الاتحاد

عربي ودولي

الأقباط يطالبون سليمان بضمهم إلى الحوار

القاهرة (الاتحاد، ا ف ب) - تقدمت مجموعة من الشخصيات القبطية أمس بمذكرة الى نائب الرئيس المصري عمر سليمان تطلب المشاركة في الحوار الوطني الذي بدأه مع عدد من قوى المعارضة.
وقال الناشطون ومن بينهم رئيس منظمة الاتحاد المصري لحقوق الانسان نجيب جبرائيل ومنسق التيار القبطي العلماني كمال زاخر واستاذ القانون ايهاب رمزي في مذكرتهم “إنه لما كان أقباط مصر قد عانوا مناخاً شديد الظلم ما أدى الى إقصائهم عن المشاركة في صنع القرار، فإننا نرجو تحديد موعد لطرح رؤية الناشطين الأقباط من خلال قاعدة المشاركة الوطنية المصرية”.
وشددت المذكرة على “أن رؤية الناشطين الأقباط “تنصب على ضرورة تكريس فكرة الدولة المدنية بما يستلزم ذلك من ضرورة إحداث تعديلات دستورية ومن ينبثق عنها من تشريعات تكون متسقة مع فكرة الدولة المدنية”.
من جهته أعلن حزب “الوفد”المعارض في مصر أنه يحتفظ بحقه في الانسحاب من جلسات الحوار الوطني في حالة عدم الاستجابة لمطالبه. وقال رئيس الحزب السيد البدوي “إن مطالب الوفد خلال جلسة الحوار مع نائب الرئيس عمر سليمان تضمنت تعديل المواد أرقام 88، 77، 76، 93 من الدستور».

اقرأ أيضا

قوات النظام تستعيد السيطرة على بلدة كفرنبودة بريف حماة