كرة قدم

الاتحاد

الفجيرة والجزيرة.. «الطموحات المشروعة»

معنويات عالية للفريقين قبل اللقاء (الاتحاد)

معنويات عالية للفريقين قبل اللقاء (الاتحاد)

سيد عثمان (الفجيرة)

يلتقي الفجيرة والجزيرة في مواجهة تشهد صراعاً ساخناً على النقاط الثلاث، وتستحق أن يطلق عليها لقاء «الطموحات المشروعة» بين فريقين، يبحثان عن النقاط الكاملة، وإن كان بأهداف مختلفة، حيث يصارع صاحب الأرض من أجل البقاء ويضع الضيف اللقب نصب عينيه، وبالتالي يدخل المباراة سعيا لتعزيز صدارته عبر الفوز العاشر له هذا الموسم.

ويتوقع الجميع مباراة عامرة بالقوة والكفاح والإثارة بين الفريقين اللذين ينشدان الفوز، ويدخلها الفجيرة برصيد 15 نقطة من 13 مباراة، وله مباراة مؤجلة مع العين من الدور الأول، ومعنوياته في «السماء»، بعدما نجح خلال الجولة الماضية، في تحقيق فوز غالٍ على فريق الإمارات على ملعبه ليقفز إلى العاشر، متساويا مع الظفرة التاسع، بينما يعرف الجزيرة صاحب المركز الأول برصيد 30 نقطة من 14 مباراة أنه يواجه فريقا صعب المراس، ولهذا لابد أن يشحذ جميع أجهزته، بخاصة الهجومية للعودة قابضاً على النقاط الثلاث بحيث يظل متربعاً على القمة التي تفلت من يديه في حالة نزف أي نقطة، في ظل تساويه بالنقاط مع مطارده العين صاحب المركز الثاني، بينما يقف الوحدة الثالث على بعد نقطتين من الفريقين متأهباً لقفز للقمة أو احتلال مقعد الوصيف.
ولهذا تشهد المباراة قوة وكفاحا من الطرفين، والفجيرة يرفض التراجع إلى الوراء، علماً أن أي نزف يعيده إلى الوراء، نتيجة التقارب الشديد بين الفرق التي تشغل المراكز من الثاني عشر وحتى التاسع، ولكن الجزيرة يرفض بقوة أن يكون هو الجسر الذي يحقق من خلاله «فرسان القلعة الفجراوية الحمراء» أحلامهم، كما أن بريق اللقب والدرع يداعبان «فخر أبوظبي».
ورغم أن كل المؤشرات ترجح كفة الضيف صاحب أقوى هجوم وله 40 هدفاً مقابل 12 هدفاً للفجيرة صاحب ثاني أضعف هجوم وله 12 هدفا علاوة مع تقارب مستوى الفريقين دفاعيا.

يوسف خلفان: تثبيت الأقدام
الفجيرة (الاتحاد)

قال يوسف خلفان لاعب الفجيرة، إن زملاءه جاهزون اليوم للمواجهة الصعبة ، وعلينا أن نلتزم تنفيذ خطة المدرب التشيكي هاشيك، من أجل ترجيح كفتنا، لأن الجزيرة فريق كبير، ويعتلي قمة دوري الخليج العربي لكرة القدم، وينافس على اللقب. وأضاف إننا نسعى بقوة لتثبيت أقدام فريقنا في «الأضواء» ولابد أن نقاتل في كل مباراة، وأمام جميع الفرق التي نواجهها، من أجل تحقيق هذا الهدف. وعن نصيحته لدفاعه قال، لابد من التركيز على مستوى جميع الخطوط.

هاشيك:
الضيف صعب المراس
الفجيرة (الاتحاد)

أشار التشيكي إيفان هاشيك، مدرب الفجيرة، إلى أن فريقه سيواجه منافساً صعب المراس، ويملك ذخيرة جيدة من اللاعبين المواطنين المميزين، من بينهم على مبخوت نجم المنتخب الوطني، وهداف آسيا، بخلاف الرباعي الأجنبي وفى مقدمته فوسينيتش هداف الدوري ولانزيننى وجوسيلي داسيلفا، ومع ذلك فإن صاحب الأرض يطمح للفوز، ويخوض المباراة بروح نهائي الكؤوس. وقال: «فوزنا الأخير على الإمارات في ملعبه يمثل علامة طيبة، عكست الاستفادة من فترة التوقف، وهو الأمر الذي زاد من جرعة الثقة لدى لاعبينا، وجعلنا في وضع أفضل من ذي قبل، ولكن علينا أن نواصل العطاء بالقوة نفسها، وعلى اللاعبين القتال على كل نقطة، لتحقيق هدفنا، وهو الابتعاد عن صراع الهبوط لدوري الأولى، وتثبيت أقدامنا في دوري الخليج العربي، وصفوف الفريق مكتملة، ولا توجد غيابات، وهذا هو واقع الحال قبل ساعات من اللقاء، ولا أعرف ما يحدث قبل صفارة البداية، وأتمنى أن يكون الجميع في أعلى جاهزية. وبشأن مشاركة الجزائري مجيد بوقرة الذي غاب عن المباراة الأخيرة، قال هاشيك بوقرة لاعب كبير، ونعول عليه كثيراً، وعلى خبرته، ومؤخراً تألق مع منتخب بلاده في بطولة الأمم الأفريقية.

جيريتس:
الفوز خيارنا الوحيد
أمين الدوبلي (الاتحاد)
اكد البلجيكي أريك جيريتس المدير الفني للجزيرة أن مباراة اليوم مع الفجيرة تحظى بالأهمية نفسها لباقي المباريات الأخرى، لأن الفوز هو الخيار الوحيد لـ «فخر أبوظبي»، وأنه تابع الفجيرة جيداً، ولديه معلومات كاملة عن عناصر القوة والضعف فيه، والمتمثلة في الوسط والهجوم والتحول سريع من الحالة الدفاعية إلى الحالة الهجومية، وأن المنافس الذي عانى في الدور الأول كثيراً، بدأ يعود بقوة في الثاني، وحقق فوزاً مهماً على الإمارات. وقال: بالطبع مباراة الدور الثاني مع الفجيرة ستختلف عن لقاء الدور الأول، لأن الظروف مختلفة، والضغوط على الفريقين أكثر مما كانت عليه، وأن المؤشرات تؤكد أنها ستكون مواجهة صعبة من كل الجوانب، خاصة أن الفريقين سيلعبان من أجل الفوز. وأضاف: بعد الفوز في أول مباراة بالدور الثاني أمام عجمان، لدينا مباراتان خارج الملعب، ويجب أن نلعب من أجل النقاط الست، وندرك أننا خسرنا نقطتين على ملعبنا في الذهاب، وأنه لن تكون أي مباراة سهلة طوال الدور الثاني، خصوصاً إذا كان الهدف هو الفوز وحصد النقاط الثلاث من أجل الصدارة. وعن ضيق فترة الإعداد، بعد التوقف الطويل قال: استفدنا منها في إعداد اللاعبين جيداً من الناحية البدنية، وبما أن لدينا مباريات كثيرة ومتتالية في الدوري نركز على الجانبين الذهني والفني، ونسعى للعب بمستوى الأداء نفسه الذي ظهرنا عليه في الشوط الثاني أمام عجمان، وربما نعاني من ضيق الوقت أكثر من الأندية الأخرى.

بشير سعيد: التركيز أبرز أسلحتنا
أبوظبي (الاتحاد)

أكد بشير سعيد قلب دفاع الجزيرة أنه ومن واقع خبراته الطويلة، يعتبر أن نوعية مباريات الفجيرة تكون أخطر على فرق الصدارة من لقاءات المنافسين. وقال: التركيز سلاحنا الأساسي، في الخروج بنتيجة إيجابية من هذه المباريات، والصدارة تستحق أن نقاتل من أجلها، ولن تأتي النقاط إلا بالتضحيات، مشيراً الى أن الفجيرة قدم عرضاً قوياً أمام الإمارات، ويستحق منا أن نتعامل معه بحذر، ومن حسن الحظ أن الجزيرة معتاد على احترام كل المنافسين.

اقرأ أيضا