الاتحاد

الرياضي

فوزيل: طموحنا العودة بالكأس

فوزيل موساييف

فوزيل موساييف

أسامة أحمد( الشارقة)

رفع فوزيل موساييف لاعب المنتخب الأوزبكي والمحترف في فريق جوبيلو إيواتا الياباني، راية التحدي من «الإمارة الباسمة»، مؤكداً أن منتخب بلاده جاء للعودة بالكأس القارية، لأنه يملك مقومات كسب التحدي من لاعبين ومدرب، خصوصاً أن المنتخب تم تحضيره بشكل جيد للفوز في هذا الحدث القاري الذي يستحوذ على قدر كبير من الأهمية وتقدير المسؤولية.
وشدد على أهمية احترام جميع المنتخبات، مبيناً انه لم يرشح المنتخب الياباني الذي يلعب في مجموعته، لأن المنافسة من أجل الوصول إلى منصة التتويج القارية حق مشروع للجميع، متطلعاً لأن يقدم منتخب بلاده كل ما عنده في هذا الحدث المهم.
ووصف فوزيل ضربة بداية «الأوزبكي» أمام نظيره العُماني بالصعبة على المنتخبين، نظراً لأنها المباراة الاستهلالية التي تتطلب حسابات خاصة، مشيراً إلى أن «الأوزبكي» يسعى في أولى مبارياته إلى حصد النقاط الثلاث حتى تمثل أكبر حافز للاعبين وقوة دفع كبيرة لهم، لتحقيق طموحاتهم في هذه التظاهرة الآسيوية، مع الوضع في الاعتبار أن الفريق يملك مقومات رسم صورة رائعة عن الكرة الأوزبكية في أكبر حدث قاري.
وقال: لم نشاهد المنافس ولكن دائماً مباريات البداية تتسم بالصعوبة، وتتطلب جهداً كبيراً من لاعبي المنتخبين لتجاوز عقبتها، وبالتالي تحقيق المراد وفق النهج المرسوم من الأجهزة الفنية.
ويرى لاعب المنتخب الأوزبكي أن الدوري الياباني هو الأفضل في القارة الآسيوية، تقنياً وفنياً، مما ينعكس إيجاباً على مستواه الفني العام، مشيراً إلى أن الدورين السعودي والكوري الجنوبي في دائرة الأبرز بعد الياباني.
وقال: لم أشاهد الدوري الإماراتي للحكم عليه من الناحيتين التنظيمية والفنية، مبيناً أنه لم يفكر في اللعب في الدوري الإماراتي، من منطلق أنه مرتبط بعقد احترافي في الدوري الياباني. وقال: شوكوروف المحترف في صفوف نادي الشارقة ولاعب وسط المنتخب هو الأوزبكي الوحيد في الدوري الإماراتي، ونتمنى له التوفيق على صعيد ناديه الإماراتي والمنتخب.
ورداً على سؤال حول مشاركاته في مباريات سابقة أمام لاعبين إماراتيين، أكد أنه سبق أن لعب أمام المنتخب الإماراتي وعمره 23 عاماً، بقيادة أحمد خليل.

اقرأ أيضا

اقتراح بتغيير موقعة الكلاسيكو للبرنابيو بدلا من كامب نو