الاتحاد

الرياضي

هل نحن قادرون؟

أهم نقطة في حسابات تأهلنا اليوم ان تحديد مصيرنا بأيدينا وهي النقطة التي يجب ان نركز عليها ونسعى إلى تحقيقها دون انتظار أي خدمات من المباراة الثانية· كلنا يدرك اليوم أننا نحتاج إلى الفوز على المنتخب السعودي من اجل بلوغ الدور قبل النهائي من الدورة، وأي نتيجة أخرى قد تعني الرحيل ومغادرة البطولة لأننا في هذه الحالة سنرتبط بنتيجة المباراة الثانية بين قطر واليمن وهي المباراة التي لا يجب ان نتوقع منها الكثير في كل الأحوال·
صحيح ان الكرة يحصل فيها كل شيء والمنتخب اليمني قد يفاجئ الأشقاء في قطر، لكن بالتأكيد من يبني حساباته على انتظار الخدمات من الآخرين يخسر في العادة كل شيء·
من يريد ان يتأهل عليه ان يخدم نفسه بنفسه، لكن السؤال الذي يطرح نفسه، هل المنتخب بالفعل قادر على تجاوز نظيره السعودي وتحقيق الفوز؟·
بالتأكيد الإجابة نعم، منتخبنا قادر على الفوز وحسم النتيجة لمصلحته، ولكن وفق شرط واحد وهو ان تبتعد عنه الأخطاء خاصة على مستوى خط الظهر·
دائما نقول ان تحقيق المنتخب للنتائج الايجابية مرهون بقدرته على البعد عن ارتكاب الأخطاء والهفوات الشخصية لأنها السبب الرئيسي في خسارتنا في كثير من المناسبات، ونذكر بما حصل في آخر مباراة جمعتنا بالمنتخب السعودي رغم تفوقنا في معظم فترات المباراة وتقدمنا بهدف، إلا أننا خسرنا في النهاية بسبب أخطاء شخصية قلبت كل موازين المباراة· على هذا الأساس نطالب المنتخب بتكرير نفس الأداء الدفاعي الذي كان عليه أمام المنتخب القطري وعدم منح الفرصة لخط الهجوم السعودي، صحيح ان الأبيض سيفتقد جهود حمدان الكمالي والذي ظهر في المباراة الماضية مدى أهميته في خط الدفاع لكن منتخبنا قادر على تعويض غياب أي نجم والبركة في البدلاء·
آخر همسة
جمهورنا الحبيب الذي يحرص على التواجد خلف المنتخب في الدورة نطالبه بضبط النفس والتشجيع بشكل حضاري وعدم منح الفرصة لأي احد بالمزايدة عليه وعلينا، لان من الواضح ان هناك من يتربص حصول أية ردة فعل سلبية ويعمل منها قضية·
نعرف ان الجمهور أنواع، هناك فئة من الصغار والمندفعين يمكن ان يصدر منهم كل ما هو غير متوقع لكن نطالب العقلاء وما أكثرهم باحتواء أي موقف سلبي وتفويت الفرصة على كل من يحاول الصيد في الماء العكر والذي اعتاد من خلاله صنع معظم القضايا التي يطرحها·


سيف الشامسي-مسقط
saif.alshamsi@admedia.ae

اقرأ أيضا

"الفرسان".. اللقب الرابع بـ "الثلاثة"