الاتحاد

الإمارات

حمدان بن راشد: التعليم في الإمارات يلقى اهتمام القيادة والمجتمع

حمدان بن راشد خلال الاستقبال بحضور القطامي أمس (وام)

حمدان بن راشد خلال الاستقبال بحضور القطامي أمس (وام)

دينا جوني ووام (دبي) - استقبل سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية في قصر سموه بزعبيل مساء أمس خريجات الدفعة الأولى من دبلوم التربية المهنية في تخصص تربية الموهوبين اللواتي اتممن دراستهن في جامعة الخليج العربي بموجب مذكرة تفاهم بين الجامعة وجائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز ووزارة التربية والتعليم بالدولة.
وأثنى سمو الشيخ حمدان بن راشد على مبادرة المعلمات للانخراط في الدبلوم المهني لتربية الموهبة باعتباره تخصصاً يفتقر إليه بشدة الميدان التعليمي في الدولة والنظم التعليمية في الوطن العربي بشكل عام.
كما أشاد سموه بدور الجائزة ووزارة التربية والتعليم وجامعة الخليج في تنظيم هذا البرنامج لخدمة الخطة الوطنية لرعاية الموهوبين والتي من المتوقع أن تسهم في إحداث طفرة على مستوى الموهوبين في المنطقة، مؤكداً سموه أن التعليم في الدولة يلقى الرعاية والاهتمام من قبل القيادة السياسية والمجتمع وأن المبادرات النوعية تعين المؤسسة التعليمية على أداء دورها في منظومة من الشراكة المجتمعية لتحقيق أهدافها النبيلة. وتعد دفعة الخريجات وعددهن 21 خريجة الأولى على مستوى المنطقة في تخصص تربية الموهوبين وقد تم تنفيذ برنامج الدبلوم بموجب مذكرات تفاهم بين جائزة حمدان للأداء التعليمي المتميز ووزارة التربية والتعليم وجامعة الخليج العربية. حضر اللقاء معالي حميد محمد القطامي وزير التربية والتعليم رئيس مجلس أمناء جائزة حمدان للأداء التعليمي المتميز وعدد من الوزراء وكبار المسؤولين وأعيان البلاد والدكتور خالد طبارة نائب رئيس جامعة الخليج العربي وعدد من المسؤولين الأكاديميين. وكان القطامي أكد في كلمته خلال حفل التخرج الذي أقيم صباح أمس في فندق البستان روتانا بحضور علي ميحد السويدي وكيل الوزارة بالإنابة، ونخبة من المسؤولين التربويين، أكد انتهاء زمن هدر ثروة الدولة من الموهوبين الذي استمر عقوداً طويلة، لافتاً إلى أننا اليوم أمام فرصة جديدة لدفع عمليات التغيير والإصلاح التعليمي لكي تمضي قُدماً نحو تحقيق استدامة التنمية البشرية، تأميناً لمستقبلٍ لن يقدّر إلا قوة المعرفة.

اقرأ أيضا