميرات العيادة لم تلتقط لهما صوراً تثبت وجودهما في العيادة، ما دفعه إلى الاعتراف بالجريمة.

اقرأ أيضا

حاكم الفجيرة ينعى سلطان بن زايد