صحيفة الاتحاد

الإمارات

«جنايات الفجيرة» ترجئ 3 قضايا قتل ومخدرات وخطف

السيد حسن (الفجيرة) - أرجأت محكمة جنايات الفجيرة ثلاث قضايا قتل مواطن بسكين، وحيازة المخدرات وخطف أنثى، والاعتداء عليها إلى جلسة 26 فبراير الجاري لقضية القتل، و19 من الشهر نفسه للقضيتين الأخريين.
وكانت المحكمة عقدت جلستها برئاسة المستشار سعيد عبدالله مسعود وعضوية المستشارين شيخ بن داهي ومحمد صالح .
وفي القضية الأولى المتهم فيها شاب مواطن من دبا الفجيرة بقتل آخر بسكين في ساحة أحد الفنادق بمنطقة العقة بدبا الفجيرة، استمعت هيئة المحكمة إلى أقوال الشاهد الوحيد في القضية، الذي أكد رؤيته المتهم، وهو يحمل سلاحاً والضحية وهو مضرج في دمائه.
وقال الشاهد، إنه كان في سيارته عندما سمع صوت استغاثة من الضحية فهرع إليه، وقد رأى في يد المتهم شيئاً لامعاً، ويبدو أنه سكين، وقد أخبره الضحية بأنه طعن بسكين، وكان المتهم واقفاً بجواره وطلب منه أن يحاول الاتصال بالإسعاف لإنقاذه، وكان في المكان ثلاثة أفراد وجدوا بجوار الضحية وهم من أصدقاء المتهم.
واستمعت المحكمة إلى شاهد الضبط في القضية الثانية والمتهم فيها اثنان من الجنسية الآسيوية بتهمة جلب وحيازة وتعاطي المخدرات، وقال الشاهد إنه، أثناء تمشيطه المياه الإقليمية للدولة، تم الاشتباه في قارب صيد وجد في المكان وبالاقتراب منه، تبين أن به شخصين أحدهما، وهو المتهم الثاني كان نائماً وبسؤاله لهما عن سبب وجودهما في هذا المكان، وتوقفهما قال المتهم الأول، إن هناك عطلاً في القارب، وأنهما كانا يبحثان عن منقذ، وبإجراء عملية التفتيش عثر على لفافتين بقبو القارب يشتبه في أنهما لمادة الأفيون المخدرة، كما عثر بحوزة المتهم الأول على قطعة من مخدر الكريستال، مشيراً في شهادته إلى أنه أثناء الضبط كان المتهم الثاني غير طبيعي، ما استدعى فحص عينه من بوله، أثبتت أنه كان متعاطياً المؤثرات العقلية.
وفي القضية الثالثة، الخاصة بانتحال صفة رجال الأمن واختطاف أنثى والاعتداء عليها، شكك دفاع المتهمين، في إجراءات الضبط، كما قال إن جميع الأقوال في القضية متضاربة، ولا يوجد دليل واحد يثبت ما وجه للمتهمين من اتهامات.