الاتحاد

الرياضي

وداع صالح ووداع البطولة!

المدرب محسن صالح ''مدرب المنتخب اليمني في خليجي ''19 كان قد قال قبل مباراة المنتخب السعودي: إن آخر عهده بتدريب المنتخب هو نهاية مشاركته في خليجي ،19 حيث سيذهب لمواصلة العلاج في الخارج، ليحدد التشخيص ما إذا كان سيستمر، أم يعتزل التدريب!
وجاءت مباراة السعودية مع اليمن لتهدم خيالات ''البناء التكتيكي'' الذي وعد به محسن صالح الجماهير قبل البطولة، فالأهداف الستة التي جاء أولها في الدقيقة ،4 ثم أضيفت ثلاثة أهداف أخرى في خمس عشرة دقيقة، لتحدث زلزلة كبيرة في المنتخب، وتؤكد أنه ليس هناك تكتيك ولا يحزنون!
الصدمة كبيرة وقاسية في الشارع الرياضي والأوساط الجماهيرية في اليمن، وكان من الضرورة بمكان أن يتحرك رئيس اتحاد الكرة الشيخ أحمد صالح العيسى، لتهدئة الغضب العارم، والاستياء الكبير، فكانت إقالة محسن صالح، وتكليف أحد مساعديه بتولي مهمة قيادة المنتخب في مباراته اليوم أمام منتخب قطر!
إقالة محسن صالح جاءت تصديقاً للمطالبين الذين أرادوا هذا القرار قبل الوصول إلى عُمان، وهم في نفس الوقت لن يكتفوا بهذا الإجراء لأن المطالبة بالمزيد من محاسبة المقصرين، واتخاذ تدابير وإجراءات لإنقاذ الكرة اليمنية، وهي تستعد للتحدي الكبير ''خليجي ''20 في اليمن، لتطلب ''إجراءات كبيرة''، فالآليات الحالية القائمة في عمل الاتحاد أثبتت فشلها، وعلى رئيس الاتحاد أن يتحرك لمؤازرة اتجاه المطالبة بالتغيير!
حتى يتحقق ذلك، جاءتنا اتصالات من الداخل اليمني ومن قراء ''الاتحاد'' تتساءل: هل ستكون محطة المنتخب اليوم أمام قطر في صورة وداع طيب للبطولة يخفف من آثار الانتكاسة في مباراتي السعودية والإمارات؟
لاعبو المنتخب وجهازه الفني ''المكلف'' بالمهمة بقيادة المدرب الوطني سامي نعاش، وإدارة المنتخب يحملون مشاعر من الثقة بأن وداع خليجي 19 بعُمان سيكون مشرفاً!

محمد سعيد سالم
(اليمن)

اقرأ أيضا

16 لاعباًً يمثلون منتخب الجامعات في «عربية الخماسيات»