صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

610 ملايين دولار غرامة على «رويال بنك أوف سكوتلاند»

لندن ( د ب أ)- أعلن مصرف رويال بنك أوف سكوتلاند (آر بي إس) الذي تمتلك الحكومة البريطانية غالبية أسهمه، أنه سيدفع أكثر من 610 ملايين دولار في دولتين عقوبة له على التلاعب في أسعار الفائدة.
ووافق البنك على دفع 87,5 مليون جنيه استرليني (138 مليون دولار) لهيئة الخدمات المالية في بريطانيا و325 مليون دولار للجنة الأميركية لتداول العقود الآجلة في السلع و150 مليون دولار لوزارة العدل الأميركية.
واعترف البنك بارتكاب مخالفات وقال إنه حاول التلاعب في سعر الفائدة السائد بين البنوك في لندن “ليبور” المستخدم عالميا لتحديد فائدة الكثير من القروض بالجنيه الاسترليني. وهذه هي ثاني أكبر غرامة يتم دفعها من جانب البنوك المتورطة في فضيحة التلاعب بأسعار “ليبور” حيث كان بنك يو.بي.إس السويسري وافق العام الماضي على دفع غرامة 940 مليون جنيه استرليني في حين وافق بنك باركليز البريطاني على دفع 290 مليون جنية استرليني. وقال وزير الخزانة البريطاني جورج أوسبورن، للصحفيين أمس الأول، إن ما حدث في بنك آر.بي.إس وفي البنوك الأخرى غير مقبول بالمرة “وتحت أي ظرف ستتحمل البنوك الفاتورة وليس دافعو الضرائب”.
ووفقا لاتفاق التسوية، سيتم حرمان كبار مسؤولي البنك من حوافز العمال بقيمة 300 مليون جنيه استرليني.