الاتحاد

الرياضي

مورينيو يفوز بجائزة «المقعد الذهبي» في إيطاليا

مدريد (د ب أ)­ - بعد أسابيع قليلة من فوزه بلقب أفضل مدرب في استفتاء الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) لعام 2010، أحرز المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني الحالي لريال مدريد الإسباني جائزة “المقعد الذهبي” كأفضل مدرب في الدوري الإيطالي للعبة لموسم 2010/2009. وتمنح جائزة “المقعد الذهبي” سنوياً لأفضل مدرب في الدوري الإيطالي في كل موسم.
واستحق مورينيو الجائزة بعدما قاد انتر ميلان في الموسم الماضي لثلاثيته التاريخية (دوري وكأس إيطاليا ودوري أبطال أوروبا) قبل الانتقال لتدريب ريال مدريد.
وتفوق مورينيو في الاستفتاء الخاص بهذه الجائزة على كل من لويجي دل نيري الذي قاد فريق سامبدوريا في الموسم الماضي وكلاوديو رانييري المدير الفني لروما.
وذكرت صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية في عنوانها أمس “السلام مع مورينيو” في إشارة إلى حصول مورينيو على أصوات 11 من 29 مدرباً شاركوا في الاستفتاء. ورغم الإنجازات التي حققها مورينيو مع إنتر على أرض الملعب، كانت خلافاته مع مدربي الفرق المنافسة ومع الصحفيين، بالإضافة إلى انتقاداته اللاذعة لكرة القدم الإيطالية، كلها نقاط سلبية ضد هذا المدرب.
ولم يحصل مورينيو على هذه الجائزة في مطلع العام الماضي بعد موسمه الأول مع إنتر والذي توج خلاله بلقب الدوري الإيطالي، وبدا عليه الإحباط وخيبة الأمل عندما حصل ماسيميليانو أليجري على الجائزة، رغم أنه كان مدرباً لفريق كالياري المتواضع وذلك قبل انتقاله لتدريب ميلان في الموسم الحالي.
ولم يحضر مورينيو مراسم تسليم الجائزة أمس الأول في فلورنس، ولكن ذلك لم يمنع رانييري من الإشادة به رغم الانتقادات التي وجهها مورينيو إلى رانييري سابقاً، حيث وصفه بأنه “رجل عجوز لم يتعلم كلمة واحدة باللغة الإنجليزية على مدار السنوات الطويلة التي قضاها في تدريب تشيلسي الإنجليزي”.
وقال رانييري: “جائزة مستحقة كثيراً وأدليت بصوتي أيضاً لصالح مورينيو.. لم يفز مورينيو بالجائزة في العام الماضي بالفعل، ولكن فوزه مع الإنتر بالثلاثية في الموسم الماضي كان إنجازاً كبيراً”.

اقرأ أيضا