الاتحاد

أخيرة

«بورشه» بريئة من «بول ووكر»

 بول ووكر (إ ب)

بول ووكر (إ ب)

لوس أنجلوس (أ ف ب)

اعتبرت محكمة في لوس أنجلوس أن مصنع السيارات الرياضية «بورشه» ليس مسؤولاً عن الحادث الذي أودى بحياة الممثل الأميركي بول ووكر.
وكانت أرملة رودجر روداس الذي كان يقود سيارة «بورشه» وإلى جانبه ووكر عندما وقع الحادث الذي أودى بحياة الاثنين سنة 2012، هي التي أطلقت هذه الملاحقات القضائية في حق مصنع السيارات.
واعتبرت المحكمة في الحكم الذي أصدرته واطلعت وكالة «فرانس برس» على نسخة منه أنه تعذر على كريستين روداس «تقديم أدلة تبرهن أن وفاة روداس ناجمة عن تقصير» من قبل «بورشه».
ولقي بول ووكر بطل سلسلة أفلام «فاست أند فيوريوس» حتفه في حادث سير وقع في 30 نوفمبر 2012 في سانتا كلاريتا «شمال غرب لوس أنجلوس» عندما كان في الأربعين من العمر.

اقرأ أيضا