الرياضي

الاتحاد

100 سائق يرسمون لوحة السيارات في «تل مرعب»

100 سائق يرسمون لوحة السيارات في «تل مرعب»

100 سائق يرسمون لوحة السيارات في «تل مرعب»

إيهاب الرفاعي (منطقة الظفرة)

يبدأ اليوم أكثر من 100 متسابق من محترفي قيادة السيارات، تحدي الإثارة والمغامرة في الجولة الأولى لسباق السيارات المقام ضمن مهرجان ليوا الدولي 2020، سعياً إلى تحطيم الأرقام القياسية المسجلة سابقاً في الصعود لتل مرعب، وسط توقعات بحضور جماهيري كبير من عشاق منافسات السيارات التي تجذب عادة أعداداً كبيرة من داخل الدولة وخارجها.
وأكد محمد راشد المزروعي، رئيس مجلس إدارة نادي ليوا الرياضي، حرص اللجنة العليا المنظمة لمهرجان ليوا الدولي على الاستعداد الكامل لاستيعاب الأعداد المتزايدة من الجمهور والمشاركين، لضمان خروج السباق بالشكل المثالي، وذلك عبر توفير طاقم تحكيمي على أعلى مستوى من التميز والكفاءة، واستقدام أحدث الأجهزة المتطورة في قياس زمن وصول المتسابقين إلى قمة التل بوساطة الليزر، بما يضمن دقة النتائج والشفافية بين المتسابقين، خاصة في ظل التنافس الشديد بين أشهر المتسابقين لتحطيم وتسجيل الأرقام القياسية.
وأضاف المزروعي: «اللجنة المنظمة رصدت جوائز مالية قيمة للفائزين في بطولات السيارات، التي تصل قيمة جوائزها المالية إلى مليونين و 974 ألف درهم، وتشتمل على عدد من المسابقات، منها بطولة تل مرعب للسيارات التي تقام اليوم وغداً، وتضم 6 فئات هي: «6 سلندر مفتوحة، و8 سلندر مفتوحة، 6 سلندر جير عادي، و6 سلندر غاز، 8 سلندر جير عادي، و8 سلندر غاز»، وتتوزع الجوائز بواقع مليونين و124 ألف درهم لسباق السيارات، فيما خصصت جوائز بقيمة 405 آلاف درهم لبطولة الاستعراض الرملي، والتي تضم 3 فئات، أما الاستعراض الحر فيضم فئتين بمجموع جوائز 250 ألف درهم، و100 ألف درهم لمسابقة ليوا دريف، أما مسابقة برون أوت فتبلغ جائزتها 95 ألف درهم.
وأكد سعيد المرزوقي، رئيس اللجنة الرياضية في المهرجان، أن اللجنة أكملت استعداداتها لاستقبال أكثر من 100 متسابق من داخل الدولة وخارجها لخوض تحدي الصعود إلى قمة التل، مؤكداً أن المنافسة ستكون قوية مع رغبة المتسابقين في تحقيق زمن قياسي جديد يسجل بأسمائهم في أشهر سباق للسيارات في منطقة الشرق الأوسط.
وأشار المرزوقي إلى أن لجنة التحكيم ستبدأ فحص السيارات المشاركة في السباق قبل انطلاقه، للتأكد من الالتزام بكافة معايير واشتراطات اللجنة المنظمة، وذلك في مسارات خاصة تم تجهيزها على أعلى مستوى في منطقة السباق، مؤكداً أنه لا تهاون مع أي متسابق غير ملتزم بكافة المعايير الفنية التي أعلن عنها المهرجان.
من ناحية أخرى، حقق 34 صقاراً الفوز في مسابقة هدد الحمام التي أطلقتها اللجنة المنظمة للمهرجان، وشارك فيها أكثر من 140 صقاراً، وذلك بعد منافسات شهدت قوة وندية بين الصقارين، وأسفرت نتائج الفترة الصباحية للسباق الذي جرى على مدى يومين عن فوز عامر حمود ناصر المنصوري، منصور أحمد حمد المزروعي، أحمد عتيق سيف الهاملي، سالم خلفان بطي القبيسي، عبدالله فرج محمد القبيسي، عبدالله حمد بطي القبيسي، مانع حمود ناصر المنصوري.
وشهدت الفترة المسائية، في اليوم الأول، مشاركة 21 صقاراً فاز منهم بالصيد 9 صقارين، هم علي راشد علي المزروعي، منصور خلفان خادم المنصوري، مبارك محمد القبيسي، سلطان محمد الظاهري، مالك سيف سعيد المنصوري، حمد سعيد سهيل المزروعي، حمدان محمد سالم الدرعي، ناصر أحمد سيف المزروعي، طارش سعيد خلفان المنصوري.
وفي اليوم الثاني شارك في الفترة الصباحية، 34 صقاراً فاز منهم 14 صقاراً، وهم محمد جاسم عبدالله القبيسي، محمد سيف سعيد المنصوري، مبارك علي سعيد المنصوري، راشد سعيد عتيق القبيسي، هلال محمد بطي القبيسي، حامد محمد بطي القبيسي، محمد سعيد محمد القبيسي، الشيبة سعيد محمد القبيسي، مرشد محمد المزروعي، خلف أحمد عيسى المزروعي، سليمان سالم المنهالي، سعيد خميس سالم المنصوري، سعيد سيف ثامر، حمدان بخيت سعيد المنصوري، وشهدت الفترة المسائية مشاركة 35 صقاراً فاز منهم بالصيد أربع صقارين، وهم راشد سعيد محمد المنصوري، سالم صالح المنصوري، سيف حمدان المنصوري، سيف إبراهيم القبيسي.
يذكر أن هدد الحمام مسابقة لا تتضمن فائزين بمراكز، حيث يعتبر كل صقر نجح في اصطياد الحمامة فائزاً، دون الارتباط بوقت أو أفضلية بين الفائزين، حيث يتم تثبيت حجل في قدم الحمامة المستخدمة في السباق قبل إطلاقها أمام الصقر، وعندما يتمكن الصقر من اصطياد الحمامة يقوم مالك الصقر بإحضار الحجل، كدليل على نجاح الصقر في اصطياد الحمامة، ليصبح الصقر فائزاً في السباق.

اقرأ أيضا

«الحكام» تطبّق غرامات «القرارات الخاطئة»